مشروع منطقة القوز الإبداعية تعرّف على تفاصيل المشروع ومزاياه

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 07 أبريل 2021
مشروع منطقة القوز الإبداعية تعرّف على تفاصيل المشروع ومزاياه
مقالات ذات صلة
تمديد أجزاء أساسية من خطة الدعم الاقتصادي الشاملة الموجّهة في الإمارات
دبي: لا استثناءات في تواريخ قبول طلبة التمهيدي بالمدارس
صرف 14 مليون درهم لمالكي سيارات الأجرة في دبي كمكافآت

أعلن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، عن إطلاق دبي لمشروع "منطقة القوز الإبداعية".

قال سموه من خلال تغريدة على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: "أطلقت دبي اليوم "منطقة القوز الإبداعية"..وجهة جديدة تُضاف لمدنها الذكية والفنية والثقافية لتحقيق هدفنا الذي أعلناه بتحويلها عاصمة عالمية للاقتصاد الابداعي..المنطقة أطلقها اليوم حمدان بن محمد وستشرف عليها لطيفة بنت محمد..وسنتابع جميعاً تطورها السريع قريباً..ولن يقف إبداع دبي".

إطلاق مشروع منطقة القوز الإبداعية

أطلق سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أمس، مشروع منطقة القوز الإبداعية، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي النائب الأول لرئيس المجلس التنفيذي، وسمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة هيئة الثقافة والفنون في دبي.

فكرة مشروع منطقة القوز الإبداعية

يقوم مشروع القوز الإبداعية على إعادة تصميم مسارات المنطقة لتصبح مجمعاً إبداعياً ووجهة للمبدعين ورواد الأعمال والمستثمرين في مجال الصناعات الإبداعية من كافة أنحاء العالم.

يأتي المشروع ضمن خطط التنوع الاقتصادي التي تنتهجها الإمارة لتأسيس ركائز اقتصاد المستقبل القائم على المعرفة والابتكار والإبداع.

ووجّه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم إلى تشكيل لجنة، برئاسة سمو الشيخة لطيفة بنت محمد، وعضوية الجهات المختصة، وبالشراكة مع القطاع الخاص، لإدارة المشروع، الإشراف على تنفيذه، تحقيق الأهداف الاستراتيجية المرجوّة منه على النحو الأمثل.

مزايا مشروع منطقة القوز الإبداعية

هناك عدّة مزايا للمُشاركة في مشروع منطقة القوز الإبداعية، منها:

  • الحصول على عضوية:

سيحصل المبدعون الذين يتخذون من منطقة القوز الإبداعية مقراً لأعمالهم وصناعاتهم الإبداعية، أو الذين سيؤسسون شركات أو مؤسسات جديدة عاملة في هذه الأنشطة، على عضوية القوز الإبداعية.

هذه العضوية ستشمل مجموعة متنوعة من الحوافز الاستثمارية، التي منها:

  1. مرونة التراخيص والتصاريح متعددة الأنشطة.
  2. الدعم اللوجيستي لإنشاء وتأسيس مشروعات إبداعية جديدة.
  3. كما ستتضمن منطقة القوز الإبداعية مركزاً موحداً ومتكاملاً لخدمة المبدعين، تكون مهمته توفير مجموعة متنوعة ومتكاملة من الخدمات لأعضاء المنطقة من المبدعين.
  4. سيتم أيضاً توفير استوديوهات للمبدعين، بالتعاون مع شركة "وصل للعقارات"، ستكون هذه الاستوديوهات مساحات للعيش والعمل والإبداع.
  • سهولة التنقل ومرونته:

سيتم إعادة تصميم مسارات التنقل في في منطقة القوز الإبداعية لتصبح مشروعاً للتنقل المرن، يضمن إعادة التصميم هذا تسهيل عمليات التنقل في المنطقة من خلال طرح خيارات مُتعددة للنقل والبنية التحتية والمرافق، والتي تشمل:

  1. مسارات الدراجات والسكوتر والمشي والحافلات.
  2. مساحات للمطاعم والمتاجر والمعارض الخارجية.
  • إشراك العلامات التجارية المؤثرة:

سيجري أيضاً إطلاق برنامج إشراك العلامات التجارية المؤثرة، يهدف البرنامج إلى جذب العلامات التجارية الأكثر شهرة عالمياً إلى منطقة القوز لافتتاح فروع أو متاجر لها، بهدف تعزيز مكانة القوز كوجهة مُفضّلة للإبداع والمبدعين في دبي والعالم.

الصناعات الإبداعية التي ستحتضنها منطقة القوز الإبداعية

ستحتضن منطقة القوز الإبداعية صناعات إبداعية مُتعددة، منها:

  • صناعة النشر والكتب.
  • الإعلام المرئي والمسموع والمطبوع،الذي يشمل السينما، الموسيقى، إنتاج مقاطع الفيديو.
  • المشغولات الفنّية.
  • متاحف التراث الثقافي والمواقع التاريخية.
  • الأرشيف والأحداث الثقافية الكبرى والمكتبات.
  • صناعة البرمجيات وألعاب الفيديو.
  • التصميم بشتى أنواعه، سواء المُتعلق بالأزياء أو بتصميم الألعاب والبرامج والمباني، حيث تحتاج جميع تلك الصناعات إلى الأفكار الإبداعية.

استراتيجية دبي الإبداعية

يُشار إلى أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، قد أطلق في الثالث من أبريل الجاري، استراتيجية دبي للاقتصاد الإبداعي، التي تهدف إلى تحويل الإمارة لوجهة مُفضّلة للمبدعين من كل أنحاء العالم، ولتُصبح دبي عاصمة للاقتصاد الإبداعي بحلول عام 2025.

تتضمن الاستراتيجية عدّة محاور، منها:

  • توفير المناخ الملائم والمُحفز للمبدعين.
  • تهيئة البيئة التشريعية والاستثمارية اللازمة لنمو وازدهار الصناعات الإبداعية.
  • زيادة جاذبية الإمارة أمام المبدعين والمستثمرين ورواد الأعمال، وأيضاً الاستثمارات المحلية والإقليمية والعالمية في مجال الصناعات الإبداعية.