حقيقة اعتزال أجويرو لكرة القدم بسبب مشاكل القلب

  • تاريخ النشر: الأحد، 21 نوفمبر 2021
حقيقة اعتزال أجويرو لكرة القدم بسبب مشاكل القلب
مقالات ذات صلة
حقيقة اعتزال نجم كرة القدم أحمد الفريدي
ماذا لو كانت السوشيال ميديا فرقاً لكرة القدم
بطولة القارات لكرة القدم ..البطولة الثانية عالمياً

كشف نادي برشلونة الإسباني عن حقيقة اعتزال الأرجنتيني سيرجيو أجويرو مهاجم الفريق وذلك بسبب مشاكل في القلب.

وانتشرت شائعات عديدة تؤكد أن أجويرو قرر اعتزال كرة القدم بسبب مشاكل في القلب ولكن برشلونة أعلنت عن حقيقة الأمر.

ونفت إدارة نادي برشلونة إعلان أجويرو لاعتزاله وأكدت أن اللاعب ملتزم بالخطة الطبية التي تم وضعها له خلال الفترة الماضية.

لا يزال تحت الملاحظة لـ3 أشهر 

وكان نادي برشلونة قد أعلن خضوع أجويرو للملاحظة لمدة 3 أشهر قبل أن يتم اتخاذ القرار ما إذا كان قادراً على ممارسة كرة القدم مرة جديدة أم لا.

وطلب أجويرو خلال مباراة برشلونة أمام ديبورتيفو ألافيس التدخل لإسعافه بعدما شعر بآلام في الصدر وتسارع في ضربات القلب.

وخرج أجويرو من المباراة قبل أن يتم الكشف عن قرار برشلونة بمتابعة الحالة الصحية له.

بداية مذهلة لمسيرة أجويرو

ويعتبر سيرجيو أجويرو من نجوم كرة القدم البارزين خلال السنوات السابقة إذ بدأ مسيرته في عام 2003 مع نادي إنديبندينتي الأرجنتيني.

ويعتبر أجويرو هو أصغر لاعب يشارك في الدوري الأرجنتيني إذ كانت أول مشاركة له بعمر 15 عاماً و35 يوماً.

واستطاع أجويرو أن يحطم رقم مارادونا الذي كان أصغر لاعب في تاريخ الكرة الأرجنتينية يشارك في الدوري المحلي في عام 1976.

وخلال مسيرته تألق أجويرو في صفوف نادي أتلتيكو مدريد الإسباني خلال الفترة من 2006 – 2007 إلى 2010 – 2011.

وانتقل أجويرو بعد ذلك إلى صفوف نادي مانشستر سيتي ليحقق الكثري من الألقاب مع الفريق ويصبح الهداف التاريخي للنادي.

ولعب أجويرو لنادي مانشستر سيتي خلال الفترة من 2011 – 2012 وحتى 2020 – 2021.

الهداف التاريخي لمانشستر سيتي 

واستطاع أجويرو أن يسجل مع مانشستر سيتي 260 هدفاً في 390 مباراة، وفاز مع الفريق الإنجليزي بـ5 بطولات دوري إنجليزي، و6 بطولات لكأس الرابطة الإنجليزية و3 بطولات للدرع الخيرية.

كما حقق أجويرو مع المنتخب الأرجنتيني بطولة كوبا أميركا في عام 2021 بالإضافة إلى الميدالية الذهبية بأولمبياد بكين 2008.

وكانت المحطة الأخيرة حتى الآن في مسيرة أجويرو هي انتقاله لنادي برشلونة مع بداية موسم 2021 – 2022.

انتقاله لبرشلونة 

وشارك أجويرو مع برشلونة في 4 مباريات فقط وسجل هدف وحيد قبل أن يتعرض للحادث الذي يهدد استكمال مسيرته الكروية.

وتأمل جماهير برشلونة في عودة أجويرو إلى لعب كرة القدم مرة أخرى، خاصة وأن الجماهير تمتلك طموحات كبيرة مع تولي تشافي هيرنانديز لمنصب المدير الفني للفريق.

انقسام حول عودة أجويرو للعب كرة القدم

ويبقى السؤال، هل يعود أجويرو إلى ممارسة كرة القدم بصورة طبيعية أم يصبح مثل اللاعب الهولندي دالي بليند الذي يلعب كرة القدم مع نادي أياكس بالاعتماد على جهاز لتنظيم ضربات القلب؟

ويفضل البعض بأن يعتزل أجويرو كرة القدم بصورة كاملة إذا كان سيحتاج لجهاز تنظيم ضربات القلب خوفاً على حياته.

أما البعض الآخر فيرى أنه يمكن لأجويرو لعب سنوات أخرى حتى ولو بجهاز تنظيم ضربات القلب خاصة وأنه يمتلك إمكانيات فنية كبيرة وأنه لا يزال في عمر الـ33 عاماً كذلك.