آبل تجهز هاتف آيفون قابل للطي وهذا ما نعرفه عنه

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 30 ديسمبر 2020
آبل تجهز هاتف آيفون قابل للطي وهذا ما نعرفه عنه
مقالات ذات صلة
تسريبات تكشف تصميم ومواصفات هاتف آيفون القابل للطي
طريقة نقل البيانات من آيفون إلى آيفون
آبل تجهز لنسخة اقتصادية جديدة من آيفون وهذا هو نعرفه عنها

كشفت تسريبات تقنية حديثة أن شركة آبل تعمل في الوقت الحالي على هاتف ذكي جديد بتصميم لم يسبق للشركة الأمريكية أن قدمته من قبل في هواتفها السابقة، وهو هاتف آيفون قابل للطي.

ماذا نعرف عن هاتف آيفون القابل للطي؟

وبحسب ما جاء في التقارير، فإن هاتف آبل القادم القابل للطي سيأتي بتصميم شبيه بهاتف سامسونغ القابل من طراز زد فليب القابل للطي، والذي أصدرت الشركة الكورية الجنوبية قبل عدة أشهر النسخة الثانية منه.

وأشارت التسريبات إلى أن شركة آبل الأمريكية تقوم حالياً باختبار متانة المفصل الخاص بهاتفها الجديد القابل للطي، وذلك لأهمية ذلك الجزء في مثل هذه الفئة من الهواتف الذكية.

وأضافت أن الهاتف الجديد سيأتي بشاشة مصنوعة بتقنية أوليد، حيث تقوم آبل كذلك باختبار هاتفاً بشاشة مزدوجة.

ولفتت التقارير إلى أنه من المتوقع أن تقوم آبل بطرح هذا الهاتف الجديد القابل للطي خلال شهر سبتمبر 2022، مشيرة إلى أن هذا الموعد قد يتغير وفقاً للعقبات التي قد تظهر خلال مرحلة التصنيع.

أكثر هواتف آيفون مبيعاً في عام 2020

وكانت تقارير تقنية قد كشفت في وقت سابق عن هواتف آيفون الأكثر مبيعاً خلال عام 2020، والذي شهد تقلبات في سوق الهواتف الذكية بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد التي ضربت العالم أواخر العام الماضي.

وبحسب ما جاء في هذه التقارير، فإن هاتف آيفون 11 الذي تم طرحه خلال العام الماضي تصدر قائمة هواتف آيفون الأكثر مبيعاً خلال عام 2020، حيث قالت التقارير أنه حقق مبيعات بلغت 37.7 مليون وحدة في النصف الأول من العام الجاري.

ولفتت التقارير إلى أنه رغم ارتفاع سعره النسبي، فقد تفوق هاتف آيفون 11 في مبيعاته على هاتف آيفون إي إي الاقتصادي، والذي بلغت مبيعاته خلال هذا العام 8.7 مليون وحدة.

وكان المركز الثالث من نصيب هاتف آيفون إكس آر، الذي حقق مبيعات بلغت 8 مليون وحدة، يليه في المركز الرابع في القائمة هاتف آيفون 11 برو ماكس صاحب الحجم الكبير نسبياً مقارنة مع هاتف آيفون 11، حيث حقق مبيعات بلغت 7.7 مليون وحدة في النصف الأول من عام 2020

أما المركز الخامس والأخير في قائمة أكثر هواتف آيفون مبيعاً خلال عام 2020 فكان هو هاتف آيفون 11 برو، والذي باع 6.7 مليون وحدة خلال هذا العام.

آيفون 12 خارج قائمة هواتف آيفون الأكثر مبيعاً في عام 2020

وأشارت التقارير إلى أنه رغم أن شركة آبل الأمريكية كانت تأمل أن يحقق هاتفها الجديد آيفون 12 بموديلاته المختلفة، مبيعات مرتفعة لتعويض بعض خسائرها هذا العام، خاصة بعد تأجيل إطلاقه، إلا أن هذا لم يحدث.

وأوضحت أن أبرز المفاجآت التي جاءت في قائمة هواتف آبل الأكثر مبيعاً هذا العام هي غياب هواتف آيفون 12 الجديدة بكل طرازاتها، والتي تم طرحها خلال العام الجاري، وهو ما اعتبره خبراء في التقنية نتيجة تفضيل الجمهور لهواتف آيفون الأرخص ثمناً والأكبر حجماً.

هواتف آيفون 12

جدير بالذكر أن شركة آبل الأمريكية قد طرحت قبل عدة أشهر مجموعة هواتفها الذكية الجديدة آيفون 12، والتي تتكون من 4 نسخ مختلفة.

وبحسب ما ذكرته تقارير سابقة، فإن أسعار مجموعة هواتف آيفون 12 تبدأ من سعر 649 دولاراً، وتصل حتى 1399 دولاراً، وقد جاءت كما يلي:

آيفون 12 ميني

  • نسخة الـ 64 جيجابايت: 649 دولاراً.
  • نسخة الـ 128 جيجابايت: 699 دولاراً.
  • نسخة الـ 256 جيجابايت: 799 دولاراً

آيفون 12

  • نسخة الـ 64 جيجابايت: 749 دولاراً.
  • نسخة الـ 128 جيجابايت: 799 دولاراً.
  • نسخة الـ 256 جيجابايت: 899 دولاراً

آيفون 12 برو

  • نسخة الـ 128 جيجابايت: 999 دولاراً.
  • نسخة الـ 256 جيجابايت: 1099 دولاراً
  • نسخة الـ 512 جيجابايت: 1299 دولاراً

آيفون 12 برو ماكس

  • نسخة الـ 128 جيجابايت: 1099 دولاراً.
  • نسخة الـ 256 جيجابايت: 1199 دولاراً
  • نسخة الـ 512 جيجابايت: 1399 دولاراً

كما ذكرت تقارير سابقة أن هاتف آيفون 12 ميني يحمل شاشة صغيرة مقاسها 5.4 بوصة، وتم وصفه بأنه أصغر هاتف آيفون على الإطلاق، فيما جاء هاتفي آيفون 12 وآيفون 12 برو بشاشة مقاسها 6.1 بوصة، أما آيفون 12 برو ماكس، فهو أكبر هواتف آيفون، حيث يحمل بشاشة مقاسها 6.7 بوصة.

وأشارت التقارير إلى أن الهواتف جاءت كلها بتصميمات جديدة تتضمن حواف أكثر حدة عند الزوايا، كما أنها داعمة لتقنيات الجيل الخامس للاتصالات، إضافة إلى أنها مزودة بشرائح جديدة لتقديم أداء أفضل للبطاريات.

وإلى جانب هذا، فإن الأجهزة الجديدة أتت بشاشات من نوع أوليد بمعدل تحديث 60 هرتز، وبثقوب أصغر للكاميرا الأمامية والمستشعرات، لمنح مساحة أكبر للشاشة، مضيفة أن هواتف آيفون 12 برو تحتوي على 3 كاميرات ومستشعر ثلاثي الأبعاد جديد يساعد في تطبيقات الواقع المعزز.

وقد أثارت آبل أثارت جدلاً واسعاً عندما كشفت رسمياً عن هاتفها الذكي الجديد آيفون 12، حيث أعلنت أن صندوق الجهاز لن يتضمن سماعات أذن أو شواحن.

حيث اعتبر عدد من خبراء التقنيات هذه الخطوة من آبل أنها طريقة منها لمحاولة تعويض تكاليف صنع أول هاتف ذكي مزود بتقنية 5G، لافتين إلى أن مستخدمي هواتف آيفون 12 سيتعين عليهم شراء السماعات والشواحن بشكل منفصل.

ومن جانبها، قالت ليزا جاكسون، التي تشرف على المبادرات البيئية والاجتماعية في شركة آبل، أن إزالة هذه المنتجات من صندوق الأجهزة الجديدة ستكون أفضل للبيئة، لأنها تقلل من النفايات.

وأوضحت أن الشركة الأمريكية ترغب بأن تكون محايدة بنسبة 100 بالمئة بشأن انبعاثات الكربون في سلسلة التوريد والمنتجات الخاصة بها بحلول عام 2030، مشيرة إلى أنها ترغب أن يحذو الآخرين حذو آبل، بشكل يجعل هذا التأثير أقل على كوكب الأرض.