نايف هزازاي يعتذر لجمهور العدالة ويكشف تفاصيل أزمته مع مايكون

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 26 أغسطس 2020
نايف هزازاي يعتذر لجمهور العدالة ويكشف تفاصيل أزمته مع مايكون
مقالات ذات صلة
دوري أبطال آسيا: موعد مباراة النصر والتعاون والقنوات الناقلة لها
سواريز يغادر برشلونة باكياً وهذا ما سيتقاضاه في أتلتيكو مدريد
لأول مرة: أفضل 3 في أوروبا بدون ميسي أو رونالدو

وجه اللاعب السعودي نايف هزازاي الاعتذار لجمهور نادي العدالة، بعد الهزيمة القاسية التي تعرض لها الفريق مؤخراً أمام فريق النصر بنتيجة 1-6، ليتأكد هبوطه رسمياً.

نايف هزازي يعتذر عن الهزيمة الكبيرة

وقال هزازي في تصريحات تليفزيونية أنه كان يتمنى المشاركة منذ بداية المباراة، خصوصاً مع تواجد مدرب المنتخب السعودي ضمن الحضور، مبدياً استغرابه من ابتعاده عن التشكيلة الأساسية أمام النصر.

وتابع اللاعب السعودي قائلاً أن فريق النصر مستواه متصاعد بشكل كبير، ونجح مدربه في التعامل مع المباراة بشكل جيد، وأنهاها في شوطها الأول، لافتاً إلى أن لاعبي الفريق كانوا يلعبون وكأن الجمهور موجود في المدرجات.

وأردف قائلاً أنه لم يكن يتمنى أن تنتهي المباراة بهذه الخسارة الكبيرة، موجهاً الاعتذار لجمهور العدالة على ما حدث.

وأبدى نايف هزازي استغرابه من عدم وجوده في التشكيلة الأساسية لفريقه خاصة في المباريات المهمة، وقال أن هذه في النهاية هي قرارات المدرب ويجب احترامها.

نايف هزازي يكشف تفاصيل أزمته مع مايكون

كما تحدث عن أزمته مع مدافع فريق النصر، مايكون، وذلك بعد أن التقطت الكاميرات لقطة لهما أظهرت وجود حوار غاضب دار بينهما.

حيث قال اللاعب السعودي أنه لم يحدث بينهما شيء، مردفاً أن كل ما حدث بخصوص ركلة الجزاء التي أراد أن يمنحها له الحكم، وما حدث معه داخل الملعب أمر طبيعي بكرة القدم.

وأنهى هزازاي تصريحاته بقوله أن فريق العدالة هبط رسمياً لدوري الدرجة الأولى بعد انتهاء المباراة، مضيفاً أنه كلاعب محترف سيحترم تعاقده معهم ختى نهاية هذا الموسم، إلا أنه لا يظن أنه سيكون متواجداً مع الفريق في الموسم القادم.

النصر يكتسح العدالة

واستطاع فريق النصر اكتساح منافسه العدالة بنتيجة 6-1، في المباراة التي جمعت بينهما مساء الثلاثاء، في إطار الجولة الـ27 للدوري السعودي للمحترفين.

هبوط فريق العدالة

ويتذيل فريق العدالة ترتيب الدوري السعودي للمحترفين هذا الموسم، حيث حل في المركز الـ 16 والأخير برصيد 20 نقطة، حيث خاض 27 مباراة حقق خلالها 4 انتصارات و8 تعادلات و15 هزيمة، ليتأكد هبوطه رسمياً إلى دوري الدرجة الأولى.