الإكوادور تواجه السعودية واليابان بكاستيلو صاحب الأزمة الشهيرة

الإكوادور مهددة بالاستبعاد من المونديال بسبب كاستيلو

  • تاريخ النشر: الجمعة، 16 سبتمبر 2022
الإكوادور تواجه السعودية واليابان بكاستيلو صاحب الأزمة الشهيرة
مقالات ذات صلة
موعد مباراة السعودية والإكوادور والقنوات الناقلة
آخر تطورات أزمة مشاركة الإكوادور في كأس العالم 2022 بقطر
المنتخب السعودي يواجه الإكوادور ودياً قبل مونديال 2022

قرر منتخب الإكوادور خوض المواجهتين الوديتين أمام منتخبي السعودية واليابان ضمن الاستعدادات لكأس العالم 2022 بقائمة مكونة من 28 لاعباً ومن بينهم بيرون كاستيلو صاحب الأزمة الشهيرة التي تهدد المنتخب الإكوادوري بالاستبعاد من المونديال.

وكشف المنتخب الإكوادوري عن وجود بيرون كاستيلو الظهير الأيمن والذي خاض تصفيات كأس العالم مع الفريق في القائمة وذلك ضمن الاستعدادات لمونديال 2022.

وجاء اختيار كاستيلو لمواجهتي السعودية واليابان بناء على قرار الأرجنتيني جوستافو ألفارو المدير الفني للمنتخب وذلك بعد ساعات من جلسة لجنة الاستئناف التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" في مدينة زيورخ السويسرية وذلك لمراجعة شكوى منتخب تشيلي بشأن وجود مخالفات أو شبهة تزوير في بيانات وسجلات اللاعب بيرون كاستيلو.

ورفع الاتحاد التشيلي لكرة القدم شكوى ضد منتخب الإكوادور بسبب إشراكه للاعب بيرون كاستيلو بقميص المنتخب الوطني للبلاد برغم وجود مستندات تؤكد أنه كولومبي الجنسية.

وانضم اتحاد بيرو لكرة القدم للاتحاد التشيلي في الشكوى ضد منتخب الإكوادور، فيما رد الاتحاد الإكوادوري بمستندات تؤكد صحة قرار مشاركة كاستيو في مباريات تصفيات كأس أمريكا الجنوبية المؤهلة لمونديال 2022.

ويأتي ذلك في ظل حديث الصحف العالمية عن وجود خطر حقيقي لاستبعاد منتخب الإكوادور من منافسات كأس العالم 2022 في قطر وذلك بعد ظهور أدلة جديدة حول قضية تزوير مستندات اللاعب بيرون كاستيلو.

وأوضحت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن منتخب الإكوادور ظهرت ضده أدلة جديدة تؤكد أن هناك جوازات سفر مزورة وتسجيلات صوتية تؤكد أن بيرون كاستيلو ولد في كولومبيا.

وذكرت الصحيفة البريطانية أن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" حصل بالفعل على تسجيلات صوتية للمقابلة التي أجراها اللاعب كاستيلو مع مسؤولي الاتحاد الإكوادوري.

وشهدت هذه المقابلة بحسب الصحفية البريطانية اعتراف اللاعب بأنه مولود في كولومبيا ولكن برغم ذلك قرر الاتحاد الإكوادوري ضم اللاعب لمنتخب البلاد والدفع به في مباريات تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2022.

ويواجه الاتحاد الإكوادوري لكرة القدم العديد من الاتهامات ومنها استخراج جوازات سفر مزورة للاعب بيرون كاستيلو وكذلك التستر على جنسية اللاعب الحقيقية وضم لاعب إلى المنتخب يمتلك هويات متعددة.

ويأتي ذلك في ظل تصميم الاتحاد التشيلي لكرة القدم على تقديم استئناف ضد قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" برفض الشكوى السابقة من أجل إقصاء منتخب الإكوادور من المشاركة في كأس العالم 2022 في قطر.

وكان منتخب تشيلي قد تقدم بشكوى إلى الفيفا يطالب فيها باستبعاد المنتخب الإكوادوري من كأس العالم 2022 بسبب مشاركة اللاعب بايرون كاستيلو والذي يمتلك الجنسية الكولومبية.

ورفضت الاتحاد الدولي لكرة القدم ادعاء الاتحاد التشيلي وقرر الإبقاء على الإكوادور في المونديال وهو ما أغضب مسؤولي الاتحاد التشيلي.

وعاد الاتحاد التشيلي من أجل استئناف القضية خاصة وأنها تمتلك دلائل على أن اللاعب ولد في كولومبيا وليس الإكوادور وذلك بحسب المذكور في الوثائق الرسمية.

وساهم كاستيلو في تأهل منتخب الإكوادور لكأس العالم 2022 بعدما شارك في ثماني مباريات في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة للمونديال ومنها مباراة أمام منتخب تشيلي.

وشارك كاستيلو أمام منتخب تشيلي في المباراة التي أقيمت في شهر سبتمبر الماضي وانتهت بالتعادل السلبي، قبل أن يشارك مجدداً مع منتخب الإكوادوري أمام تشيلي في مباراة انتهت بفوز الأول بهدفين دون رد خلال شهر نوفمبر الماضي.

ولم يتمكن المنتخب التشيلي من حسم التأهل لكأس العالم واكتفى بالمركز السابع في ترتيب تصفيات أمريكا الجنوبية.

ويحاول المنتخب التشيلي الضغط على الفيفا من أجل إقصاء الإكوادور على أمل المشاركة بدلاً منه في المونديال.

ولم يقبل الاتحاد الدولي لكرة القدم ادعاءات تشيلي وأكد خلال شهر يونيو الماضي أن منتخب الإكوادور سيكون مشاركاً في مونديال 2022 بقطر.

ويتهم الاتحاد التشيلي نظيره الإكوادوري بأنه استخدم وثيقة مزيفة من أجل الاستفادة من خدمات اللاعب وإشراكه في المباريات وأن ذلك يتنافى مع مبادئ اللعب النظيف.

الجدير بالذكر أن منتخب الإكوادور يأتي في المجموعة الأولى بالمونديال والتي تضم منتخبات قطر والسنغال وهولندا.