تاريخ اختراع المرآة: أقدمها من الطين وأثمنها من الفضة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 20 سبتمبر 2021
تاريخ اختراع المرآة: أقدمها من الطين وأثمنها من الفضة
مقالات ذات صلة
فيروس كورونا يضرب أقدم مهنة في التاريخ
"رجل الثلج"يكشف عن أقدم حبل في تاريخ البشرية
العثور على أقدم نقوش في تاريخ المنطقة بصحراء أسوان

مرايا فينيسيا تهدد ملوك أوروبا، ومرايا أخرى عمرها 8 آلاف سنة.. أثمنها من الفضة وأقدمها من الطين.. تعرفوا معنا في هذا الموضوع على تاريخ اختراع المرآة.

اختراع المرايا كما نعرفها اليوم

تُستخدم المرآة للتأنق الشخصي والتزيين، كما تُستخدم المرايا أيضاً في الأدوات العلمية، مثل التلسكوب والليزر والكاميرا.

وقد تم اختراع المرايا لأول مرة في ألمانيا منذ ما يقرب من 200 عام.

ففي عام 1835 م، عمل الكيميائي الألماني جوستوس فون على تطوير طريقة لاستخدام طبقة رقيقة من الفضة المعدنية على جانب واحد من لوح زجاجي شفاف.

وبتطوير هذه التقنية، تظهر لنا المرآة كما نعرفها اليوم.

الزجاج والفضة ينقذان العالم من التسمم بالزئبق

وكان جوستوس المخترع يحاول إنقاذ العالم باختراعه للمرآة الزجاجية ذات الطبقة الفضية، لتبديل تلك المرايا التي تزين قصور الملوك والأمراء بأنحاء أوروبا منذ القرن السابع عشر، بعد اكتشاف أنها السبب الأول للتسمم الزئبقي.

المرايا القاتلة تغزو أوروبا

فتلك المرايا التي غزت أوروبا في القرنين السادس والسابع عشر اخترعها حرفيوا الزجاج الفينيسيون في جزيرة مورانو، وذلك بتغطية الجانب الخلفي من الزجاج بالزئبق، ليصنعوا بذلك انعكاساً شبه كامل وغير مشوش.

ولكن سر استخدام الزئبق وصل أخيراً إلى لندن وباريس، وبتطبيقه في معاملهم اكتشفوا أن التعامل المباشر مع الزئبق يسبب التسمم الزئبقي كما ذكرنا.

ولكن جاء اكتشافهم متأخراً بعد انتشار المرايا الفينيسية في أوروبا، وظلت طوال القرن الـ 19 مرايا الزجاج والفضة الرقيقة هي المعروفة والمستخدمة.

اختراع أول مرآة في التاريخ من التربة والزجاج البركاني

ولكن المرايا بفكرتها العامة العاكسة للصورة كانت قد تم اختراعها في الواقع من فترة أطول بكثير، فتوضح لنا الاكتشافات الأثرية أن الناس في الأناضول قديماً، والتي تُسمى تركيا اليوم، قاموا باختراع المرايا الاولى من التربة والزجاج البركاني، وكان ذلك منذ حوالي 8 آلاف سنة.

أمريكا الوسطى والجنوبية تصنعان المرايا من الحجر المصقول

ثم تم لاحقاً صُنع المرايا من النحاس المصقول في بلاد ما بين النهرين ومصر، منذ حوالي 4000 سنة قبل الميلاد.

 وبعد حوالي 1000 سنة، بدأ الناس في أمريكا الوسطى والجنوبية صنع المرايا من الحجر المصقول.

صنع المرايا الصينية والهندية من البرونز

في حين تم صناعة المرايا الصينية والهندية من البرونز.

المرايا المصنوعة من المعادن الثمينة مقصورة على الأغنياء

وكانت المرايا المصنوعة من المعادن الثمينة مقصورة على الأغنياء فقط.

صنع أول مرآة معدنية مغطاة بالزجاج

ويُعتقد أن أول مرآة معدنية مغطاة بالزجاج قد صُنعت في صيدا في القرن الميلادي الأول، وهى أقدم مدن العالم، وتقع في لبنان اليوم.

كما طور الرومان تقنية لتشكيل المرايا الخام عن طريق تغطية الزجاج المنفوخ بالرصاص الذائب.

تطورت المرايا عبر التاريخ

وعلى الرغم من أن الثقافات المختلفة صنعت بشكل مستقل المرايا العاكسة في أوقات مختلفة على مر التاريخ، إلا أنه يجب أن تتوج الطبيعة كمخترع حقيقي للزجاج العاكس.

وتبقى الطبيعة أول من تقدمها لنا

حيث أن المرايا الأولى كانت على الأرجح هى برك هادئة من المياه الراكدة، أو حفر الطين التي تحتوي على المياه تلك هى أول مرآة شاهد فيها الإنسان وجهه، وكانت الملهم الأول لصنع المرآة كما نعرفها اليوم.