تميم بن حمد يمارس الرياضة بصحبة بناته في شوارع الدوحة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 10 فبراير 2021
تميم بن حمد يمارس الرياضة بصحبة بناته في شوارع الدوحة
مقالات ذات صلة
تركي الفيصل يحكي عن رسالة وصلته من الملك فيصل ومازال محتفظاً بها
إطلاق النسخة الإلكترونية لرخصة القيادة بالمملكة إليك خطوات إصدارها
المركز الوطني لتنمية الحياة الفطرية يدعو مقتني المفترسات لتسليمها

قام أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد، بنشر مجموعة صور عبر حسابه الرسمي على موقع التغريدات القصيرة تويتر، ظهر فيها بصحبة بناته، وهم يمارسون رياضة المشي في شوارع العاصمة الدوحة.

أمير قطر وبناته يمارسون رياضة المشي في شوارع الدوحة

وظهر أمير قطر مع بناته في الصور وهم يرتدون ملابس رياضية ويسيرون في شوارع العاصمة القطرية الدوحة، إحياء لـ اليوم الرياضي الوطني.

وكتب الشيخ تميم بن حمد على الصور تعليقاً جاء فيه: "في يومنا الرياضي لهذا العام الاستثنائي الذي تعيشه دول العالم كافة، تبقى ممارسة الرياضة سلوكاً صحياً واجتماعياً لا غنى عنه، متمنياً للجميع يوماً ممتعاً".

كما تداولت وسائل إعلام محلية عدة صور أخرى لأمير قطر وبناته أثناء مشاركتهم في اليوم الرياضي الوطني، موضحة أن الشيخ تميم بن حمد وأطفاله كانوا يمارسون رياضة المشي في حديقة البدع.

تميم بن حمد يمارس الرياضة بصحبة بناته في شوارع الدوحة

فعاليات استثنائية لليوم الرياضي الوطني في قطر

وفي سياق متصل، فقد أشارت تقارير محلية إلى أن احتفالات قطر باليوم الرياضي الوطني هذا العام سيطرت عليه الإجراءات الوقائية والاحترازية لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأوضحت أن اليوم الوطني الرياضي، الذي تحتفل به قطر يوم الثلاثاء من الأسبوع الثاني من شهر فبراير كل عام، تقرر هذه السنة أن تكون كل الأنشطة الرياضية فيه بشكل فردي، مثل السباحة والجري وركوب الدراجة.

وأضافت التقارير أن لجنة اليوم الرياضي في قطر أعلنت في وقت سابق عن قيامها بتعديل الشروط والإرشادات الخاصة بالأنشطة والفعاليات الرياضية لليوم الرياضي للدولة، حيث جاء ذلك بناء على قرارات مجلس الوزراء القطري حول خطة إعادة فرض القيود جراء جائحة كورونا.

فيروس كورونا في قطر

وكانت وزارة الصحة العامة قد أعلنت، اليوم الأربعاء، عن تسجيل 451 حالة إصابة جديدة بفيروس كوفيد-19 خلال الـ 24 ساعة الماضية، من بينهم 412 إصابة مسجلة بين أفراد المجتمع، و39 حالة بين المسافرين العائدين من الخارج ويخضعون للحجر الصحي.

وأشارت الوزارة إلى أنه تم تسجيل تعافي 260 مصاباً خلال آخر 24 ساعة، ليصل إجمالي الحالات التي تماثلت للشفاء في قطر إلى 147,451 حالة، لافتة إلى أن جميع الحالات الجديدة المصابة تخضع حالياً للعزل الصحي، ويتم تقديم الرعاية الصحية اللازمة لهم.

وحذرت وزارة الصحة القطرية من الزيادة التدريجية والمستمرة في عدد الإصابات اليومية الجديدة لفيروس كورونا، والتي ترتب عليها زيادة في عدد الأشخاص الذين أدخلوا إلى المستشفى، وكذلك عدد الأشخاص الذين أدخلوا إلى وحدات العناية المركزة، وهي كلها مؤشرات مبكرة لموجة ثانية محتملة من انتشار الفيروس في قطر، وطلبت من جميع أفراد المجتمع بالالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية.

كما نوهت الوزارة إلى أنه في حال استمرار أعداد الحالات الإيجابية ودخول المزيد من المصابين إلى المستشفيات خلال الفترة القادمة، فقد يتم وقتها فرض قيوداً إضافية في جميع أنحاء البلاد.

فيروس كورونا حول العالم

جدير بالذكر أن فيروس كورونا المستجد ظهر لأول مرة أواخر ديسمبر 2019 في مدينة ووهان الصينية، لينتشر بعدها حول العالم، مما جعل منظمة الصحة العالمية تقوم بتصنيفه كوباء عالمي في مارس 2020.

ووفقاً لآخر الاحصاءات الطبية، فقد وصل عدد المصابين بكوفيد-19 حتى الآن أكثر من 107 مليون و446 ألف شخص حول العالم، فيما بلغ إجمالي عدد المتعافين من المرض أكثر من 79 مليون و384 ألف شخص، أما عدد الوفيات الإجمالي فقد بلغ أكثر من 2 مليون و352 ألف شخص.

كما اتخذت العديد من الدول حول العالم عدة إجراءات احترازية كمحاولة للسيطرة على الفيروس الخطير، والتي تتضمن: تعليق الطيران، فرض حظر التجول.

الوقاية من فيروس كورونا المستجد

ونصحت منظمات الصحة حول العالم في وقت سابق بأهم الطرق الاحترازية للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، وأهمها غسل الأيدي كثيراً بالماء والصابون، مع استخدام معقم اليدين في حال عدم توفر الصابون والماء، بالإضافة إلى ارتداء الكمامات في حال التواجد في الخارج، وتجنب التجمعات الكبيرة والبقاء في الأماكن المغلقة، والبقاء في المنزل بقدر الإمكان.

أعراض فيروس كورونا

وقد قامت منظمات الصحة العالمية بنشر الأعراض الرئيسية التي تصاحب هذا المرض القاتل، وأبرزها: الحمى، السعال، ضيق التنفس، فقدان حاستي الشم والتذوق، ألم الحلق، الصداع، الإسهال