بالصور محمد بن راشد حاكم دبي في "أسبوع أبوظبي للاستدامة": وهذا ما قاله

صالح كامل الذي تعهد بتنظيف الكعبة والحرم المكي مقابل ريال واحد سنوياً

الوجه العسكري للملك عبدالله الثاني: لقطات من حياة ملك الأردن العسكرية

  • الأربعاء، 29 يناير 2020 الأربعاء، 29 يناير 2020
الوجه العسكري للملك عبدالله الثاني: لقطات من حياة ملك الأردن العسكرية

وُلد العاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني، في 30 يناير 1962 في عُمان، لأبوه، الملك الراحل حسين بن طلال، من زوجته الثانية، الأميرة البريطانية منى الحسين.

هو النجل الأول لوالده الملك الحسين بن طلال، وقد حمل لقب ولي العهد فور ولادته، كما ينص الدستور الأردني، قبل أن يقوم والده في عام 1965 بنقل الولاية إلى أخيه، الأمير الحسن بن طلال، ثم أعادها لابنه عبدالله مجدداً في عام 1999.

درس الملك عبدالله الثاني مرحلته الابتدائية في الكلية العلمية الإسلامية في عمان، وانتقل بعدها إلى مدرسة سانت إدموند في بريطانيا، أما في المرحلة الثانوية، فقد أمضاها في مدرسة إيجلبروك ثم أكاديمية ديرفيلد في الولايات المتحدة الأمريكية.

بدأ الملك عبدالله دراسته العسكرية في أكاديمية ساندهيرست العسكرية المكية في المملكة المتحدة في عام 1980، حيث كُلف كملازم ثان بعدما أكمل تعليمه العسكري هناك. 

وبعدها، عُين قائداً لفرقة الاستطلاع في أحدى الكتائب التابعة للخيال الملكية البريطانية، ثم أكمل دورة دراسية حول شؤون الشرق الأوسط في جامعة أكسفورد.

بعد عودته إلى وطنه، التحق الملك عبدالله الثاني بالقوات المسلحة الأردنية برتبة ملازم أول، ثم كُلف بقيادة اللواء 40 المدرع، وفي عام 1985، أكمل دورة تدريبية متقدمة للدروع في فورت نوكس في الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي عام 1986، تولى الملك عبدالله منصب قائد سرية الدبابات في المدرع 91، حيث كان يحمل وقتها رتبة نقيب، وقد خدم أيضاً في سلاح الجو الملكي الأردني، فعمل طيار مروحية كوبرا العمودية المقاتلة وكذلك في جناح الطائرات العمودية المضادة للدبابات، كما كان مؤهلاً في القفز المظلي العسكري الحر.

في عام 1987، التحق الملك عبدالله بكلية الخدمة الخارجية في جامعة جورج تاون الأمريكية، حيث قام فيها بتحضير ماجستير في شؤون الخدمة الخارجية.

تولى الملك عبدالله منصب مساعد قائد في كتيبة الدبابات الملكية الـ 17، وتم ترقيته إلى رتبة رائد، والتحق بعدها بدورة أركان تدريبية في كلية الأركان الملكية البريطانية في المملكة المتحدة في عام 1990.

وبين عامي 1991-1992، مثل الملك عبدالله الثاني سلاح الدروع في مكتب المفتش العام للقوات المسلحة الأردنية، كما تولى مسؤولية قيادة الكتيبة الملكية الثانية للمشاة الآلية.

تمت ترقية الملك عبدالله إلى رتبة عقيد في عام 1993، ليتولى منصب قائد اللواء 40 المدرع، كما أصبح بعدها مساعداً لقائد القوات الخاصة الملكية الأردنية، ثم تولى منصب القائد بعدما رُقي إلى رتبة عميد.

قام الملك عبدالله بإعادة هيكلة القوات الخاصة في عام 1996، وأنشأ قيادة عمليات القوات الخاصة، وفي عام 1998 تمت ترقيته إلى رتبة لواء، كما حصل في نفس العام على دورة تدريبية حول إدارة الموارد الدفاعية في كلية الدراسات العليا البحرية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقد تولى الملك عبدالله الثاني حكم الأردن في 7 فبراير 1999، خلفاً لوالده الملك الراحل الحسين بن طلال، وأصبح القائد الأعلى للقوات المسلحة الأردنية برتبة مشير.


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول