ناسا تستعد لإرسال بعثة فضائية جديدة إلى الشمس

  • تاريخ النشر: : الخميس، 02 أبريل 2020 آخر تحديث: : الخميس، 02 أبريل 2020
ناسا تستعد لإرسال بعثة فضائية جديدة إلى الشمس
مقالات ذات صلة
مسبار الأمل الإماراتي يقترب من المريخ
كوكب الأرض كان له شمسان: ماذا نعرف عن توأم الشمس؟
القمر يصدأ وتوجيه أصابع الاتهام إلى الأرض

كشفت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا عن قيامها بإعداد بعثة فضائية جديدة تهدف لدراسة العواصف الشمسية وكيفية الحماية منها.

ووفقاً لما ذكرته تقارير فلكية، فإن العلماء الأمريكيون قد وضعوا برنامج اسمه SunRISE من أجل دراسة كيفية تشكل العواصف الشمسية، وكيف يمكن حماية رواد الفضاء الذين سيزورون القمر والمريخ منها. 

بعثة فضائية لدراسة العواصف الشمسية

وأعربت وكالة الفضاء الأمريكية في بيان صادر عن مكتبها الصحفي عن سعادتها بإضافة بعثة جديدة إلى أسطولها الفضائي، لافتين إلى أنها ستساعدهم على استيضاح كيفية تأثير الشمس على الفضاء الكوني الذي يربط بين كواكب منظومتنا الشمسية.

وصرحت رئيسة جمعية فيزياء الشمس الأمريكية، نيكي فوكس، بأن معرفة الطقس الفضائي وتأثير الشمس عليه يساعد في حماية رواد الفضاء وكذلك المركبات الفضائية من هذا التأثير.

متى سيتم إطلاق البعثة الفضائية إلى الشمس؟

وأضافت أنه في 1 يوليو 2023 سيتم إطلاق 6 أقمار متناهية الصغر ستعمل كتلسكوب واحد مهمته هي رصد الشمس والعواصف التي تحدث عليها، مشيرة إلى أنهم تلقوا من الحكومة مبلغاً ضخماً بلغ 62.6 مليون دولار من أجل إنجاز هذا المشروع. 

كما ذكرت التقارير أن العلماء يستخدمون حالياً الأقمار الصناعية SunRISE لرسم خرائط ثلاثية الأبعاد لمناطق الشمس التي في ظنهم هي مصدر حدوث الاضطرابات الفضائية والعواصف الشمسية.