5 أشياء يجب ألا تتحدث عنها أبداً في العمل

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 22 سبتمبر 2020 آخر تحديث: الأربعاء، 23 سبتمبر 2020
5 أشياء يجب ألا تتحدث عنها أبداً في العمل
مقالات ذات صلة
5 طرق لزيادة وقتك أثناء العمل من المنزل
هذا ما يبحث عنه جيف بيزوس بالمرشحين للتوظيف في أمازون
مديرك عنيد؟ إليك 3 طرق للموافقة على أفكارك

إذا كنت ترغب في إنشاء علاقة عمل جيدة مع زملائك في العمل، فهناك بعض الموضوعات التي يجب عليك تجنبها. فهناك بعض الموضوعات آمنة جداً مثل الأفلام والموسيقى والطعام، لكن قد تكون الموضوعات الأخرى، مثل الدين والسياسة محرجة وغير مريحة أثناء تواجدك في العمل. 

إذا كنت تتحدث عن الأشياء الثانية كثيراً، فقد يبحث زملاؤك في العمل عن طرق لتجنبك؛ لذلك يُنصح بعد التحدث عنها والابتعاد عنها فوراً، إليك هذه الأمور:

العمل

1. الدين:

الدين هو أمر شخصي للغاية والكثير من الناس حساسون للغاية بشأن عقيدتهم. ليس عليك إخفاء دينك أو التظاهر بأنك لا تحتفل بأعياد معينة، لكن لا تتباهى بها، لا تتعمق في معتقداتك ولا تشارك أبداً رأياً حول المعتقدات الأخرى.

2. السياسة:

يمكن للناس أن يكونوا أكثر حساسية تجاه السياسة مما هم عليه تجاه الدين، لقد أنهت المحادثات السياسية العديد من العلاقات. عندما لا يزال يتعين عليك العمل مع الشخص كل يوم، فهذا ليس شيئاً تريد المخاطرة به.

3. مشاكلك الشخصية:

إذا كنت تشارك مشاكلك الشخصية مع زملائك في العمل أو رئيسك في العمل، فقد يعتقدون أنك ستشتت انتباهك عن وظيفتك. قد يتساءلون عما إذا كان يجب أن تكون بالفعل في هذا المشروع الكبير الآن، قد تؤدي مشاركة مشاكلك في المنزل أيضاً إلى أن تكون موضوع ثرثرة بين زملائك، التي تؤدي دائماً إلى تضخيم الأشياء بشكل غير متناسب والتدخل غير المرغوب.

4. تطلعاتك المهنية:

ربما ترى وظيفتك الحالية كنقطة انطلاق لشيء أكبر. هذا رائع، من الجيد أن يكون لديك أهداف، لكنك لست بحاجة إلى مشاركة هذه المعلومات مع زملائك في العمل. قد يكون لدى شخص ما نفس الوظيفة التي تعمل بها ويسعده تماماً بالبقاء هناك معظم حياته المهنية وقد يبدأ في الاستياء لهذا الأمر.

إذا كنت تخطط لرفع السلم في شركتك الحالية، اجلس مع رئيسك على انفراد وناقش تطلعاتك. فهو يمكنه مساعدتك في معرفة كيفية تحقيق أهدافك.

5. كم هو الراتب الخاص بك:

يبني الكثير من الأشخاص قيمتهم للشركة على حجم رواتبهم، يمكن أن يصبح الأمر بمثابة تنافسية حقاً إذا بدأت في مشاركة مقدار ما تجنيه. إذا اكتشف شخص ما أنه يربح أكثر منك، فقد يشعر بالعجرفة ويشعر أنه بإمكانه التحكم فيك قليلاً.

قد تقوم بنفس الوظيفة التي يقوم بها شخص آخر، لكنك تكسب المزيد لأن لديك خبرة أكبر أو كنت تعمل مع الشركة لفترة أطول، فأنت لا تعرف السبب أبداً. إذا اكتشف زميل في العمل أنك تكسب المزيد، فقد يبدأ في الاستياء منك.