جزيرة فريغيت الخاصة تستقبل زوارها مجدداً من الشرق الأوسط بعد استكمال عملية تحديث وتطوير شاملة

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 23 يونيو 2015
جزيرة فريغيت الخاصة تستقبل زوارها مجدداً من الشرق الأوسط بعد استكمال عملية تحديث وتطوير شاملة
مقالات ذات صلة
بالصور: رفاهية العيش تحت الماء في دبي!
بالصور: تعرف على أبرز الأماكن والفعاليات لقضاء عيد فطر مميز في دبي
بالصور.. أفضل 10 منتجعات صديقة للبيئة حول العالم

بات بإمكان السكان في الشرق الأوسط قضاء أجمل العطلات التي تبقى في الذاكرة في واحدة من أكثر الجزر الاستجمامية الخاصة حصرية وتفرد في العالم، حيث أعلنت جزيرة فريغيت الخاصة التابعة لـمجموعة أوتكر العالمية، عن استكمالها لعملية تجديد وتحديث واسعة وشاملة لكافة مرافقها، ما يضع سكان الشرق الأوسط على موعد مع أحدث تجربة للإقامة العصرية، حيث تحتضن جزر سيشيل هذا الصيف وجهةً عصرية جديدة ومتطورة بكافة مرافقها، بما فيها المناطق العامة، والمرسى، وفيلا بانيان هيل، بالإضافة إلى 16 فيلا ملحقة بأحواض سباحة خاصة.

تقع جزيرة فريغيت الخاصة على مسافة تبعد 5 ساعات بالطائرة عن دولة الإمارات العربية المتحدة، وتعتبر الموئل الطبيعي لـ 2,200 سلحفاة من نوع ألدابرا العملاقة والمعمرة، بالإضافة إلى العديد من أنواع الحيوانات والطيور الأخرى المهددة بالانقراض. كما تعد الوجهة المثالية للمسافرين الباحثين عن الراحة والاسترخاء، فالجزيرة تمتد على مساحة 2 كيلو متر مربع من البراري والمحميات الطبيعية البكر، التي تحتضن سبعة شواطئ رملية بيضاء خاصة.

وبإدارة مجموعة أوتكر العالمية، تفتح الجزيرة اليوم صفحة جديدة في مسيرة عطائها وتميزها، إذ تضمنت عملية التحديث التي خضعت لها 16 فيلا رائعة التصاميم والهندسة، كل منها ملحقة بحوض سباحة خاص، فضلاً عن فيلا بانيان هيل المتميزة وشديدة الحصرية، التي تضم ثلاث مقرات إقامة، وشملت عمليات التجديد أيضاً المرسى، والمطعم، والحانة، وأحواض السباحة الإضافية ضمن المنتجع.

علاوةً على ذلك، ارتدت جميع الفيلات حللاً أنيقة وعصرية الطابع، تعكس روعة وجمال أقمشة الكتان الأبيض، التي تتداخل مع سحر الديكورات الداخلية للمشغولات الخشبية الأفريقية الطبيعية. ويجسد هذا الطابع الجديد للفيلات عقداً من اللؤلؤ المتناثر حول حوض سباحة ضخم وجاكوزي يطلان بشكل خلاب على المحيط الهندي. وتضم هذه الفيلات أيضاً أنظمة تكييف الهواء الحديثة، وشبكات الإنترنت اللاسلكية عالية السرعة، وأنظمة عرض تلفزيونية، وثلاجات صغيرة. كما تم تجديد جميع أحواض السباحة الخاصة والمنصات المحيطة بشكل كامل.

أما الفيلا الرئاسية، فيلا بانيان هيل، فتعد الخيار المثالي لكل من يبحث عن الفردوس، فهي تضم ثلاث فيلات منفصلة، ومبنى مركزي خاص يحتوي على كافة وسائل الترفيه، تم تحديثها بالكامل بذات المستوى من العمليات التي خضعت لها باقي الفيلات بالمنتجع. وتتميز هذه الفيلا بإطلالاتها الساحرة على المحيط الهندي وبخصوصيتها العالية في هذا الموقع المدهش من الجزيرة.

من جهة أخرى، تم ترميم المرسى الذي يعد قلب الجزيرة النابض، وذلك من خلال تجهيزه بالكثير من المعدات والتجهيزات المتطورة. كما أضحت الجزيرة تملك العديد من مناطق الاسترخاء والسمر العائلي وتناول الطعام في جميع أنحائها، بما فيها نادي اليخوت، وحانة آنس بامبو الشاطئية، وبيت الشجرة الذي يعد الموقع المثالي لتناول وجبة الإفطار بين أحضان الطبيعة. كما تم تخصيص أعلى درجات الاهتمام والعناية بتنسيق الحدائق والمساحات الخضراء المنتشرة في كافة أنحاء المنتجع، وافتتاح نادٍ جديد للأطفال على أحد شواطئ الجزيرة السبعة.

تجدر الإشارة إلى أن عمليات التجديد المتميزة هذه تمت تحت إشراف المخضرم وين كافسيك، المدير العام لجزيرة فريغيت، الذي يملك خبرة واسعة وكبيرة بإدارة الفنادق والمنتجعات الفاخرة في جميع أنحاء العالم، بما فيها جزيرة بيتر وجزيرة رافلز كانوان. أما تدريب الموظفين والعاملين في الجزيرة فقد شكل نقطة الاهتمام الرئيسية لفريق العمل الملتزم بمعايير مجموعة أوتكر المتميزة، على غرار الممارسات المطبقة في فندق لو بريستول باريس وغيره من المنشآت الفندقية التابعة للمجموعة. ويعمل على ظهر الجزيرة 150 موظفاً يسهرون على راحة وخدمة حوالي 60 نزيلاً، فكل فيلا ملحقة بكبير خدم، فضلاً عن توفر العديد من الخبراء المختصين في مجال الأحياء البحرية والحفاظ على البيئة. كما أضاف رئيس الطهاة الجديد آلان لارش بصمته وخبرته العريقة على مطبخ الجزيرة، وذلك من خلال تحضير أطباق رائعة باستخدام 70% من المكونات التي يزرعها في حدائق الخضار الخاصة على الجزيرة، فضلاً عن أن 80% من الأسماك التي يتم طهيها وتقديمها لنزلاء الجزيرة يتم اصطيادها من قبل صيادو المنتجع.

وتلتزم جزيرة فريغيت الخاصة التزاماً تاماً بالحفاظ على البيئة، حيث قامت بطرح وتوسيع نطاق برنامج ماغبي روبن لحماية السلاحف البحرية والبرية. ولا تزال الجزيرة تخضع للعديد من التحديثات العلمية المتطورة من أجل تعزيز مكانتها كوجهة رائدة في مجال التنمية المستدامة. كما قامت الجزيرة بتركيب مولدات جديدة ومتطورة ومرشدة في استهلاك الوقود لتأمين الطاقة للجزيرة، ولمحطة معالجة الصرف الصحي التي تعمل على تحويل 95% من مياه الصرف الصحي إلى مياه صالحة للاستخدام في مجال ري المزروعات.

بالإضافة إلى ما سبق، قامت جزيرة فريغيت الخاصة مؤخراً بشراء أسطول من عربات الغولف الجديدة، التي تعمل جميعها بتقنية التشغيل الهجينة، فضلاً عن محركات جديدة للقوارب من نوع Cummins الرائدة في مجال ترشيد استهلاك الوقود. كما تم تركيب أجهزة إنارة من نوع LED وCFC في كافة أنحاء الجزيرة. وأخيراً، أدت عمليات تشذيب وتحسين المساحات الخضراء والمناظر الطبيعية الواسعة في الجزيرة إلى مكافحة الحشرات بدرجة كبيرة.

تبدأ الأسعار خلال الفترة الزمنية ما بين شهري يوليو وسبتمبر من 2,900 يورو، أي بسعر أقل بـ 35 بالمائة من معدل الأسعار المعتادة.

فيديو وصور: شاهد أضخم باخرة في العالم تدعى واحة البحار شيء من الخيال
عروض بـ 750 درهم فقط للإقامة في ريكسوس النخلة
عروض خاصة من مدينة جميرا لعطلة الربيع والصيف