كل ماتريد معرفته عن يوم الأسرة العربية

  • تاريخ النشر: الإثنين، 07 ديسمبر 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 08 ديسمبر 2020
كل ماتريد معرفته عن يوم الأسرة العربية
مقالات ذات صلة
دراسة: الرجال عاطفيون مثل النساء في العمل
رجل يقضي أسبوعاً في بناء نموذج من 2232 قطعة وقطته تدمره في ثوانِ
استمتع باللحظات الأخيرة لعام 2019 مع عائلتك بهذه الألعاب

تُعد الأسرة نواة أي مجتمع حول العالم لذا كان من المهم وجود يوماً في العام؛ للتشديد على أهمية تكوين الأسرة ومردود ذلك على المجتمع وبأدوار أفراد الأسرة وعلى رأسهم الوالدين.

يوم الأسرة العربية

وعلى غرار يوم الأسرة العالمي وافقت إدارة جامعة الدول العربية على اقتراح المؤتمر العربي لحقوق الأسرة، بجعل يوم 7 ديسمبر من كل عام يوماً للأسرة العربية؛ حيث تحتفل كل دولة به بإقامة فعاليات للتوعية بدور الأسرة وأهميته لكل مجتمع.

وأصدرت جامعة الدول العربية القرار رقم ‬230 في الدورة الرابعة عشرة لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية للدول العربية، بناء على تقرير المكتب التنفيذي في دورته الـ‬28، بعتبار يوم 7 ديسمبر من كل عام يوماً للأسرة العربية وهكذا باشرت كل الدول العربية الاحتفال بهذه المناسبة المهمة.

سبب تحديد يوماً للاحتفال بالأسرة

ويأتي تحديد يوماً للاحتفال بالأسرة؛ لتعزيز الوعي بالمسائل المتعلقة بالأسر وزيادة المعرفة بالعمليات الاجتماعية والاقتصادية والديموغرافية المؤثرة فيها،من ناحية والعرفان والوفاء للأسرة ودعم روح التعاون بين أفرادها.

اليوم العالمي للأسرة

ويحتفل المجتمع الدولي في 15 مايو من كل عام باليوم العالمي للأسرة تبعاً للقرار الذي اتخذته الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1993؛ لتسليط الضوء على أهمية الأسرة فى المجتمع ودورها فى بنائه وتقاسم كامل المسؤوليات المنزلية وفرص العمل أيضاً.

رمز اليوم العالمي للأسرة

وتكوّن رمز اليوم العالمي للأسرة، في مايو الماضي، من دائرة خضراء صلبة مع صورة حمراء بينهما، كما يحتوي الرمز على عناصر رسم تخطيطي للمنزل والقلب، ويدل على أن الأسرة هي جزء أساسي من أي مجتمع.