محمد بن راشد ينضم لـ «تيك توك»: هذا أول فيديو ينشره

  • تاريخ النشر: السبت، 19 ديسمبر 2020
محمد بن راشد ينضم لـ «تيك توك»: هذا أول فيديو ينشره
مقالات ذات صلة
فيديو وصورة.. محمد بن راشد آل مكتوم في طفولته مع عبدالناصر والسادات
حاكم دبي ضمن أكثر 5 قيادات عالمية تفاعلاً على مواقع التواصل الاجتماعي
بالفيديو والصور..حاكم دبي يعلن تشكيل مجلس القوة الناعمة لدولة الإمارات

أعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، انضمامه إلى منصة الفيديوهات القصيرة «تيك توك».

محمد بن راشد ينضم لـ «تيك توك»:

وكان أعلن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الذي يعد أول زعيم عربي ينضم إلى المنصة الصينية، انضمامه إلى منصة «تيك توك» عبر حسابه الرسمي على موقع التغريدات القصيرة «تويتر».

وجاءت تغريدة حاكم دبي على موقع تويتر، على النحو التالي: «أطلقت اليوم حسابي الرسمي على منصة TikTok للتواصل الاجتماعي، الأسرع نمواً في العالم والتي تضم أكثر من ٨٠٠ مليون متابع. نريد أن نكون حيث يكون الناس ونريد بناء محتوى عربي إيجابي ونريد أن نستمع للشباب ونُسمعهم قصتنا».

ما هو أول فيديو نشره محمد بن راشد على «تيك توك»؟

حاكم دبي الذي لديه بالفعل 5.4 مليون متابع على الانستغرام - Instagram و10.4 مليون متابع على تويتر - Twitter.، كان منشوره الأول عبارة عن قصة تحفيزية تتميز بصوته. وقد حصدت بالفعل أكثر من 96.9 ألف إعجاب حتى الآن.

يروي الفيديو قصة أسد وغزال، كلاهما عليهما أن يستيقظا ويبذلوا قصارى جهدهم لمجرد البقاء على قيد الحياة كل يوم من خلال الجري، سواء كان ذلك بعيداً عن الحيوانات المفترسة أو في البحث عن الطعام.

ويقول الشيخ محمد في الفيديو: "عندما تستيقظ، من الأفضل أن تبدأ في الجري"، موضحاً سبب قيامه باستمرار بدفع فريقه للسعي؛ لتحقيق الأفضل. 

وجاء تعليق حاكم دبي خلال الصور التي تبين لقطات من إمارة دبي وإيقاعها السريع ولقطات لأسد وغزال من الناحية الأخرى، موجهاً حديثه لشباب دبي ولفريق عمله، قائلاً: «يميل الناس إلى التباطؤ، على سبيل المثال إذا حقق فريقي إنجازاً، يقولون، حسناً، بات الشيخ محمد سعيداً، سنتمهل ونستريح، لذا كتبت لهم التالي: عندما يستيقظ الغزال كل صباح في أفريقيا، يضمن أن يتفوق على أسرع أسد وإلا سيصبح فريسة. قلت، كل صباح في أفريقيا عندما يستيقظ الأسد يضمن أن يتفوق على أبطأ غزال وإلا سيتضور جوعاً».

وتابع حديثه لفريق عمله: «في دولة الإمارات العربية المتحدة ودبي لا أكترث إن كنتم مثل الغزال أو الأسد، عندما تستيقظون من الأفضل أن تبدأوا في الركض».