سرقة منزل لاعب ليفربول خلال احتفاله بالتتويج بالدوري الإنجليزي

  • تاريخ النشر: السبت، 25 يوليو 2020
سرقة منزل لاعب ليفربول خلال احتفاله بالتتويج بالدوري الإنجليزي
مقالات ذات صلة
مصري يدخل موسوعة غينيس كأكبر لاعب كرة قدم في العالم
حقيقة رحيل عمر هوساوي عن النصر وانتقاله إلى الاتحاد
إصابة كريستيانو رونالدو بفيروس كورونا

أفادت وسائل إعلام بريطانية، تعرض منزل المحترف البرازيلي في صفوف فريق ليفربول، فابينيو، للسرقة خلال مشاركته مع ناديه الاحتفالات بالتتويج بالدوري الإنجليزي عن الموسم الحالي 2019/2020.

وكانت مراسم تتويج ليفربول بكأس الدوري الإنجليزي عن الموسم الحالي 2019/2020 قد تمت عقب مباراتهم أمام تشيلسي يوم الأربعاء الماضي التي انتهت بخماسية مقابل ثلاثة أهداف لصالح الريدز.

وأشارت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، إلى أن عملية السرقة لمنزل فابينيو تمت خلال الفترة من ظهر يوم الأربعاء وصباح يوم أول أمس الخميس؛ حيث استولوا على بعض المجوهرات وسيارة في ظلّ تواجد الأسرة خارج المنزل لمشاركة اللاعب البرازيلي احتفاله ببطولة الدوري الإنجليزي.

ومن جانبه، أفاد المتحدث باسم شرطة منطقة مرسيسايد ـ الإقليم الذي تنتمي له مدينة ليفربول ـ بعثورهم على السيارة في وقت لاحق بمدينة ويغان، فيما لم يتحدث عن أي شيء بخصوص المجوهرات التي تمت سرقتها.

وعقب المباراة التي جمعت ليفربول بتشيلسي ضمن منافسات الجولة الـ 37 من بطولة الدوري الإنجليزي صعد لاعبو الفريق إلى منصة التتويج؛ حيث حمل القائد جوردان هندرسون كأس الدوري الإنجليزي ليصعد بعده اللاعبون لتسلم الميدالية الخاصة بكل فرد منهم والاحتفال على المنصة التي أُقيمت لهم ولكن دون حضور جماهيري في أرضية الملعب ضمن الإجراءات الاحترازية ضد تفشي فيروس كورونا المُستجد كوفيد_19.

وخطف المحترف المصري في صفوف فريق ليفربول، محمد صلاح، الأنظار خلال الاحتفالات بوضعه علم بلاده على ظهره خلال صعوده إلى المنصة للتتويج والحصول على الميدالية الخاصة به.

ويُعد اللقب الذي توّج به فريق ليفربول عن الموسم الحالي 2019/2020 هو رقم 19 خلال تاريخ مسيرته في البطولة المحلية بشكل عام والأول له في نظام البريميرليغ والغائب منذ 30 عاماً.

وشارك عدد من جماهير ليفربول في الاحتفالات بلقب الدوري الإنجليزي خارج الملعب؛ حيث ألقت قوات الشرطة القبض على 9 منهم بحجة مخالفتهم للقواعد التي تم إعلانها.