كيف ستصنع طوكيو ميداليات الأولمبياد القادمة؟

  • تاريخ النشر: الخميس، 25 أغسطس 2016
كيف ستصنع طوكيو ميداليات الأولمبياد القادمة؟
مقالات ذات صلة
إجراء صادم من رئيس زيمبابوي ضد أعضاء البعثة الأولمبية!
باحث مصري: الأولمبياد أصله مصري!
مكافآت أبطال الأولمبياد أصحاب الميداليات الذهبية.. لن تصدق مقدارها!

تنظم طوكيو دورة الألعاب الأولمبية الصيفية القادمة "طوكيو 2020". وكعادة اليابانيون في الابتكار، يبحث منظمو الأولمبياد التي تقام على الأراضي اليابانية عن وسيلة جديدة ومبتكرة لتصنيع الميداليات التي سيفوز بها المتنافسون في أولمبياد طوكيو.

وقد اتجهت أنظار المنظمون إلى منجم حقيقي من المعادن الثمينة ربما لم ينتبه إليه أحد من قبلهم، ألا وهو المخلفات الإلكترونية.

وقد ناقشت اللجنة المنظمة للأولمبياد مع عدد من المسؤولين الحكوميين، إمكانية استغلال مكبات النفايات التي تحتوي على ملايين الهواتف الذكية والمنتجان الاستهلاكية الإلكترونية، والتي تحتوي على معادن ثمينة كافية لتصنيع كافة ميداليات أولمبياد طوكيو 2020 القادمة.

وتعاني اليابان من فقر شديد في الموارد الطبيعية، حيث تفتقر إلى مناجم التعدين على سبيل المثال، إلا أنها في الوقت ذاته تحتوي على نسبة من 16 إلى 22% من الاحتياطي العالمي من المعادن عن طريق الأجهزة الإلكترونية المهملة، وهي نسبة تتجاوز احتياطي عدد من الدول التي تشمل مناجم تعدين بالفعل.

والجدير بالذكر أن اليابان تهمل حوالي 650 ألف طن من المخلفات الإلكترونية كل عام، وهو كم قادر على تزويد اليابان بالمعادن اللازمة لصناعة الميداليات الأولمبية والبارالمبية بمختلف أنواعها.

والمعروف أن الدول المنظمة للأولمبياد تتقدم دوماً بطلب للجهات المسؤولة عن مناجم التعدين للحصول على المعادن اللازمة لتصنيع الميداليات على سبيل المنح والتبرعات.