ليو تولستوي: قيصر الرواية الذي أبدع الحرب والسلام

  • تاريخ النشر: الخميس، 03 يونيو 2021
ليو تولستوي: قيصر الرواية الذي أبدع الحرب والسلام
مقالات ذات صلة
لاعبو كرة بدرجة عارضي أزياء.. رقم 15 أصبح هناك خطًا للملابس باسمه
محمد بشار يتصدر التريند بصوره العائلية وابنته تخطف أنظار الجمهور
مشاهير أدمنوا الزواج: لن تصدقوا عدد زيجات النجوم العرب

رواية ملحمية.. أُطلق عليها إلياذة العصور الحديثة، نشرها الروائي الشهير ليو تولستوي عام 1865 لتبقى حتى اليوم واحدة من عيون الأدب العالمي.

تعرفوا في هذا الموضوع على رواية الحرب والسلام وكاتبها ليو تولستوي:

رواية الحرب والسلام

تدور الرواية حول قصة المجتمع الروسي إبان حملات نابليون على روسيا، وتعطي صورة واسعة وموضحة لحياة الترف التي عاشتها طبقة النبلاء في روسيا في عهد الحكم القيصري.

تبدأ أحداث الرواية منذ عام 1805؛ حيث غزا نابليون بونابرت غرب أوروبا، وبدأت روسيا تتخوف من زحفه إليها، وتحالفت مع إسبانيا ضده، وترصد عهد القيصر ألكسندر، وتمتد الرواية حتى عام 1812. ولم يكتف تولستوي بتأريخ هذه الحقبة فقط، بل قام بتحليل أحداثها سياسياً واجتماعياً وأخلاقياً أيضاً.

تنقسم الرواية إلى أربعة مجلدات وخمسة عشر جزء، وتبدأ بحفل للمترفين بروسيا؛ حيث يقدم تولستوي شخصيات ملحمته الكثيرة والمتنوعة والتي تعدت مئتين، وقيل إن بعضها حقيقية، ومنها شخصية تولستوي نفسه، وأمه وأبوه، وإنها سيرة ذاتية له ولأسرته ومعارفه، وبعضها تاريخية مثل نابليون، والقائد العسكري الروسي كوتوزوف، الذي حارب نابليون وتمكن من هزيمته في النهاية وإجباره على الانسحاب من روسيا.

قيصر الرواية

ويعد الأديب ليو تولستوي من أعظم الأدباء الروس والكتاب العالميين على الإطلاق، وهو من مواليد عام 1828، ويشير إليه العديد من النقاد على اعتباره أعظم الروائيين على الإطلاق.

وبسبب رواية الحرب والسلام، أُطلق على تولستوي لقب قيصر الرواية، وترجمت روايته إلى معظم لغات العالم، وتحولت إلى أفلام سينمائية ومسلسلات تليفزيونية، ولا تزال من أكثر الكتب مبيعاً في العالم رغم مرور سنوات طويلة على وفاة كاتبها.

ثقف نفسه بنفسه

دخل تولستوي جامعة كازان في عام 1844، لكنه لم يعجب بطريقة التدريس فيها، فغادرها مقرراً أن يكمل تثقيف نفسه بنفسه.

وبعد التحاقه بالجيش، كتب عن تجربته تلك، وما يحيط بها من أحداث، ونشرها في كتاب خاص بعنوان القوقاز عام 1863.

بعد هذه المرحلة، زار تولستوي مدن أوروبا، أعجبته طرق التدريس فيها، فرجع إلى روسيا وحاول أن يطبق هذا النظام.

تأثر به زعماء وقادة العالم

كان تولستوي مناهضاً للعنف وداعية للمقاومة السلمية.. وتأثر به زعماء وقادة حول العالم، مثل غاندي، ومارتن لوثر كينج، ومانديلا.

تحرر تولستوي من الخضوع للمال في حياته، وتعامل بسخاء مع الفلاحين، ورفض عيش الأثرياء من طبقته.

وأنشأ تلوستوي مدرسة لأبناء الفلاحين، كما أنشأ مجلة خاصة به لينشر أفكاره ويوصلها إلى الناس.

أشهر أعماله

ومن أشهر أعمال تولستوي: الحرب والسلام، آنا كارينينا، العبث، الشيطان، وغيرها.

وفاته

وقد توفي ليو تولستوي في عام 1910.