آبل ووتش تتجه نحو الاستقلال عن هواتف آيفون

  • تاريخ النشر: الإثنين، 25 أبريل 2016
آبل ووتش تتجه نحو الاستقلال عن هواتف آيفون
مقالات ذات صلة
4 خصائص كنت تظنها حصرية لهاتفي آيفون 7 وآيفون 7 بلس
اكتشاف ثغرة أمنية جديدة في نظام تشغيل iOS 10
مفاجأة آبل .. الإعلان عن حقيبة آيرباج

تتجه آبل نحو تحويل ساعتها الذكية Apple Watch إلى جهاز مستقل لا يحتاج للشبك بهواتف آيفون، لتتمكن من إتمام كافة مهامها دون الرجوع لتطبيقات مثبتة على الهاتف، مما يعني بوضوح أكثر أنك في المستقبل قد لا تحتاج لهاتف آيفون لتشتري ساعة آبل الذكية.

وقد تأكد هذا الإتجاه بعد أن أرسلت آبل مذكرة للمطورين تقول "كل التطبيقات الجديدة العاملة على نظام تشغيل الساعة الذكية watchOS يجب أن تبني وتصمم بناءً على بنية نظام WatchOS 2 أو الأحدث" مما يعني أن تلك التطبيقات الجديدة يجب أن تعمل بشكل مستقل على الساعة نفسها.

وقد بدأ توجه آبل نحو استقلالية ساعتها مع ترقية نظامها watchOS للنسخة الثانية سبتمبر الماضي، والتي أتاحت إمكانية شبك الساعة بشبكات واي فاي دون الحاجة لأي مساندة من الهاتف، كما أطلقت آبل وقتها مجموعة تطوير تطبيقات خاصة بتطوير تطبيقات تعمل بشكل مباشر على الساعة دون الحاجة لتثبيتها على هواتف آيفون.

وحتى تتمكن آبل من تحقيق الاستقلالية الكاملة لساعتها الذكية ولكي تنجح في سياسة استبدال الهواتف بالساعات، عليها أن تعمل على تطوير الساعة ذاتها، حيث يجب أن تزود الساعة بمعالجات أقوى وذاكرة أوسع، وبالتأكيد طاقة عمل أكبر، ومن المتوقع أن نشهد بعض من تلك التحسينات والترقيات بمؤتمر آبل الدولي للمطورين المزمع إقامته يونيو المقبل.