الملكة إليزابيث تقود سيارتها بدون رخصة أو حزام أمان

  • تاريخ النشر: الجمعة، 18 سبتمبر 2020 آخر تحديث: السبت، 19 سبتمبر 2020
الملكة إليزابيث تقود سيارتها بدون رخصة أو حزام أمان
مقالات ذات صلة
مواصفات سيارة ميسي بعد عودته بها لتدريبات برشلونة
أغلى عشر سيارات يمتلكها المشاهير
غوتليب دايملر: رائد صناعة وتطوير السيارات في العالم

تعتبر ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية من المشاهير في العالم وهو ما يجعل عدسات الكاميرات تلاحقها في كل مكان رغم ظهورها القليل بسبب تقدمها في السن.

ظهورها أثناء القيادة بدون حزام أمان

الملكة إليزابيث تقود سيارتها بدون رخصة أو حزام أمان

وظهرت ملكة بريطانيا لأكثر من مرة في عام 2020 الأولى كانت عقب انسحاب الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل من العائلة المالكة وكانت تقود حينها الملكة إليزابيت الثانية سيارتها دون أن ترتدي حزام الأمان وهو ما لفت نظر الكثيرين عند نشر الصور.

وعادت ملكة بريطانيا للظهور مجددا بعد ذلك بوقت قليل ولكن هذه المرة كانت ترتدي حزام الأمان وهو ما جعل البعض يتساءل هل استجابت الملكة إليزابيث لمطالبات ابناء شعبها لارتداء حزام الأمان حرصاً على سلامتها أم أن الأمر مجرد صدفة فقط.

الملكة إليزابيث تقود سيارتها بدون رخصة أو حزام أمان

وتنقلت الملكة إليزابيث في هذه المرة لبعض أميال قليلة في الأرياف القريبة من قصرها لحضور مناسبة محلية.

وظهرت الملكة إليزابيث الثانية التي تبلغ من العمر 94 عاماً بشكل تقليدي مع غطاء للرأس وقفازات وكان يتضح عليها الجدية فيما توقع البعض أنها في ذلك التوقيت لم تكن في أحسن حالاتها المزاجية.

ولا ندري هل كانت الملكة متأثرة بقرار حفيدها الأمير هاري بالانسحاب من العائلة المالكة بسبب حبه لزوجته ورفضها للقيود الملكية المفروضة عليها أم لا.

تقود سيارتها بدون رخصة

الملكة إليزابيث تقود سيارتها بدون رخصة أو حزام أمان

وتعتبر الملكة استثناء في بلادها ولذلك فهي لا تملك رخصة قيادة ومع ذلك يمكنها السير بشكل طبيعي دون التعرض لأي مسائلة قانونية.

ولا يجوز لأي شخص آخر في بريطانيا أن يقود سيارته دون رخصة باستثناء الملكة إليزابيث الثانية حتى زوجها الأمير فيليب.

الجدير بالذكر أن الأمير فيليب تعرض لحادث في عام 2019 حينما كان يقود سيارته بسرعة وارتكب خطأ خلال القيادة أدى إلى اصطدامه بسيدتين.

وبعد هذا الحادث قرر الأمير فيليب ألا يقود سيارة مجدداً حرصاً منه على سلامة الآخرين في بلاده وقام بتسليم رخصته إلى الحكومة البريطانية.

نبذة عن حياتها

يذكر أن الملكة إليزابيث الثانية اعتلت عرش بريطانيا في عام 1952 وفضلت ان تحتفظ باسمها عكس الكثير من الملوك والباباوات الذين يختارون لأنفسهم اسماً جديداً خلال فترة حكمهم.

وتملك الملكة إليزابيث أربعة أبناء وهم تشارلز أمير ويلز والأميرة آن وأندرو دوق يورك وإدوارد، من زوجها فيليب دوق إدنبره والتي تزوجته في 20 نوفمبر من عام 1947.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على ليالينا. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا