الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح: معلومات لا تعرفونها عن أمير الإنسانية

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020
الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح: معلومات لا تعرفونها عن أمير الإنسانية
مقالات ذات صلة
فهد الشايع: الإعلاميون ينعون الراحل بكلمات مؤثرة
السعودية تنعى الأميرة الجوهرة بنت محمد بن عبدالعزيز
محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز: السعودية تنعي والدة نائب أمير الرياض

توفي صباح اليوم أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح عن عمر يناهز 91 عاماً، بعد مسيرة طويلة حافلة بالعطاء، والتي جعلت الكثيرون يطلقون عليه لقب أمير الإنسانية، وذلك بعدما قامت منظمة الأمم المتحدة بتكريمه في 9 سبتمبر 2014 بلقب قائد العمل الإنساني.

من هو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح؟

اسمه بالكامل هو: صباح بن أحمد بن جابر بن مبارك بن صباح بن جابر بن عبد الله بن صباح بن جابر بن سلمان بن أحمد، وهو الابن الرابع من الأبناء الذكور للشيخ أحمد الجابر الصباح، أمير الكويت العاشر، من زوجته الشيخة منيرة العثمان السعيد العيّار، وهو من مواليد مدينة الجهراء في السادس عشر من شهر حزيران/يونيو عام 1929 م.

أشقاء الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح

ولدى الشيخ صباح الأحمد العديد من الأشقاء: وهم: عبد الله الأحمد الجابر الصباح (من مواليد عام 1905، توفي في الثامن والعشرين من شهر كانون الثاني/يناير عام 1957)، محمد الأحمد الجابر الصباح (من مواليد عام 1909، توفي في عام 1975)، أمير الكويت السابق جابر الأحمد الجابر الصباح (من مواليد التاسع والعشرين من شهر أيار/مايو عام 1926 توفي في الخامس عشر من شهر كانون الثاني/يناير عام 2006)، خالد الأحمد الجابر الصباح (مواليد عام 1932)، نواف الأحمد الجابر الصباح (من مواليد الخامس والعشرين من شهر حزيران/يونيو عام 1937)، مشعل الأحمد الجابر الصباح (من مواليد عام 1928).

طفولة ونشأة الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح

عاش الشيخ صباح الأحمد في طفولته تحت رعاية أخواله آل العيّار، الذين يعدون من كبرى الأسر الكويتية في تلك المنطقة، التي أصبحت لاحقاً مدينة ثم محافظة.

في الرابعة من عمره، انتقل صباح الأحمد الجابر الصباح من الجهراء إلى قصر السيف، حيث نشأ مع أخيه جابر في كنف الشيخة بيبي السالم الصباح، والدة جابر، التي اعتبرته أحد أبناءها، وكانت تحبه أكثر من حبها لابنها على حد وصفه.

وتلقى صباح الأحمد تعليمه في المدرسة المباركية، قبل أن يقوم والده، الشيخ أحمد الجابر الصباح، بإيفاده إلى بعض الدول من أجل الدراسة، وكذلك لاكتساب الخبرات والمهارات السياسية، وحتى يتعرف أيضاً على طبيعة الأنظمة والعمل والإدارة في بعض الدول الأوروبية والآسيوية.

خبرات الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح

وساهمت هذه الفترة، التي كانت بين نشأته واستقلال الكويت عام 1961، في تزويده بخبرات وأساليب الحكم، وتجارب وشروط الإدارة، خاصة وأن حكم والده استمر لنحو 3 عقود (من 1921 وحتى 1950)، مما جعله يواكب طريقة الشيخ أحمد الجابر الصباح في التعامل مع المتغيرات الداخلية والخارجية، خاصة أن تلك السنوات شهدت أحداثاً سياسية كبرى، مثل الحرب العالمية الثانية ونكبة فلسطين وثورة يوليو المصرية وغيرها، وهي كلها أحداث ساهمت في فهمه للسياسة بشكل أفضل.

وإلى جانب هذا، فقد ساعدت نشأة صباح الأحمد في قصر الحكم لأن تخلق بداخله وعياً اجتماعياً وسياسياً، كما جعله ملماً بالشأن العام، سواء كان داخل الكويت أو على مستوى المنطقة العربية أو العالمية، ليصبح واحداً من أعمدة الحكم الرئيسية في بلاده.

الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أميراً للكويت

اجتمع مجلس الأمة الكويتي في الرابع والعشرين من شهر كانون الثاني/يناير عام 2006، وقرر نقل صلاحيات أمير الكويت سعد العبد الله السالم الصباح إلى مجلس الوزراء؛ بسبب سوء حالته الصحية، فقام مجلس الوزراء بتزكية رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لتولي مقاليد الحكم، ثم قام أعضاء مجلس الأمة بمبايعته بالإجماع في جلسته الخاصة المنعقدة في التاسع والعشرين من شهر كانون الثاني/يناير عام 2006.

زوجة وأبناء الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح

تزوج الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح من الشيخة فتوح السلمان الحمود الصباح، وأنجب منها ثلاثة أبناء وفتاة، هم:

  • الشيخ ناصر (وهو وزير الديوان الأميري).
  • الشيخ حمد (وهو رجل أعمال).
  • الشيخ أحمد (توفي صغيراً).
  • الشيخة سلوى (توفيت عام 2002).

وقد توفيت زوجته في الثاني من شهر آب/أغسطس عام 1990.

شاهدوا في الألبوم أعلاه لقطات نادرة من حياة أمير الإنسانية الراحل، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.