7 أسباب تجعل الحيوانات الأليفة مفيدة للأطفال

  • تاريخ النشر: الجمعة، 30 أبريل 2021
7 أسباب تجعل الحيوانات الأليفة مفيدة للأطفال
مقالات ذات صلة
في يوم الورد الأحمر.. إليك ما يرمز إليه في العلاقات تاريخياً وحالياً
مشاهير أدمنوا الزواج: لن تصدقوا عدد زيجات النجوم العرب
علاقات رومانسية للمشاهير انتهت بطرق غير لائقة: إحداهن تعرضت للضرب

من المعروف أن الحيوانات الأليفة لها تأثير مفيد على حياة الناس من خلال تحسين صحتهم العقلية والجسدية والعاطفية.

هذا لا ينطبق فقط على البالغين، يمكن للأطفال أيضاً الاستفادة بشكل كبير من امتلاك حيوان أليف، دعونا نلقي نظرة فاحصة على الأسباب الرئيسية السبعة التي تجعل الحيوانات الأليفة مفيدة للأطفال، وفقاً your Coffee Break.

7 أسباب تجعل الحيوانات الأليفة مفيدة للأطفال

1. الثقة بالنفس

في الوقت الحاضر، يتعرض الأطفال لضغط كبير في كل من المدرسة والمنزل. غالباً ما يجدون أنفسهم في مواقف تهتز فيها ثقتهم مثل شجار والديهم أو الانتقال إلى مدرسة أخرى أو زيادة الطلبات الأكاديمية. يمكن أن تكون الحيوانات الأليفة طريقة رائعة للتعامل مع هذه المشاكل لأنها تساعد الأطفال على بناء الثقة بالنفس.

يساعد إطعام حيوان أليف والعناية به ورعايته على خلق شعور بالجدارة وبناء الثقة. علاوة على ذلك، يمكن أن تساعد الحيوانات الأليفة على تهدئة الأطفال في المواقف الصعبة ومنحهم شعوراً بالانتماء والقبول، تساعد الثقة بالنفس الأطفال على التغلب على الأوقات الصعبة وتساعد على النمو العاطفي.

2. احترام الذات

بدون احترام الذات، لن يتمكن الأطفال من تطوير إمكاناتهم الكاملة ويصبحوا بالغين أقوياء ومرنين. يمكن للكلاب أو الحيوانات الأليفة النادرة مثل الطيور أو الزواحف «للأطفال الأكبر سناً» أن تساهم بشكل كبير في تنمية احترام الذات.

أي طفل لا يشعر بزيادة احترام الذات عندما يعجب جميع أصدقائه بكلبه؟ الأمر نفسه ينطبق على الأطفال الذين لديهم حيوانات أليفة أخرى، وخاصة الحيوانات الأليفة غير المألوفة التي يرغب الجميع في رؤيتها. سيفخر الأطفال بحرصهم على إظهار قدرتهم على رعاية حيواناتهم الأليفة والتعامل معها بمهارة.

3. المسؤولية

إن رعاية حيوان أليف يعلم الأطفال كيفية تحمل المسؤولية عن كائن حي آخر، كلما تعلم الأطفال مبكراً تحمل المسؤولية «بطريقة لطيفة» كان ذلك أفضل بالنسبة لهم في وقت لاحق من حياتهم.

تساعد رعاية الحيوانات الأليفة الأطفال على فهم أنك بحاجة إلى القيام بأشياء بشكل صحيح مثل التغذية وتنظيف القفص والتنظيف بالفرشاة من أجل الحفاظ على صحة الحيوانات الأليفة وسعادتها.

هذا أحد أهم الدروس التي يجب أن يتعلمها الأطفال في طفولتهم لأن القدرة على تحمل المسؤولية ستؤثر على حياتهم كلها بطريقة إيجابية.

4. مهارات الاتصال

مهارات الاتصال، اللفظية وغير اللفظية، ذات أهمية قصوى للعلاقات الإيجابية مع الوالدين والأشقاء والأصدقاء يمكنها حتى إعداد الأطفال ليكونوا أكثر نجاحاً في وظائفهم المستقبلية.

أسهل طريقة لتعلم التواصل هي مراقبة الحيوانات الأليفة، يعد فهم الاتصال غير اللفظي أمراً حيوياً للتنبؤ برد فعل الطرف المقابل والحكم على أي موقف. هذا يساعد الأطفال على تحسين وتوضيح تواصلهم مما يحسن علاقاتهم الاجتماعية بشكل كبير.

5. التنشئة

يمكن أن تساعد الحيوانات الأليفة الأطفال على أن يصبحوا مهتمين ولطيفين ومغذيين. يعد هذا إعداداً رائعاً لحياة البالغين عندما يكون لديهم شركاء وأطفال. علاوة على ذلك، تتطلب بعض المهن، خاصة في المجالات الطبية والتعليمية، موظفين يتمتعون بمستويات رعاية عالية.

6. الثقة

غالباً ما يعتمد الأطفال بشدة على حيواناتهم الأليفة ويصبحون أصدقاءهم المقربين. يعهدون بأسرارهم وآمالهم وأحلامهم ومشاكلهم وهمومهم وحزنهم، لن يخون الحيوان الأليف هذه الثقة أبداً كما يفعل الناس أحياناً. لذلك، يتعلم الطفل أنه عندما تثق في كائن حي آخر، فسوف يثق بك أيضاً. عندما يمكن للطفل أن يثق بنفسه، فسيكون قادراً على إنشاء علاقات عميقة الجذور وذات مغزى مع الآخرين والتغلب على العقبات في الحياة بالمرونة وقوة الإرادة.

7. القيادة

إن تطوير المهارات القيادية مفيد حتى أثناء المدرسة وبعد ذلك في الحياة المهنية، إن امتلاك الحيوانات الأليفة هو أفضل استعداد لتصبح قائداً جيداً ومدروساً. وفقاً لدراسة، فإن امتلاك الحيوانات الأليفة ومهارات القيادة ترتبط ارتباطاً وثيقاً. لكن الأمر لا يتعلق فقط بالقيادة في العمل - فعندما يكبر الأطفال، يجب أن يكونوا قادرين على اتخاذ القرارات وقيادة طريق عائلاتهم المستقبلية.