كذبة أبريل أم حقيقة؟ تغيير اسم فلوكس فاغن الألمانية في أمريكا

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 31 مارس 2021
كذبة أبريل أم حقيقة؟ تغيير اسم فلوكس فاغن الألمانية في أمريكا
مقالات ذات صلة
مركز الفلك الدولي يرصد مرور الصاروخ الصيني في سماء دول عربية
الصاروخ الصيني يصل إلى نهاية رحلته أخيراً
أخر نسخ مولسان تخرج من مصنع بنتلي في وداع مهيب

تسببت شركة فلوكس فاغن الألمانية في اضطراب بين المهتمين بقطاع السيارات في العالم، عقب بيان لها يشير إلى تغيير اسم وحدتها في الولايات المتحدة الأمريكية إلى «فلوتس فاغن».

فلوكس فاغن تغير اسمها: كذبة أبريل أم حقيقة؟

وتسبب هذا الأمر في تساؤلات عديدة حول عما إذا كان هذا الأمر حقيقي أم مجرد دعاية للشركة، حيث انتشر الخبر بين وسائل الإعلام العالمية، فقد أكدت وكالات عالمية أن الأمر صحيح فيما كذبت الأخرى مشيرة إلى أنه كذبة أبريل من شركة فلوكس فاغن.

كذبة أبريل أم حقيقة؟ تغيير اسم فلوكس فاغن الألمانية في أمريكا

إعلان فلوكس فاغن

وذكرت وكالة روتيرز للأنباء، أن الوحدة الأمريكية لشركة فلوكس فاغن لصناعة السيارات الألمانية أكدت أنه سيتم تغيير اسم عملياتها في الولايات المتحدة إلى «فلوتس فاغن أمريكا»، مع تحول تركيزها إلى السيارات الكهربائية.

ووفق البيان الذي نشرته وكالة رويترز، أنه سيسري الاسم الجديد بدءً من شهر مايو المقبل، عقب بث وسائل إعلام مسودة بيان نُشرت عن طريق الخطأ على موقع الشركة النسخة الأمريكية، نقلاً عن موقع عين الإخباري.

وذكرت وكالة الأنباء العالمية، نقلاً عن سكوت كيو، الرئيس والمدير التنفيذي لوحدة أمريكا، أن الشركة ربما تغير حرفاً، لكنها لن تغير التزامها بصنع أفضل السيارات في فئتها للسائقين ولجميع الناس في كل مكان.

فلوكس فاغن توضح الحقيقة

ووفقاً لما ذكره موقع بي بي سي عربية، فقد أعلنت شركة فلوكس فاغن الألمانية أنه لن تغير اسمها في الولايات المتحدة الأمريكية إلى «فلوتس فاغن» كما أشيع للجميع، حيث تراجعت عن إعلانها السابق في بيان صحفي الذي كان يشير إلى عزمها تغير علامتها التجارية.

وتبين أن الإعلان السابق لشركة فلوكس فاغن ما هو إلا حيلة تسويقية على طريقة «كذبة أبريل» الشهيرة، حيث ذكرت الشركة أنها اتبعت هذا السلوك الدعائي من أجل زيادة الاهتمام بها وبمنتجاتها في الولايات المتحدة الأمريكية.

يذكر أنه من المقرر أن تصدر شركة فلوكس فاغن الألمانية الرائدة في صناعة السيارات بياناً صحفياً لبيان حقيقة الأمر وتوضيحه خلال الساعات المقبلة، خاصة بعدما تبين أن الأمر كله عبارة عن كذبة كذبتها الشركة من أجل زيادة الاهتمام بها.