اليوم العالمي للعمل الإنساني

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 18 أغسطس 2021 آخر تحديث: الخميس، 19 أغسطس 2021
اليوم العالمي للعمل الإنساني
مقالات ذات صلة
مشاهير عالميون ينشطون من أجل دعم القضايا الإنسانية
عملة المالديف أجمل عملات العالم
عملة الكويت: أغلى عملات العالم

يرتبط اليوم العالمي للعمل الإنساني بمجموعة من المبادئ الأخلاقية مثل الإحسان والرحمة والعطف. في هذا اليوم المهم، يعبر جميع شعوب العالم بشرا، ويتم تقدير مشاعرهم وتعاطفهم ومصيرهم الذي عانوا منه. الإنسانية متأصلة في طبيعة الإنسان، وهذا ما يدفعنه لنشر هذه الفضيلة في المجتمعات التي يعيش فيها. في هذا اليوم، يقبل الناس أن مجرد كون المرء بشرا يكفي لمساعده، وأن عوامل مثل "التمييز العنصري والعرق والاختلافات الدينية" يجب ألا تمنعنا من حب بعضنا البعض.

تم اختيار 19 أغسطس اليوم العالمي للإنسانية. حددت الجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 2008، في ذكرى تفجير 2003 لمقر الأمم المتحدة في العراق، يوم العمل الإنساني. في هذا اليوم من كل عام، يُبذل جهد جيد للتركيز على قضية محددة من أجل رفاهية وكرامة وبقاء الأشخاص الذين يعانون من الأزمات وانعدام الأمن أو العمال الفقراء.

لماذا اليوم العالمي للعمل الإنساني؟

بلا شك، عبر تاريخ البشرية، كان هناك أشخاص لم يفكروا في حياتهم الشخصية فحسب، بل بذلوا كل جهد لمساعدة الآخرين. قد يكون العديد من هؤلاء الأشخاص غير الأنانيين قد فقدوا حياتهم في خدمة إخوانهم من بني البشر. اليوم العالمي للعمل الإنساني فرصة جيدة وعذر لتكريم ذكرى هذا الرجل العظيم وتكريم خدماته القيمة. في هذا اليوم، نستعرض مرة أخرى جهود الأشخاص الطيبين، الفاضلين وغير الأنانيين الذين جعلوا العالم مكاناً أفضل للعيش من خلال جهودهم. في هذا اليوم نشكر جميع "الأطباء والأساتذة والمهندسين والقادة والعاملين" الذين ضحوا بنومهم وطعامهم وراحتهم لخدمة الناس.

مفهوم العمل الإنساني

تمت تسمية اليوم العالمي للعمل الإنساني على اسم الخدمة الإنسانية. الخدمات الإنسانية هي تلك الخدمات التي يتم تقديمها دون تلقي أموال وفقط لإنقاذ الإنسان من الكوارث والأزمات وتوفير الراحة للإنسان، خاصة في أوقات الحرب. وقد لوحظ أن هؤلاء البشر الذين يتطوعون للخدمات الإنسانية الجيدة يفقدون حياتهم في الهجمات العمياء للعدو.

لماذا تم اختيار يوم 19 أغسطس؟

تم تحديد يوم 19 آب / أغسطس باعتباره اليوم العالمي للعمل الإنساني لأنه في عام 2003، وفي نفس اليوم، لقي 22 من العاملين في المجال الإنساني التابعين للأمم المتحدة مصرعهم في تفجير في فندق القناة العراقية. كما قتل في الحادث الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق. بعد خمس سنوات، أصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة قراراً بتسمية اليوم العالمي للعمل الإنساني.

النضال من أجل اليوم العالمي للعمل الإنساني

كما تعلمون، قُتل ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق في 19 آب / أغسطس 2003، في حادث تفجير بالعراق. بعد وفاة سيرجيو فييرا دي ميلو، تمكنت عائلته، في إطار مؤسسة سيرجيو فييرا دي ميلو وبالتعاون الوثيق مع سفراء فرنسا وسويسرا واليابان والبرازيل، من إقناع الجمعية العامة للأمم المتحدة بتعيين 19 أغسطس. اليوم العالمي للعمل الإنساني. بعد التسمية، شكرت المؤسسة الجمعية العامة للأمم المتحدة وجميع الدول الأعضاء على فهم أهمية الحادث. من ناحية أخرى، أظهر عمل الأمم المتحدة هذا أنه لن يُنسى أي جهد في اتجاه البشرية.

تاريخ اليوم العالمي للعمل الإنساني

بعد تحديد يوم 19 أغسطس باعتباره اليوم العالمي للعمل الإنساني، يتم الاحتفال بهذا اليوم كل عام مع التركيز على شعار محدد يتضمن العمل العملي. تم الاحتفال بهذا اليوم لأول مرة في عام 2009 واستمر في السنوات التالية. أقيم هذا اليوم في عام 2010 تحت شعار "نحن نشطاء حقوق الإنسان" احتفالًا بالإنجازات والعمل الحقيقي لنشطاء حقوق الإنسان. في عام 2011، كان شعار اليوم "البشر الإيثار"، والذي يشير إلى وجود روح المساعدة في كل إنسان.

في عام 2012، تم الاحتفال باليوم العالمي للعمل الإنساني تحت شعار "أنا هنا"، والذي أكد على فعل الخير لكل إنسان في أي مكان في العالم. جذبت الحملة الاجتماعية مليار شخص من جميع أنحاء العالم، وحتى أغنية "أنا هنا" غنتها مغنية أمريكية وحصلت على 50 مليون مشاهدة.

"العالم يحتاج 3 آخرين" كان شعار اليوم العالمي للعمل الإنساني في عام 2013. هذا العام، أطلقت الأمم المتحدة وحلفاؤها، بالتعاون مع شركة Leo Brent Broadcasting Company، حملة لكتابة كلمات لمساعدة الناس في الأزمات الإنسانية.

حاولت هذه الحملة تحديد الكلمة التي يعتقدون أن العالم يمكن أن يستخدمها أكثر من غيرها. كانت عبارة "العالم بحاجة إلى مزيد من العمق"، على سبيل المثال، إحدى تلك الكلمات والعبارات. شارك الناس الكلمة على وسائل التواصل الاجتماعي والرسائل النصية والموقع الإلكتروني للحملة، وتبرع المتبرعون بالمال للجمعيات الخيرية في جميع أنحاء العالم.

يتم الاحتفال باليوم العالمي للعمل الإنساني كل عام في أكثر من 50 دولة حول العالم. اليوم العالمي للعمل الإنساني، كما ترون، لا ينتمي إلى منطقة جغرافية محددة، ويجب أن نقدر ونشكر جميع البشر المتفانين الذين، بجهودهم وأعمالهم الصالحة، جعلوا العالم مكاناً أفضل للعيش فيه جميع البشر. وبهذه الطريقة فقدوا حياتهم.