بعد تقييم الوضع: استمرار التعلم عن بٌعد في السعودية

  • تاريخ النشر: الجمعة، 09 أكتوبر 2020 آخر تحديث: السبت، 10 أكتوبر 2020
بعد تقييم الوضع: استمرار التعلم عن بٌعد في السعودية
مقالات ذات صلة
دبي الخير: محمد بن راشد يتفاعل مع رولا الخطيب بسبب طائر
حملات شعبية في السعودية لـ مقاطعة المنتجات التركية
طريقنا للعودة للحياة: عبدالله بن زايد يطلق "تم التطعيم"

أعلن الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، وزير التعليم في المملكة العربية السعودية، استمرار التعليم عن بُعد حتى نهاية الفصل الدراسي الأول من العام الدراسي الجاري، يأتي ذلك بعد تقييم الوضع خلال الأسابيع الماضية.

أمر سامي لاستمرار التعليم عن بٌعد في السعودية:

وقال وزير التعليم السعودي، في تغريدة له عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "تأكيداً على اهتمام القيادة بسلامة الطلاب والطالبات من فيروس كورونا، وبعد تقييم الوضع خلال الأسابيع الماضية؛ فقد صدر الأمر السامي الكريم باستمرار التعليم عن بُعد لما تبقى من الفصل الدراسي الأول في التعليم العام والتعليم الجامعي والتدريب التقني؛ وفق الضوابط المطبقة".

التعليم عن بٌعد في السعودية:

وكانت وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية أعلنت بدء العام الدراسي الجاري من خلال منظومة التعليم عن بُعد، على أن تكون العملية التعليمية عن بعد خلال الأسابيع السبعة الأولى من الفصل الدراسي الجديد، بدءً من 30 أغسطس 2020؛ كإجراء احترازي بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد19".

بيان وزارة التعليم السعودية بشأن العملية التعليمية:

وأصدرت وزارة التعليم في المملكة العربية السعودية بياناً رسمياً للطلاب والطالبات وأعضاء الهيئة الإدارية والتعليمية والتدريبية في المدارس والمعاهد والكليات والجامعات، بشأن صدور قرار باستمرار التعليم عن بُعد؛ لحمايتهم من مخاطر تعرضهم للإصابة بفيروس كورونا.

وأشارت الوزارة إلى أن ذلك جاء بعد تقييم وضع الدراسة عن بُعد خلال الأسابيع الماضية، من خلال اللجنتين المشكلتين في التعليم العام والتعليم الجامعي بقرار من وزير التعليم، وما انتهتا إليه من توصيات تثبت كفاءة منصات التعليم عن بُعد، فقد صدر الأمر السامي الكريم باستمرار العملية التعليمية عن بُعد لما تبقى من أسابيع الفصل الدراسي الأول من العام الدراسي الحالي 1442هـ في التعليم العام، والتعليم الجامعي، والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني؛ وفق الضوابط والتعليمات المطبقة حالياً.

وتؤكد وزارة التعليم أن دعم خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، كذلك حرصهما على استمرار الرحلة التعليمية للطلاب وللطالبات في ظل جائحة كورونا؛ كان له الأثر الكبير في النجاح الذي تحقق في التعليم عن بُعد، إلى جانب مستوى التكامل والتنسيق مع الجهات المعنية لتحقيق مصلحة الوطن وأبنائه، كذلك دعم الأسرة والمجتمع للتعليم عن بُعد.

وأوضحت وزارة التعليم أنها ستعلن خلال الأيام القليلة المقبلة عن آلية الاختبارات في مدارس التعليم العام، مع دعواتها بالنجاح والتوفيق لجميع طلابها وطالباتها، وللجميع السلامة من أي مكروه.