إبراهيم حجازي: الشارع المصري يودع الصحفي والناقد الرياضي الشهير

  • تاريخ النشر: الإثنين، 03 يناير 2022
إبراهيم حجازي: الشارع المصري يودع الصحفي والناقد الرياضي الشهير
مقالات ذات صلة
السفير البريطاني في مصر يودع المصريين بفيديو مؤثر
الشاعر والصحفي المصري فاروق جويدة
فيديو: ناقد فني مصري يوضح سبب هجوم شيرين على عمرو دياب

أعلن ابن الصحفي والناقد الرياضي المصري إبراهيم حجازي، اليوم الاثنين، وفاة والده، عن عمر 67 عاماً، بعد صراع مع المرض، حيث كان يعاني من توابع إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وفاة الصحفي والناقد الرياضي المصري إبراهيم حجازي بعد صراع مع المرض

وكتب ابن إبراهيم حجازي منشوراً على موقع التواصل الاجتماعي فيسوك، نعى فيه والده الراحل، حيث قال: "إنا لله وإنا إليه راجعون.. انتقل إلى رحمة الله أبويا حبيبي"، مشيراً إلى أن: "موعد تشييع الجنازة عقب صلاة الظهر من مسجد الفاروق بالمعادي."

وذكرت تقارير محلية أن الصحفي والناقد الرياضي وعضو مجلس الشيوخ المصري الراحل، أصيب بفيروس كورونا المستجد في شهر أكتوبر الماضي، ليعاني طوال الأشهر التالية حتى وفاته، من تبعات المرض.

وقد صرح زميله الناقد الرياضي المصري حسن المستكاوي، في شهر ديسمبر الماضي، قائلاً إن حجازي تم نقله إلى الرعاية المركزة في إحدى المستشفيات، بعد تعرضه لأزمة صحية حرجة.

وأوضح المستكاوي وقتها أن حجازي كان يعاني من تبعات إصابته بفيروس كورونا، إضافة إلى حدوث بعض المشكلات الصحية الأخرى، مما تسبب في نقله إلى العناية المركزة.

جدير بالذكر أن الراحل إبراهيم حجازي كان واحداً من أبرز النقاد في الوسط الرياضي المصري، حيث اشتهر بمقالاته في جريدة الأهرام، التي ظل يكتب فيها لأكثر من عقدين من الزمان، خاصة في عددها الأسبوعي الصادر يوم الجمعة، فكان مقاله الذي يحمل عنوان "خارج دائرة الضوء" ينال اهتماماً كبيراً.

وتخرج إبراهيم حجازي في المعهد العالي للتربية الرياضية في عام 1967، وعمل ضابطاً بالاحتياط في القوات المسلحة المصرية، وشارك في حرب 1973، حيث كان فخوراً دائماً بأنه أحد أبطال القوات المسلحة الذين شاركوا في حرب أكتوبر.

التحق حجازي بمؤسسة الأهرام الصحفية في مصر في عام 1975، ثم أسس مجلة الأهرام الرياضي في عام 1990، وأصبح رئيس تحريرها، لتتحول إلى واحدة من أهم الصحف والمجلات الرياضية في الوطن العربي.

وقدم الراحل إبراهيم حجازي العديد من البرامج التليفزيونية الرياضية، من ضمنها برنامج "في دائرة الضوء"، الذي تناول من خلاله أبرز أخبار الرياضة المصرية والعالمية.

وبعد إعلان وفاته، قام العديد من الإعلاميين والمشاهير بنعي الناقد والصحفي الرياضي الراحل إبراهيم حجازي، فكتب النقاد حسن المستكاوي عبر حسابه على موقع تويتر: "لا إله إلا الله، وإنا إليه راجعون.. انتقل إلى رحمة الله إبراهيم حجازي، أخي وحبيبي وزميلي وزوج شقيقتي.. بكيته كما بكيت أعز الناس.. اللهم هون علينا فراقه، واجعله من أهل الجنة بقدر ما أعطي من خير، وبقدر ما أحب الناس."

وغرد الإعلامي عمرو الليثي: "إنا لله وإنا إليه راجعون.. الإعلامي والناقد الرياضي إبراهيم حجازي في ذمة الله."

وكتب نجم الكرة المعتزل أحمد حسام ميدو عبر تويتر: "خالص العزاء في وفاة الأستاذ الصحفي القدير الأستاذ ابراهيم حجازي.. كان رجلاً وطنياً مخلصاً في عمله، وقامة كبيرة وعلامة في الصحافة الرياضية المصرية.. تربينا جميعاً على مقاله الأسبوعي يوم الجمعة في جريدة الأهرام.. الله يرحمه ويصبر أهله."

كما نعى رئيس مجلس الشيوخ المصري، المستشار عبدالوهاب عبدالرازق، الراحل ابراهيم حجازي، حيث قال:"فقدنا شخصية صحفية لامعة، وإعلامياً قديراً وعضواً بارزاً من أعضاء المجلس، ورجلاً وطنياً محباً لوطنه حتى آخر لحظات حياته."