علاج سرعة القذف بالأعشاب إليك ما يمكن تناوله

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 08 يونيو 2021 آخر تحديث: الأحد، 31 أكتوبر 2021
علاج سرعة القذف بالأعشاب إليك ما يمكن تناوله
مقالات ذات صلة
دواء لعلاج سرعة القذف نهائيًا
تأخر القذف إليك ما تحتاج إلى معرفته
أفضل علاج لسرعة القذف بدون آثار جانبية

المُشكلات الجنسية، بما في ذلك سرعة القذف، شائعة نسبياً. يحدث القذف المبكر عندما يبلغ الرجل ذروته قبل أن يرغب هو أو شريكه أثناء ممارسة الجنس في حدوث ذلك. يميل الرجال الذين يُعانون من سرعة القذف إلى الوصول للنشوة الجنسية في غضون دقيقة واحدة من تحفيزهم جنسياً وعادة ما يكونون غير قادرين على تأخير القذف. يُمكن علاج سرعة القذف بالأعشاب، وهو ما سيُمكنك التعرّف أكثر عليه خلال السطور التالية.

ما هي سرعة القذف؟

يُعرف قذف السائل المنوي بأقل قدر من التحفيز الجنسي، أو قبل رغبة الرجل وشريكه في حدوث ذلك، بالقذف المبكر. إذا حدث هذا بشكل متكرر، فقد يتسبب في ضائقة ومشاكل في العلاقة.

يمكن أن يكون سبب القذف المبكر هو الاكتئاب المؤقت، أو الإجهاد، أو القلق، أو تاريخ من الخبرات الجنسية السيئة، أو نقص في الترابط العاطفي بين الشريكين. يمكن أن يكون المرض الجسدي هو السبب أيضاً، مثل تضخم غدة البروستاتا/ التهاب البروستاتا، أو مرض السكري أو الأمراض المنقولة جنسياً أو أمراض القلب والأوعية الدموية.

علاج سرعة القذف بالأعشاب

هناك بعض العلاجات التقليدية لعلاج سرعة القذف، منها:

  • الأيورفيدا وعلاج سرعة القذف:

وفقاً لوجهة نظر طب الأيورفيدا، وهو منظومة من تعاليم الطب التقليدي التي نشأت في شبه القارة الهندية وانتشرت إلى مناطق أخرى من العالم، يحدث القذف المبكر بسبب القلق أو العصبية قبل الممارسة الجنسية.

يهدف علاج الأيورفيدا لسرعة القذف إلى تأخير سرعة القذف من خلال تناول نظام غذائي متوازن، والتعامل مع مشكلات التوتر والقلق أثناء الجماع بشكل فعّال من خلال بعض الأعشاب واليوجا والتأمل.

يعتمد الأيورفيدا على آلاف الأعشاب لعلاج كل شيء من مرض السكري إلى الالتهابات. يُعتقد أن بعض أدوية الأيورفيد ، مثل kaunch beej و kamini vidrawan ras و yauvanamrit vati، تُعالج سرعة القذف عند تناولها على شكل كبسولة مرتين يومياً بالماء الفاتر. كما تم استخدام طب الايورفيدا لعلاج ضعف الانتصاب.

وجدت دراسة للطب الجنسي عام 2017 أن الرجال الذين استخدموا طب الأيورفيدا لاحظوا زيادة طفيفة، في الوقت الذي يستغرقه القذف أثناء ممارسة الجنس. تشمل الآثار الجانبية المُحتملة المعروفة للأدوية السابقة ما يلي:

آلام في المعدة، دوخة، ألم طفيف، انخفاض في الرغبة الجنسية.

  • الطب العشبي الصيني لعلاج سرعة القذف:

قد تُعالج جرعة أسبوعية أو يومية من الأدوية العشبية الصينية، مثل: أقراص Yimusake أو حبوب Qilin، سرعة القذف عن طريق تعزيز القدرة على التحمل الجنسي وتحسين الطاقة. وجدت نفس دراسة الطب الجنسي، السابق ذكرها، أن الأنواع المختلفة من الأدوية العشبية الصينية يمكن أن تزيد من وقت القذف بحوالي دقيقتين. تشمل الآثار الجانبية المُحتملة المعروفة ما يلي:

آلام في المعدة، دوخة، ألم طفيف، انخفاض الرغبة الجنسية.

  • نبات الهليون لتأخير سرعة القذف:

الهليون البري له العديد من الاستخدامات التقليدية في الطب الشعبي، فهو يساعد في علاج التهاب المثانة، التهاب الحوض الكلوي، مقوي للجسم، ملين، يُعالج ألم الأسنان، يُعالج التقلصات، الروماتيزم، السعال العصبي، التهاب المفاصل، التهاب الأعصاب، جفاف الفم والحلق، الإمساك، الوقاية من الكلى وحصى المثانة.

كما أنه يُستخدم كعلاج طبيعي لسرعة القذف، فيساعد الهليون في علاج ضعف الأعضاء التناسلية، وقلّة عدد الحيوانات المنوية والعجز الجنسي.يمكن أيضاً استخدام الهليون كعلاج طبيعي لضعف الانتصاب.

لتناول الهليون اغسله جيداً وأزل الجذع الصلب، قطع الجزء الناعم واطهيه في القليل من الماء حتى يصبح طرياً.

  • خلاصة زهرة الكركديه لعلاج سرعة القذف:

تعمل خلاصة زهرة الكركديه بشكل جيد على تقليل التوتر وإثارة المشاعر الرومانسية. النتائج الأخرى هي تحقيق انتصاب أقوى وتحكم أفضل في القذف. حضر 150 مل من الماء وأضفه مع قطرتين من خلاصة زهرة الكركديه، ثم اشربه ببطء.

  • الزنجبيل والعسل لعلاج سرعة القذف:

يمكن أن يزيد الزنجبيل من تدفق الدم إلى عضلات القضيب ويُعزز من تحكمك في القذف. يُعدّ تعزيز وحماية إنتاج هرمون التستوستيرون أحد الأهداف لكثير من العلماء بسبب دوره الحاسم كهرمون جنسي أولي عند الذكور. أُجريت العديد من التجارب لاستكشاف تأثير المواد والمكملات الغذائية والنباتات الطبية المختلفة لتعزيز إنتاج هرمون التستوستيرون لدى الذكور.

منذ عام 1991، اكتشفت العديد من الدراسات البحثية وجود صلة بين الزنجبيل والتستوستيرون. فأظهرت الأبحاث أن مكملات الزنجبيل تُعزز إنتاج هرمون التستوستيرون لدى الرجال. الآلية التي يحدث بها ذلك بشكل رئيسي هي عن طريق:

  1. تعزيز إنتاج الهرمون اللوتين (LH) .
  2. زيادة مستوى الكوليسترول في الخصيتين.
  3. تقليل الإجهاد التأكسدي وبيروكسيد الدهون في الخصيتين.
  4. تعزيز نشاط الإنزيمات المضادة للأكسدة.
  5. زيادة تدفق الدم في الخصيتين.
  6. زيادة وزن الخصية.

يمكن إضافة العسل إلى الزنجبيل لتعزيز الفائدة يُحسّن العسل من أدائك في العلاة الزوجية بسبب خصائصه المثيرة للشهوة الجنسية، حيث يمكن للعسل أن يرفع من رغبتك إلى حد كبير.

علاجات منزلية أخرى لعلاج سرعة القذف

هناك بعض العلاجات المنزلية الأخرى لعلاج سرعة القذف، منها:

  • اتباع حمية صحية:

قبل كل شيء، النظام الغذائي الصحي هو الأهم، فيجب أن تستهلك دائماً الأطعمة المغذية للحفاظ على القدرة على التحمل والأداء الجنسي. إذا كنت تمارس الرياضة أيضاً، على سبيل المثال تمارين كيجل، فستكون قدرتك الجنسية أفضل وأكثر كمالاً.

  • الكريمات الموضعية:

تحتوي كريمات التخدير الموضعية التي لا تستلزم وصفة طبية على عامل مخدر يمكنه علاج سرعة القذف عن طريق تقليل الإحساس وتأخير النشوة. ضع الكريم على قضيبك قبل 10 إلى 15 دقيقة من ممارسة الجنس حتى يكون أكثر فاعلية.

وجدت دراسة الطب الجنسي لعام 2017 أن الكريمات الموضعية يمكن أن تساعد في زيادة الوقت الذي يستغرقه القذف ببضع دقائق. على الرغم من أن كريمات التخدير جيدة التحمل بشكل عام، إلا أنها قد يكون لها بعض الآثار الجانبية، مثل:

ألم طفيف، حرقان خفيف، انخفاض الرغبة الجنسية، فقدان مؤقت للحساسية.

  • رذاذ ليدوكائين:

مثل الكريمات الموضعية، يمكن أن يساعد بخاخ الليدوكائين في علاج سرعة القذف عن طريق إزالة حساسية القضيب وتقليل فرط الحساسية. استخدم البخاخ قبل 10 إلى 15 دقيقة من ممارسة الجنس حتى يعمل بشكل أفضل. تشمل الآثار الجانبية المحتملة المعروفة انخفاض الرغبة الجنسية وفقدان الحساسية المؤقت.

  • مكملات الزنك:

لا يدعم الزنك المناعة الصحية ونمو الخلايا فحسب، بل يساعد هذا المعدن الأساسي أيضاً على إنتاج هرمون التستوستيرون بالإضافة إلى تعزيز الرغبة الجنسية والطاقة. وجدت الأبحاث صلة بين نقص الزنك والضعف الجنسي لدى الرجال، لذا فإن تناول 11 ملليجراماً من الزنك يومياً، وهي الكمية الموصى بها، قد يُحسّن من وقت القذف.

أظهرت دراسة أُجريت عام 2009 على الفئران أن مكملات الزنك يمكن أن تزيد من هرمون التستوستيرون، مما قد يحسن المشاكل الجنسية، مثل سرعة القذف. لكن احذر من تناول الكثير من الزنك لأنه قد يؤدي إلى:

الغثيان، التقيؤ، الإسهال، تلف الكلى والمعدة، طعم معدني في فمك.

  • تناول الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم:

بالإضافة إلى الزنك، يلعب المغنيسيوم أيضاً دوراً في صحتك الجنسية ويمكن أن يلعب دوراً في سرعة القذف، وفقاً للبحث. قد يساعد دمج الأطعمة الغنية بالزنك والمغنيسيوم في نظامك الغذائي في زيادة الوقت الذي تستغرقه للوصول إلى ذروة النشوة الجنسية. هذه الأطعمة تشمل:

المحار، بذور اليقطين، فول الصويا، الزبادي، السبانخ، اللوز، الحمص، حبوب السمسم، لحم البقر والضأن، الشوكولاته الداكنة، الثوم، البازيلاء.