العثور على الوظيفة: 3 أخطاء في وسائل التواصل الاجتماعي سبباً لاستبعادك

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 02 يونيو 2021
العثور على الوظيفة: 3 أخطاء في وسائل التواصل الاجتماعي سبباً لاستبعادك
مقالات ذات صلة
أسئلة مقابلة هندسة كهربائية: إليك ما تحتاج إلى معرفته
أسئلة المقابلة الشخصية بالإنجليزي: إليك كيفية الإجابة
أسئلة مقابلة شخصية لوظيفة إدارية.. إليك الأسئلة وكيفية إجابتها

نظراً لأن الأغلبية العظمة من سكان العالم يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي، فمن المحتمل أن تكون نشطاً على الشبكات الاجتماعية. سواء كنت تنشر بانتظام، مرة واحدة في الأسبوع، أو بين الحين والآخر، لا يمكن لوسائل التواصل الاجتماعي أن تؤثر على شخصيتك العامة فحسب، بل تحدد ما إذا كنت ستحصل على الوظيفة أم لا.

ولكن ما المنشورات التي ستبقيك في السباق؟ وما هي الأعلام الحمراء المحتملة؟ يشارك مديرو التوظيف أمثلة حول ما يجب على المرشحين للوظائف الابتعاد عنه عند النشر على وسائل التواصل الاجتماعي، ألق نظرة على ما قالوه، وفقاً لموقع fairygodboss.

العثور على الوظيفة: 3 أخطاء في وسائل التواصل الاجتماعي سبباً لاستبعادك

1. وجودك على الإنترنت لا يتوافق مع وجودك في IRL

من الأخطاء الشائعة على وسائل التواصل الاجتماعي استخدام الأسماء الوهمية أو المستعارة أو الصور الشخصية غير لائقة، وفقاً لما تشير إليه ناتاشا تايلور، مدير التوظيف والتوظيف في Rhino Staging.

2. نشر آراء مسيئة

تشير إيريكا هولواي، مدير التوظيف في أكاديمية الوسائط الرقمية، إلى أنه استخدام وسائل التواصل الاجتماعي للتعبير عن الآراء بشكل مسيء هو أمر يتسبب في رفض المرشحين، قائلة: «يتقدم المرشح للوظيفة لمنصب المدير الإقليمي على سبيل المثال وهو يبدو مناسباً، لكن على وسائل التواصل الاجتماعي، هو ينشر أموراً صاخبة «غير لائقة» يصف الأشخاص الذين يشاهدون كرة القدم أو يشاركون  بكلمات غير لائقة.. أثرت آراؤه الاجتماعية هذه على فعاليته كمدير إقليمي ويمكن أن تجعل الناس يشعرون بعدم الارتياح».

3. نشر أدلة على السلوك السيئ

فيما تشير ريبيكا ديل سيد، مديرة توظيف في إحدى الشركات، إلى أنها لا تانظر بالضرورة إلى حسابات وسائل التواصل الاجتماعي لكل مرشح، لكن في حالة إذا بدا المرشح غير مؤهل، فإن الأشياء التي ستبحث عنها تتضمن ما إذا كان قد شارك في المجتمع أم لا ومجموعات المهارات التي يمكن تطبيقها في الوظيفة.

لذا، يمكن أن تنظر ريبيكا إلى صفحة المرشح على فيسبوك، تقول ريبيكا في ذلك: «إذا رأيت أنه يحب الموسيقى حقاً ولكن بعض صوره كانت غريبة نوعاً ما. كان ينشر الكثير من الأشياء التي كانت بغيضة وتثير غضباً كبيراً أو يتباهى بأمور غير لائقة وغير مناسب، فسوف يتم اعتباره تلقائياً غير لائق لبيئة العمل هذه.

كما أعطت مثال ثاني للنظر على صفحة المرشح على فيسبوك، فإذا كان لدي مرشح حساباً مليئاً بالصور المهينة للمرأة والكثير من الصور غير اللائقة، سيكون الأمر التالي هو رفضه للوظيفة فهي تعتقد أنه غير مناسب لبيئة العمل.