إنجازات الإمارات في عام 2021

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 01 ديسمبر 2021
إنجازات الإمارات في عام 2021
مقالات ذات صلة
إنجازات الإمارات الفضائية في 2021 تزامناً مع اليوبيل الذهبي للدولة
تعرّف على إنجازات السعودية في عام 2021
أهم إنجازات الإمارات الفضائية خلال عام 2020

تستعد دولة الإمارات العربية المتحدة للاحتفال باليوم الوطني الإماراتي، وذلك غداً الموافق الثاني من ديسمبر، حيث يوافق اليوم الوطني الإماراتي الثاني من ديسمبر من كل عام، تحتفل خلال هذا اليوم دولة الإمارات العربية المتحدة بذكرى قيام اتحادها، الذي تأسس في عام 1971 ميلادياً.

إنجازات الإمارات في عام 2021

منذ قيام الاتحاد وعلى مدى 50 عاماً، قطعت الإمارات شوطاً كبيراً في التقدّم والتطور، واستطاعت تحقيق العديد من الإنجازات والنجاحات في مجالات الاقتصاد والتعليم والتكنولوجيا والطب، كما شهدت نهضة عمرانية وحضارية أهلتها أن تكون وجهة يختارها السياح ورجال الأعمال والمستثمرين والراغبين في الإقامة بها، على حد سواء. تابع قراءة السطور التالية للتعرّف على بعض الإنجازات التي حققتها الإمارات خلال عام 2021.

  • الإماراتي اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيساً للإنتربول:

جاء فوز الإماراتي اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، في 25 نوفمبر الماضي، بمنصب رئيس المنظمة الدولية للشرطة الجنائية "الإنتربول"، لدورة جديدة تستمر 4 سنوات، تأكيداً على جهود الدولة في المجال الشرطي ومكافحة الإرهاب، ولنقل التجربة الرائدة لدولة الإمارات في مجال الأمن والأمان، إلى دول المنظمة العريقة.

يعتزم الريسي المساعدة في بناء "إنتربول" أكثر تنوعاً وحداثة وتعاوناً بين الدول الأعضاء، مُعتمداً على ما يتمتع به من خبرة في مواجهة التحديات الحديثة، مثل الجرائم الإلكترونية، وهو ما تحتاجه عملية إنفاذ القانون عالمياً.

  • عضوية مجلس الأمن:

في 6 نوفمبر الماضي، انتخب أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة، في نيويورك، الإمارات لعضوية غير دائمة في مجلس الأمن، إلى جانب ألبانيا والبرازيل والغابون وغانا للفترة 2022-2023.

يُذكر أن الإمارات كانت قد انضمت لهيئة الأمم المتحدة عام 1971، بالتزامن مع تأسيسها، وشغلت سابقاً مقعداً في مجلس الأمن في الفترة 1986-1987. وحصلت على تزكية جامعة الدول العربية عام 2012، ومجموعة دول آسيا والمحيط الهادئ عام 2020، لترشحها لعضوية مجلس الأمن الحالية.

  • عضوية الاتحاد الدولي للمخترعين "إيفيا":

في 6 نوفمبر الماضي أيضاً، تم الإعلان عن فوز دولة الإمارات بالعضوية الكاملة في الاتحاد الدولي للمخترعين "إيفيا" من مدينة نونبيرغ الألمانية. جاء الإعلان خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد، على هامش المعرض الدولي للأفكار والاختراعات والابتكارات.

تُتيح العضوية الكاملة للجمعية في اتحاد المخترعين العالمي العمل على الارتقاء بالمخترعين من الناحية الفنية وتطوير مهاراتهم والمشاركة في الدورات المتخصصة والمؤتمرات والمعارض والملتقيات الدولية وتبادل الخبرات. بالإضافة إلى توفير السبل لكافة المخترعين لإبراز اختراعاتهم ودعمهم إعلامياً وفنياً وقانونياً.

  • عضوية الاتحاد الدولي لأمراض النساء والولادة:

في 6 من نوفمبر الماضي كذلك فازت الإمارات مُمثلة في "جمعية الإمارات الطبية" و"شعبة أمراض النساء والولادة"، في انتخابات الجمعية العامة للاتحاد الدولي لأمراض النساء والولادة (FIGO). وحصلت الإمارات للمرة الأولى على منصبين رئيسيين في الاتحاد، لتصبح أحد صناع القرارات والسياسات الصحية للمرأة على المستوى الدولي.

يُعزز الفوز دور الإمارات في تحقيق الرفاه الصحي لنساء العالم، إلى جانب تقديم تجربتها الناجحة في رعاية الأمومة والطفولة، وما تبنته من برامج وخطط ومشروعات تهدف لحياة صحية أفضل لجميع نساء العالم.

  • عضوية مجلس حقوق الإنسان:

في 14 أكتوبر الماضي، فازت الإمارات بعضوية مجلس حقوق الإنسان، التابع للأمم المتحدة، للفترة من 2022 -2024، بحصولها على 180 صوتاً، عن مجموعة دول آسيا والمحيط الهادي، خلال انتخابات جرت بين أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة، في اقتراع سري مباشر.

الفوز بالعضوية كان للمرة الثالثة، وجاء تأكيدا على سياسة الدولة القائمة على ترسيخ الحقوق والحريات، وإدراكها لأهمية حقوق الإنسان في تحقيق التنمية المستدامة.

  • إكسبو 2020:

بالتوازي مع تلك الإنجازات، كانت الإمارات تُحضر لحدث عالمي فازت بشرف تنظيمه، منذ إعلان المكتب الدولي للمعارض، خلال انعقاد جمعيته العامة في باريس يوم 27 نوفمبر 2013، فوز مدينة دبي بحق استضافة معرض إكسبو الدولي 2020، كأول مدينة عربية تقوم بهذا الأمر، وللمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.

رغم التحديات التي فرضها نتشار جائحة فيروس كورونا المُستجد، كوفيد-19، التي أرجأت الحدث العالمي عاماً بأكمله، فتح المعرض الدولي أبوابه أمام العالم هذا العام، تحت شعار "تواصل العقول وصنع المستقبل"، وسط إشادة دولية واسعة ببراعة ودقة التنظيم، لتُبهر الإمارات دول العالم وهي تستقبلهم من مطلع أكتوبر الماضي وحتى نهاية مارس 2022.

  • استضافة قمة كوب 28 لعام 2023:

نجحت الإمارات، في 11 نوفمبر الماضي، في الحصول على فرصة استضافة الدورة الـ28 لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ كوب 28 والمُقرر عقدها عام 2023. بذلك أقر المجتمع الدولي بجهود الإمارات في مجال المحافظة على المناخ والاستدامة، والتزامها بإطار الحراك العالمي لمكافحة الاحتباس الحراري.

يُذكر أن الدولة قد عززت مكانتها في مجال الطاقة النظيفة بـ"مشروع براكة"، للطاقة النووية السلمية، لتكون الأولى في العالم العربي، والثالثة والثلاثين على مستوى العالم، التي تنجح في تطوير محطات للطاقة النووية لإنتاج الكهرباء على نحو آمن وموثوق وصديق للبيئة.

  • اقتصاد الفضاء:

اهتمت الإمارات بصناعة الفضاء، التي توفر إمكانات اقتصادية وعلمية كبيرة، فأسست وكالة الإمارات للفضاء عام 2014، بهدف تسريع عملية نمو قطاع الفضاء. ويعد قطاع الصناعات الفضائية في الإمارات الأكبر على مستوى المنطقة، من حيث الاستثمارات وحجم المشاريع.

كان مصرف "مورجان ستانلي" قد صنف دولة الإمارات ضمن قائمة أكبر 20 دولة إنفاقاً على برامج الفضاء في العالم، وفقاً لبيانات 2018.

توجت الجهود السابقة في 20 يوليو الماضي، حين أطلقت دولة الإمارات "مسبار الأمل"، وهو أول مسبار عربي إلى كوكب المريخ، بينما تخطط لمشروع "المريخ 2117"، الذي يستهدف بناء أول مستوطنة بشرية على الكوكب الأحمر خلال 100 عام.

احتفالات اليوم الوطني الإماراتي الـ 50

احتفالاً باليوبيل الذهبي لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، تستعد إمارة دبي لإطلاق العديد من الاحتفالات المُبهرة والفعاليات المثيرة والأنشطة الترفيهية، والتي ستبدأ من يوم 2 وحتى يوم 11 من شهر ديسمبر الجاري.

ستسلط احتفالات اليوم الوطني الإماراتي الـ 50 في دبي، الضوء على أجمل وأفضل ما توفره الإمارة من فعاليات ترفيهية وأنشطة متنوعة واستعراضات وطنية، والتي ستقام في العديد من مناطق الجذب الشهيرة في المدينة.

وتزامناً مع عطلة نهاية الأسبوع الطويلة، سيتمكن سكان وزوار إمارة دبي من الاستمتاع بالعديد من العروض الترويجية والحفلات الموسيقية، وغيرها من الفعاليات المشوقة، والتي تأتي ضمن احتفالات دبي باليوم الوطني الـ 50 لدولة الإمارات العربية المتحدة.