مؤسس مرسيدس: انطلق من حطام اليأس ليسجل أول براءة اختراع للسيارة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 16 ديسمبر 2020
مؤسس مرسيدس: انطلق من حطام اليأس ليسجل أول براءة اختراع للسيارة
مقالات ذات صلة
شاب يربح 3 مليار دولار بعد طرح أسهم شركته في البورصة.. فما القصة؟
رسميًا.. أوبر تستحوذ على كريم
لهذا السبب ستنسحب أوبر من سوق تأجير السيارات في الولايات المتحدة

انطلق من حطامِ اليأسِ ليسجلَ أولَ براءةِ اختراع للسيارة، سخر منه الناس وانفضوا من حوله، لكنه صارع حتى حقق أحلامه وحفر اسمه في التاريخ، هو كارل بنز مؤسس علامة مرسيدس.

مؤسس مرسيدس: انطلق من حطام اليأس ليسجل أول براءة اختراع للسيارة
كارل بنز:

وُلد كارل بنز في 25 نوفمبر عام 1844، في مدينة كارلسروه جنوب ألمانيا، عمل والده سائقاً للقطارات وهو ما جعله شغوفاً بالمحركات وطرق عملها.

دبلوم الهندسة:

دفعه هذا الشغف إلى التقدٌم للمدرسة التقنية عقب انتهائه من الدراسة الثانوية؛ ليحصل على دبلوم الهندسة عام 1864.

بعد التخرج عمل في عدد من المصانع على مدار سبع سنوات وكان طموحه أن يصبح صاحب مصنع، وبالفعل بدأ في تحقيق حلمه عام 1971 عندما شارك أحد أصدقائه في تأسيس محل صغير لتصليح الآلات والمعدات.

لكن للأسف بعد مرور عام واحد انسحب هذا الصديق واضطر بنز للعمل وحده طوال 5 سنوات، وبعد عمل شاق وجهد كبير، نجح في تطوير محرك يعمل بصمامين، بدأ تشغيله عام 1879.

حقق كارل بنز نجاحاً كبيراً وفكر في تأسيس شركة لإنتاج المحركات التي تعمل بالوقود عام 1882، بمشاركة صديقين له من مدينة مانهايم.

السيارة الأولى:

أراد أن يقدّم اختراعه الجديد، ويستعين به في عمل السيارات؛ لكن شريكيه رفضا الفكرة واعتبراها مغامرة غير مأمونة. وعلى الرغم من هذا الرفض عمل باجتهاد حتى نجح في تصميم محرك للسيارات، وبنى هيكل سيارة مكوّناً من 3 عجلات وصندوقٍ صغير، بحيث يدفع المحركُ العجلات الخلفية، معتمداً على السلاسل المعدنية، والأحزمة المطاطية.

قرر بنز عرض أول سيارة في التاريخ على الجمهور عام 1895، لكنه تعرض للسخرية، بعد أن ارتطمت السيارة بالحائط وتحطمت بالكامل.
لكنه لم ييأس فأدخل عليها المزيد من التحسينات وطورها. وفي عام 1899،عرضها لتحتل المركز الأول على مستوى العالم في صناعة السيارات.
استطاعت السيارة إشعال ثورة في عالم صناعة السيارات، لكن قيام الحرب العالمية وجه ضربة قاضية للشركات الألمانية.

رفض البنك الممول لـ بنيز، طلب تحويل شركته إلى شركة مساهمة، وتوقف عن تمويله، فقرر تأسيس شركة جديدة أطلق عليها اسم "بنز وشركاه".

عربة فكتوريا:

خلال سنوات، كان يعمل على تطوير عربة "فكتوريا" التي تسير على 3 عجلات، ووصلت سرعتها إلى 40 كم في الساعة. وباع بنز 1200 قطعة من طراز Velo الذي صنع على أساس عربة فكتوريا، ثم أسس شركة جديدة لصناعة السيارات باسم "بنز وأولاده" في مدينة لادنبورك.

شركة ديملر – بنز:

اندمجت شركة بنز مع شركة "ديملر"؛ لتصبحا شركة واحدة تحت اسم "ديملر – بنز"، ثم تحوّل الاسم إلى مرسيدس. بعدما أوصى ديملر قبل رحيله، بإطلاق اسم ابنته "مرسيدس" على السيارة تطورت السيارة على مدار السنوات وصار اسم مرسيدس علامة مميزة في عالم السيارات الفاخرة.

رحل كارل بنز في 4 إبريل عام 1929، بعد مسيرة عطاء واختراعات كان لها أثر كبير في العالم، كما واصلت شركته تقديم العديد من الابتكارات في عالم صناعة السيارات مثل وسائد الهواء الوقائية، والفرامل، والهياكل الآمنة.