محمد بن راشد يطلق مشروع تصميم الـ 50 عاماً القادمة للإمارات

  • تاريخ النشر: الإثنين، 28 سبتمبر 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 06 أكتوبر 2020
محمد بن راشد يطلق مشروع تصميم الـ 50 عاماً القادمة للإمارات
مقالات ذات صلة
طريقنا للعودة للحياة: عبدالله بن زايد يطلق "تم التطعيم"
محمد بن راشد: نرحب بـ 46% من الشباب العربي يفضلون العيش بالإمارات
محمد بن زايد يهنئ أمير الكويت الجديد نواف الأحمد

أطلق الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، اليوم الاثنين، مشروع تصميم الـ 50 عاماً القادمة لدولة الإمارات.

إطلاق مشروع تصميم الـ 50 عاماً القادمة للإمارات

ويهدف مشروع تصميم الـ 50 عاماً القادمة للإمارات، إشراك جميع فئات أفراد المجتمع في تصميم الخطة التنموية الشاملة لدولة الإمارات والتي تحدد ملامح الخمسين عاماً القادمة لدولة الإمارات من عام 2021 إلى عام 2071.

شاهد أيضاً: أكثر 5 وظائف طلباً في الإمارات

ومن جانبه، قال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، خلال تصريحات أوردتها عن وكالة "وام":"قبل 50 عاماً بدأ الآباء المؤسسون وفرق عملهم مهمة لإشراك الناس في صناعة ورسم مستقبل الإمارات كما نراها اليوم، بدأوا من الصحراء، لكن طموحهم كان يعانق السماء ويصل إلى الفضاء؛ جمعوا الأفكار من الناس، شحذوا الهمم، ناقشوا، تحاوروا، وكانت الظروف غير الظروف، والموارد غير الموارد، لكن الروح الواحدة كانت في القمة، والعمل الجاد من أجل هذه البلاد كان هو المهمة.. مهمة صنعت التاريخ وغيّرت مفاهيم الدول الحديثة".

ماهو مشروع تصميم الـ 50 عاماً القادمة للإمارات؟

وسيتضمن مشروع تصميم الـ 50 عاماً القادمة للإمارات، إطلاق منصة رقمية لرسم مستقبل الدولة؛ حيث تُتيح لأفراد المجتمع من المواطنين والمقيمين المساهمة بأفكارهم لرسم مستقبل مئوية الإمارات.

وستستقبل المنصة أفكار أفراد المجتمع وتصميماتهم في مجالات متعددة مثل الصحة، والتعليم، والتنمية الاجتماعية، والاقتصاد، والبيئة، والإسكان، والسياحة، وريادة الأعمال، والاستثمار، والمهارات، والقيم المجتمعية، والثقافة، والعلاقات الأسرية، والرياضة، والشباب، والأمن الغذائي العلوم والتكنولوجيا المتقدمة وغيرها من المجالات التي يمكن لأفراد المجتمع تصميم أفكارهم ضمنها.

ليس وهذا فحسب بل سيشمل مشروع تصميم الـ 50 عاماً لدولة الإمارات عدد المبادرات التفاعلية بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص والأفراد من المجتمع للعمل سوية وبشكل تشاركي على طرح الأفكار والتصورات ورسم ملامح المستقبل في كافة القطاعات والمجالات، وذلك عبر مجموعة من الأنشطة والفعاليات التي تقوم اللجنة العليا لعام الاستعداد للخمسين بالإشراف عليها مثل الحلقات النقاشية، وجلسات التصميم.

وكذلك سيتضمن مشروع تصميم الـ 50 عاماً القادمة للإمارات، مهام خاصة للوزراء في الدولة فسيتم تنظيم عدد من اللقاءات الوزارية المباشرة مع مجموعات متنوعة من أفراد المجتمع المعنيين؛ للمساهمة في رسم مئوية الإمارات كما سيعقد الوزراء اجتماعات خاصة ضمن مشروع تصميم الـ 50 عاماً القادمة؛ لمناقشة الأفكار المُصممة لمستقبل بلادهم.

2020 عام الاستعداد للخمسين بالإمارات

ويهدف عام الاستعداد للخمسين إلى تعزيز سمعة الدولة ومكانتها المتقدمة على كافة المؤشرات التنافسية العالمية وبناء منظومة متطورة من التنمية المستدامة ورفع مستوى الإنتاجية في الاقتصاد الوطني الإماراتي المحلي والاستثمار في القطاعات المعرفية والعلمية والصناعات التكنولوجية المتقدمة والكفاءات الوطنية وتمكين اقتصاد المعرفة.

شاهد أيضاً: فنادق دبي تمد عروضها لتحفيز السياحة الداخلية لنهاية 2020

ويُعد من أهم أولويات العمل الوطني في الخمسين عاماً المقبلة، تهيئة كل قطاعات الإمارات لمرحلة ما بعد النفط، وبناء اقتصاد معرفي حقيقي أساسه الابتكار والإبداع والعلوم والتكنولوجيا الحديثة، والاستثمار في العقول والكفاءات النوعية، وتعزيز منظومة القيم الحضارية القائمة على التسامح والانفتاح والتعايش، والحفاظ على التراث الوطني والعادات والتقاليد الأصيلة وتنافسية عالمية على السبق والريادة، وتشييد الأسس القوية لاستدامة التنمية للأجيال المقبلة