جابون 2017: اليوم الثاني حيث غابت شمس العرب

  • بواسطة: خالد عاصم الإثنين، 16 يناير 2017 الإثنين، 16 يناير 2017
جابون 2017: اليوم الثاني حيث غابت شمس العرب

شهد اليوم الثاني من أيام بطولة الأمم الإفريقية المقامة في الجابون في الفترة بين 14 يناير حتى 5 فبراير المقبل، الظهور الأول للمنتخبات العربية المشاركة، حيث التقى منتخب الجزائر مع نظيره منتخب زيمبابوي في المباراة الأولى، والتقى المنتخبان التونسي والسنغالي في المباراة الثانية. وفي هذا التقرير نستعرض أبرز ما جاء به ثاني أيام البطولة، مستعرضين ما يستحق المتابعة في اليوم الثالث.

اليوم الثاني: ظهر العرب وخفت نجمهم

شباب زيمبابوي يحرجون محاربي الصحراء

جمعت المباراة الأولى بين منتخب الجزائر صاحب التاريخ الطويل والفريق الذي يضم بين صفوفه لاعبين مميزين على رأسهم لاعب ليستر سيتي وأفضل لاعب في إفريقيا للعام الماضي رياض محرز، وبين منتخب زيمبابوي الذي يشارك للمرة الثالثة في تاريخه في بطولات الكان.

وشهدت المباراة أداء متميزاً ومفاجئاً من منتخب زيمبابوي الذي استطاع إدراك التعادل في الشوط الأول قبل أن يتقدم بهدف أحرج محاربي الصحراء الذين مارسوا ضغطاً قوياً على المرمى طوال الشوط الثاني وسط صمود قوي من دفاع زيمبابوي، قبل أن يتمكن محرز من إحراز هدفه الثاني الذي أنهى المباراة بالتعادل بهدفين لكل فريق، وهو ما يعيق من تقدم الجزائر نحو الدور الثاني.

سجل لمنتخب الجزائر رياض محرز في الدقيقتين 12 و82، بينما أحرز هدفي زيمبابوي اللاعب كوداكواشي ماهاشي في الدقيقة 17، ونياشا موشيكوي في الدقيقة 29.

أسود التيرانجا يقتنصون نسور قرطاج

لم تتمكن نسور قرطاج من التحليق عالية في سماء الجابون في المباراة الأولى لها التي جمعت المنتخب التونسي بنظيره السنغالي الملقب بأسود التيرانجا. فقد شهدت المباراة التي خسرتها تونس بهدفين مقابل لا شئ أداء يتسم بالضعف الدفاعي والرعونة الهجومية من الجانب التونسي، في الوقت الذي شهد تألقاً متميزاً للمنتخب السنغالي الذي أكد من خلال المباراة أنه ذهب إلى الجابون للمنافسة القوية على اللقب، حتى وإن كان حظه قد قاده إلى مجموعة الموت.

وقد أضاع المنتخب التونسي عدد كبير من الأهداف من فرص مؤكدة كان السبب الرئيسي وراء ضياعها هو انعدام تركيز وسوء تصرف مهاجمي النسور، بينما تمكن مهاجمي السنغال من اقتناص هدفين، أحرز الأول اللاعب ساديو ماني في الدقيقة 10 من ركلة جزاء صحيحة، وأحرز الهدف الثاني كارا مبودجي في الدقيقة 30.

بهذه النتائج وتحقيق السنغال لأول فوز تشهده البطولة يتربع أسود التيرانجا على رأس المجموعة بثلاث نقاط بينما يأتي منتخب الجزائر ومنتخب زيمبابوي في المركز الثاني والثالث ليتذيل المنتخب التونسي المجموعة بلا نقاط.

اليوم الثالث وظهور ثالث المنتخبات العربية

يشهد اليوم الثالث من أيام البطولة ظهور حامل اللقب منتخب كوت ديفوار في أولى مبارياته أمام منتخب توجو، بينما سيظهر ثالث المنتخبات العربية على ساحة البطولة حيث يلتقي المنتخبين المغربي والكونغولي.