فيرايزون تخفض قيمة صفقة الاستحواذ على ياهو

  • تاريخ النشر: الخميس، 16 فبراير 2017
فيرايزون تخفض قيمة صفقة الاستحواذ على ياهو
مقالات ذات صلة
شركات رائدة فشلت في مواكبة التطور التكنولوجي
شركات عالمية فُرضت ضدها غرامات ضخمة في 2020: كم بلغت خسائرها؟
رغم أزمة كورونا.. أمازون: التسوّق خلال العطلات كان الأكبر في تاريخنا

يبدو أن أزمات ياهو لا تريد أن تنتهي، فبعد أن تم التوصل إلى صفقة استحواذ من فيرايزون العام الماضي، وقفت أزمة الاختراقات الأمنية وسرقة البيانات الضخمة التي عانت منها ياهو خلال الأشهر القليلة الماضية، حائلاً دون إتمام هذه الصفقة بسلاسة.

ففي تقرير لموقع بلومبيرج، أشير إلى أن شركة فيرايزون قد قررت خفض قيمة صفقة الاستحواذ على ياهو بحوالي 250 مليون دولار، مع إقرار طرفي الصفقة بمشاركة المسؤولية القانونية المترتبة على الهجمات الإلكترونية الأخيرة على ياهو. أما تقرير رويترز فقد توقع أن تصل القيمة النهائية للتخفيض في قيمة الصفقة إلى ما يقرب من 350 مليون دولار.

وكانت قد أعلنت شركة فيرايزون يوليو الماضي عن خططها للاستحواذ على مجموعة شركات ياهو في صفقة تقدر بمبلغ 4.83 مليار دولار. وقالت الشركة حينها أنها ترغب في ضم خدمات ياهو إلى خدمات AOL التي اشترتها الشركة ذاتها في يونيو من عام 2015 في صفقة قيمتها 4.4 مليار دولار.

وكانت قد كشفت شركة ياهو في سبتمبر من العام الماضي عن ثاني أكبر عمليات السطو الإلكتروني التي تتعرض لها شركة تقنية في التاريخ، حيث تعرضت قاعدة بيانات ياهو للاختراق في عام 2014 مما أدى لسرقة بيانات 500 مليون حساب من حسابات المستخدمين. وفي ديسمبر من العام نفسه كشفت الشركة أيضاً عن عملية أخرى يعود تاريخها لشهر أغسطس من عام 2013، تم من خلالها سرقة والكشف عن أسماء وعناوين البريد الإلكتروني وكلمات السر لأكثر من مليار مستخدم، وهي العملية الملقبة بالأكبر تاريخياً.

وقد أثار كشف الشركة عن هذه الاختراقات العديد من التساؤلات حول قوة ياهو الأمنية، وهو ما دعى شركة فيرايزون للتفكير في خفض قيمة الصفقة أو التخلي عنها نهائياً، وهو الأمر الذي سيتم الكشف عنه خلال الأشهر القليلة القادمة.