تعرفوا على قصة أغنى لاعب كرة قدم فضّل ليستر سيتي على عائلته المالكة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 10 يناير 2018 آخر تحديث: الأربعاء، 02 ديسمبر 2020
تعرفوا على قصة أغنى لاعب كرة قدم فضّل ليستر سيتي على عائلته المالكة
مقالات ذات صلة
استفتاء: من تتوقع فوزه بالدوري الإسباني هذا الموسم؟
حمزة تشودري يرفع علم فلسطين أثناء تتويج فريقه بكأس الاتحاد الإنجليزي
النصر مهدد بالهبوط إلى الدرجة الأولى

تُعد أغنى لاعب في العالم، تعيش أميراً في عائلتك الحاكمة لدولتك فتترك هذا من أجل الانضمام للفريق الثاني "الرديف" بنادي ليستر سيتي الإنجليزي؟.. الأمر يبدو غريباً.

ولكن هذا ماحدث من قٍبل فايق البلقية، البالغ من العمر 19 عاماً، المُنتمي للعائلة المالكة في سلطنة بروناي الآسيوية.

فبعد بدايته في فريق نيوبري ببلده رفض البقاء بجوار عمه سلطان دولته وانتقل إلى أكاديمية ساوثامبتون في انجلترا ومنها انضم إلى فرق الشباب في ناديي آرسنال وتشيلسي  قبل توقيعه لفريق ليستر سيتي عام 2016 ولكنه يتواجد في الفريق الثاني "الرديف" ينتظر فرصة الظهور الأول مع الفريق الرسمي للثعالب.

ولفتت صحيفة صن البريطانية الانتباه لحياة عائلته، مشيرة إلى أن جفري البلقية شقيق سلطان بروناي ووالد فايق يمتلك ثروة تُقدر بـ 15 مليار دولار، وارتبط اسمه بحياة مليئة بالبذخ؛ حيث امتلك على مدار حياته 2300 سيارة فارهة، وتناولت بعض التقارير الصحفية قبل أعوام أنباء إنفاقه 35 مليون دولار خلال شهر واحد بخلاف تنظيمه حفل عيد ميلاده الخمسين بمفاجأة أبنائه وبينهم فايق الذي كان في السابعة حينها بإحضار المطرب الأميركي الراحل مايكل جاكسون ليغني لهم في حفل خاص، تقاضى خلاله 12.5 مليون دولار.

ورغم امتلاك فايق البلقية الجنسية الأمريكية لولادته في ولاية لوس أنجلوس إلا أنه فضًل منتخب بلاده الذي يرتدي شارته رغم صغر سنه.