شركات كبرى تقاطع فيسبوك وتعرضه لخسائر بمليارات الدولارات

  • الأحد، 28 يونيو 2020 الأحد، 28 يونيو 2020
شركات كبرى تقاطع فيسبوك وتعرضه لخسائر بمليارات الدولارات

كشفت تقارير إخبارية أن القيمة السوقية لشركة فيسبوك قد تراجعت بمقدار 56 مليار دولار، بسبب قرار اتخذته العديد من الشركات العالمية ضد منصاته الإلكترونية.

تراجع حاد في أسعار أسهم فيسبوك

ووفقاً لهذه التقارير، فقد شهدت أسعار أسهم شركة فيسبوك تراجعاً كبيراً بلغت نسبته 8.3%، وهو أكثر انخفاض سجلته الشركة الأمريكية خلال 3 شهور، وذلك بعدما قامت شركات عديدة بسحب إعلاناتها عبر منصات الشركة مثل إنستغرام وفيسبوك وغيرهما.

وأوضحت أن هذا تراجع قيمة أسهم شركة فيسبوك جاء بعدما أعلنت عدة علامات تجارية كبرى، ضمنها شركة يونيليفر، التي تعتبر من أكبر المعلنين في العالم، مقاطعة الإعلانات على موقع التواصل الاجتماعي الأشهر، وكذلك المنصات العديدة التي يمتلكها.

وقد أدى انخفاض سعر السهم الخاص بفيسبوك إلى تراجع قيمتها السوقية بمقدار 56 مليار دولار، فتتراجع معها ثروة مؤسسه، مارك زوكربيرج، إلى 82.3 مليار دولار.

شركات عالمية تتسبب في خسارة فيسبوك أكثر من 50 مليار دولار

ولفتت التقارير إلى أن شركات عالمية مثل كوكاكولا وفيرايزون وهيرشي وغيرهم قد اتخذوا قراراً بوقف نشر الإعلانات على موقع فيسبوك والمنصات التابعة له مثل إنستغرام، حيث اتهموا هذه المواقع والمنصات بعدم اتخاذ إجراءات كافية لحذف الرسائل والمنشورات ذات الطبيعة العنصرية، وكذلك بترويج المعلومات المضللة.

ورداً على هذه القرارات والإجراءات التي اتخذتها الشركات العالمية، أعلن زوكربيرج أنه سيتم وضع علامات على المحتوى الإخباري الذي ينتهك سياسات الشركة، وكذلك على كل المنشورات والإعلانات المرتبطة بالتصويت، وتزويدها بروابط تنقل المستخدمين إلى مصادر معلومات موثوقة.

وأضاف مؤسس فيسبوك أن إدارة الموقع ستقوم بإزالة أي رسالة تدعو إلى العنف، مؤكداً أنهم لا يعتزمون منح أي استثناءات للرسائل والمنشورات التي تنشرها الشخصيات السياسية على منصاتها.