سفن تطلق أبواق احتفالية بعد تحرك دفة السفينة الجانحة في قناة السويس

  • تاريخ النشر: الأحد، 28 مارس 2021
سفن تطلق أبواق احتفالية بعد تحرك دفة السفينة الجانحة في قناة السويس
مقالات ذات صلة
السفينة الجانحة في قناة السويس: انتهاء الأزمة واستئناف حركة الملاحة
هل يمكنك القيادة على أخطر طريق في العالم؟
فيديو: دفن سياسي بجنوب أفريقيا مع سيارته "مرسيدس بنز"

احتفلت عدة سفن في قناة السويس المصرية، وقامت بإطلاق أبواقها احتفالاً بالنجاح الذي حققته محاولة تحرير دفة السفينة الجانحة بـ 30 درجة.

وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو أظهر قيام عدد من السفن الموجودة في قناة السويس بإطلاق أبوابها كنوع من الاحتفال بما حدث، رغم أن السفينة الجانحة مازالت مستمرة في إغلاقها الممر المائي.

جهود متواصلة لتعويم السفينة الجانحة في قناة السويس

وكان رئيس هيئة قناة السويس المصرية، الفريق أسامة ربيع، قد صرح في وقت سابق أن العمل مستمر 24 ساعة من أجل تعويم السفينة الجانحة في القناة.

وأشار إلى أن هناك 10 قاطرات وجرافتين تعمل بنظام الشد والدفع لتحرير السفينة، لافتاً إلى أنه بسبب كون المد عالياً في هذه الأيام، فقد استغلوا هذا الأمر في القطر والدفع بالجرافات.

وأضاف رئيس هيئة قناة السويس المصرية في التصريحات التي نقلتها عنه تقارير محلية، أنهم تمكنوا من تحرير دفة السفينة، وهي الآن تتحرك بـ 30 درجة يميناً ومثلها يساراً، مؤكداً أن الرفاس يعمل الآن، وأن كل هذه الأشياء لم تكن تتحرك سابقاً.

ما سبب جنوح السفينة العالقة في قناة السويس؟

كما تحدث عن الأسبال المحتملة التي تسببت في جنوح السفينة، حيث قال أن ما حدث نتيجة عدة أخطاء مع بعضها البعض، لافتاً إلى أن السفينة أخذت اتجاهاً خاطئاً تسبب في جنوحها.

وتابع قائلاً أن السفينة طولها 400 متر وعرض القناة 250 متر في هذا المكان، مشيراً إلى أن احتمال وقوع الخطأ وارد، والذي قد يكون الريح أو خطأ بشري أو خطأ تقني.

وأنهى تصريحاته بقوله أن التحقيق هو الذي سيكشف السبب الحقيقي وراء جنوح هذه السفينة في قناة السويس.

السفينة الجانحة في قناة السويس تبدأ في التحرك أخيراً

وقد صرح رئيس هيئة قناة السويس المصرية صباح اليوم، الأحد، عن آخر التطورات المتعلقة بالسفينة الجانحة، حيث قال أنها تحركت أخيراً حوالي 4 أمتار، وذلك خلال المحاولة التي أجريت، أمس السبت، بغرض تعويمها.

وقال الفريق أسامة ربيع في تصريحات نقلها عنه موقع سكاي نيوز عربية، أن هيئة قناة السويس بالتعاون مع شركة الإنقاذ الهولندية، تعملان على مدار الـ 24 ساعة من أجل إكمال عملية إعادة التعويم الجارية للسفينة العالقة في القناة.

وأوضح قائلاً أن العمل نصف اليوم يتم بالقطارات، وفي في النصف الآخر بالكراكات، وذلك حسب حركة المد والجزر في القناة، مشيراً إلى أن هذه الجهود أثمرت عن تحرك السفينة 4 أمتار من المقدمة باتجاه بورسعيد، و4 أمتار من المؤخرة باتجاه السويس، معتبراً هذا التحرك الطفيف بمثابة تطور إيجابي في هذه الواقعة.

وأشار ربيع إلى أن العمل سيتواصل اليوم، الأحد، بنفس هذه الطريقة، مؤكداً أن الكراكات بدأت عملها لإزالة الرمال في المنطقة التي جنحت فيها السفينة، على أن يتم الدفع بالقاطرات في منتصف اليوم لمحاولة دفع السفينة البنمية استغلالاً لحركة المد.

وأضاف أن هناك 14 قاطرة حالياً في منطقة جنوح السفينة في قناة السويس، حيث تعمل 12 منها بشكل أساسي في عملية شد السفينة العلماقة الجانحة، فيما تتواجد قاطرتين بشكل احتياطي.