5 أشياء يفعلها الناجحون في العمل لزيادة الإنتاجية

تريد أن تكون قائد فريق يحظى بالاحترام؟ افعل 4 أشياء

موظف الاستقبال والقلم: خدع سرية يختبرك بها المدير خلال مقابلة العمل

  • بواسطة: مي شاهين الثلاثاء، 30 يونيو 2020 الثلاثاء، 30 يونيو 2020
موظف الاستقبال والقلم: خدع سرية يختبرك بها المدير خلال مقابلة العمل

في الأوقات الحالية والحرجة يتحول سوق العمل إلى لعبة الشطرنج، حيث يجب على المرشح للوظيفة استخدام الذكاء والمهارات للفوز أمام المرشحين الآخرين.

لذلك يستخدم أرباب العمل خدع سرية للحصول على الموظف المناسب للوظيفة، لذا إليك بعض الحيل التي قد يستخدمها مديرو التوظيف لاختبارك سراً للقبول بالوظيفة.

1. خدعة القهوة:

نعم، كما قرأت هناك خدعة تسمى بالقهوة، إليك كيفية عملها: عندما يأتي شخص ما لإجراء مقابلة، يأخذه المدير إلى المطبخ ويتأكد من أنه يأتي مع فنجان من القهوة أو الشاي –كجزء من الترحيب به في الشركة ظاهرياً- لكن بعد الانتهاء من المقابلة، يراقب المدير الشخص ما إذا كان يعرض أو يحاول إعادة فنجان القهوة الفارغ إلى المطبخ. 

فإذا فعل ذلك، يعتقد المدير أن هذا الشخص سيكون مناسب لمكان العمل. أما إذا ترك الكوب فارغاً على الطاولة فقط وذهب بعيداً، فلن يحصل هذا الشخص على الوظيفة.

تكمن أهمية هذه الخدعة في معرفة إذا كُنت شخصاً تحاول المحافظة على مكانك كما كان أم لا. لذلك إذا وجدت نفسك تحتسي المشروبات، تأكد من أن تسأل على الأقل عما يجب عليك فعله بالكوب الفارغ، أو اصطحبه معك عند المغادرة كما جئت به.

2. الصمت:

في مقابلة العمل، قد يحاول المحاور أو مدير العمل اختبار كيفية تعاملك مع موقف الصمت، هذا الموقف يحدث أثناء المقابلة بعد عدة أسئلة يتوقف المحاور عن الحديث وكأنه يدون أمر ما. لذا هل تحافظ على هدوئك، أم تتسرع في ملء فترة التوقف المحرجة هذه؟ 

وفق خبراء مهنيين، إذا كان هناك صمت، لا ينبغي أن تتولى الموقف وتحاول أن تملؤه، حيث إنه في بعض الأحيان يقوم مدير التوظيف بتدوين الملاحظات. مهما كانت الحالة، يجب أن تتحلى بالصبر وتأخذ نفساً عميقاً وتنتظر منه أن يعيد التفاعل.

لذا بدلاً من اندفاع الكلمات في هذه اللحظة بدون ترتيب، كل ما يمكنك التفكير فيه، اسمح بالتوقف المؤقت. ولكن إذا كان الموقف لا يزال هادئاً زائد عن الحد، يمكنك أن تسأل، "هل أجبت على سؤالك أو هل تريد مني أن أوضح المزيد؟" هذا يضعك في وضع تحكم ويظهر أنك ثابت لم يهزك شيء.

3. الجلوس والانتظار:

من المؤكد أن فترة الانتظار قبل بدء المقابلة هي أسوأ جزء، لكن بعض أصحاب العمل يريدون في الواقع جعل الأمر أكثر صعوبة. قد يترك المدير المرشحين جالسين في غرفة الانتظار لفترة أطول مما يحتاجون إليه من أجل تقييم مدى تعاملهم مع المواقف غير المريحة. لذلك حاول أن تظل هادئاً ومركّزاً، لكن لا تنغمس كثيراً في هاتفك بحيث تبدو غير مبالٍ.

4. خدعة إسقاط القلم:

من الممكن أنه في مرحلة ما أثناء مناقشتك، قد يقوم المحاور بإسقاط قلمه "عن طريق الخطأ" على الأرض. فكثير من المحاورين يفعلون ذلك في منتصف المحادثة، ليراقبوا مدى تجاوب المرشح للوظيفة، فإذا انحنى بشكل غريزي لالتقاط القلم، فقد اجتاز "اختبار الاهتزاز" وأصبح مرشحاً قوياً للوظيفة. حيث يهدف هذا الاختبار إلى معرفة الموقف الغريزي لدى الشخص المرشح للوظيفة، عندما تكون الفرصة لمساعدة شخص ما هل سيسارع لمساعدة زميله أم سيبقى مكانه؟

5. مقابلة الفريق:

عادة ما تكون علامة جيدة إذا طُلب منك مغادرة غرفة المقابلة ومقابلة فريق العمل في المكتب الرئيسي. ولكن قد تكون هذه أيضاً طريقة لمدير التوظيف لتجميع رأيه بك. إذا كان المحاور معجباً بك، لكن الفريق له وجه نظر أخرى في العضو الجديد فهم لم يرتاحوا لك؛ ستكون النتيجة ليست في صالحك. لذا كُن ودوداً ودافئاً مع الجميع ولا تخذل حذرك حتى تكون على بعد عدة بنايات من مبنى الشركة.

6. خدعة موظف الاستقبال:

يمكن أن يختبرك صاحب العمل من خلال موظف الاستقبال الذي يرحب بك عند وصولك للمقابلة. غالباً ما يعتمد موظفو الاستقبال على آرائهم حول سياسات المكتب ويعلمون أشياء كثيرة، لذا تأكد من أنك مهذب عند الوصول ولا تتمادى في الحديث حتى لا ينقلب الأمر ضدك.