الأميرة فوزية: تزوجت من شاه وطلاقها تسبب في المقاطعة بين بلدين

  • تاريخ النشر: الخميس، 10 ديسمبر 2020
الأميرة فوزية: تزوجت من شاه وطلاقها تسبب في المقاطعة بين بلدين
مقالات ذات صلة
كانتي البطل المتواضع
مشاهير عرب لقوا حتفهم في ظروف غامضة
صور لأغرب مقتنيات المشاهير التي بيعت على موقع eBay

جمعت بين الجمال والسلطة والنفوذ.. هي أميرة مصر وإمبراطورة إيران.. إنها الأميرة فوزية، ابنة الملك فؤاد وشقيقة الملك فاروق آخر ملوك مصر، التي تزوجت من شاه إيران، حيث نتعرف عليها في هذا الفيديو.

مولدها وتعليمها

وُلدت الأميرة فوزية في نوفمبر عام 1921، جدها لأبيها هو محمد علي باشا، المعروف بمؤسس مصر الحديثة، والذي حكم مصر في الفترة ما بين 1805 و1848.

تلقت الأميرة فوزية تعليمها في سويسرا، وأتقنت اللغتين الفرنسية والإنجليزية.

زواجها من ولي عهد إيران

تزوجت الأميرة فوزية من ولى العهد الإيراني محمد رضا بهلوى في حفل زفاف أسطوري بالقاهرة تلاه آخر بإيران.

بعد فترة قصيرة من زواجهما، تولى زوجها الحكم ليصبح شاه إيران بعد نفى والده الشاه رضا بهلوى إلى جنوب أفريقيا عقب الغزو البريطانى الروسى لإيران وذلك عام 1941، واحتفلت بعد ذلك بولادة ابنتهما الأميرة شاهيناز.

عاشت الأميرة فوزية في إيران حياة مليئة بالترف والشهرة، ونُشرت صورها على أغلفة المجلات الأوروبية، لكنها لم تستطع التكيف مع السلطوية التي فرضها زوجها عليها داخل القصر.

أزمة بين مصر وإيران

 طلبت فوزية الطلاق من زوجها الملك، بعد أن أنجبت منه ابنتها البكر شاهيناز، فحدثت أزمة بين مصر وإيران بعد ذلك الطلاق، وبالفعل تم قطع العلاقات المصرية الإيرانية حينها.

عودتها إلى مصر

عادت الأميرة فوزية بصحبة ابنتها البالغة من العمر ثماني أعوام للقاهرة مجدداً عام 1948، وكان شقيقها الملك فاروق مازال متربعاً على عرش مصر.

زواجها الثاني

ثم تزوجت الأميرة فوزية من العقيد إسماعيل شيرين، آخر وزير حربية وبحرية لمصر فى العصر الملكى، وأنجبت منه نادية وحسين، وبعد ثورة 23 يوليو، فضلت العيش فى الإسكندرية وتحديداً في منطقة سموحة.

ابنتها

بعد أن كبرت ابنتها نادية، قابلت الفنان يوسف شعبان ووقعت في حبه، ولكن رفضت الأميرة فوزية هذا الارتباط، إلا أنها اضطرت أخيراً للاستسلام والقبول.

لكن يبدو أنها كانت على حق، فقد انتهت قصة الحب بين ابنتها والممثل بالطلاق.

وفاتها

توفيت إمبراطورة إيران السابقة فوزية في 2 يوليو 2013م عن عمر يناهز (91) عاماً، وشيعت في جنازة متواضعة في 3 يوليو 2013 م في مدينة القاهرة، حيث تم حملها من مسجد السيدة نفيسة، إلى أن تم دفنها بجانب زوجها الثاني إسماعيل شيرين الذي توفى في 1994.