ريال مدريد يودع بطولة كأس ملك إسبانيا على يد فريق درجة ثالثة

  • تاريخ النشر: الخميس، 21 يناير 2021
ريال مدريد يودع بطولة كأس ملك إسبانيا على يد فريق درجة ثالثة
مقالات ذات صلة
تايغر وودز يتعرض لحادث سير عنيف وصور تكشف الدمار الذي أصاب سيارته
أفضل الأندية العربية على مستوى العالم في فبراير 2021
الكشف عن مواصفات ملعب الغولف العالمي في كورال بلوم

فجر نادي ديبورتيفو ألكويانو، الذي يلعب في دوري الدرجة الثالثة الإسباني، مفاجأة كبرى عندما أطاح بفريق ريال مدريد من بطولة كأس ملك إسبانيا، بعدما تغلب عليه بنتيجة 2-1، وذلك في المباراة التي جمعت بينهما أمس الأربعاء في دور الـ 32 من المسابقة.

ريال مدريد ضد ديبورتيفو ألكويانو

واستطاع ريال مدريد أن يبادر بالتسجيل عن طريق لاعبه إيدير ميليتاو، الذي استقبل عرضية متقنة من مارسيلو، حولها إلى داخل شباك الخصم عبر كرة رأسية، ليُسجل الفريق الملكي هدفه الأول والوحيد في المباراة في الدقيقة 45 من المباراة، ليُنهي الشوط الأول لصالحه.

ولم يظهر ريال مدريد بأفضل حالاته في الشوط الأول من المباراة، خاصة وأن المدرب الفرنسي زين الدين زيدان أجرى العديد من التغييرات في التشكيلة التي بدأت اللقاء، حيث ظهر واضحاً عدم وجود انسجام كبير بين اللاعبين.

وفي الشوط الثاني، فشل الفريق الملكي في اختراق دفاعات الفريق الخصم في أغلب فترات الشوط الثاني، ولم يُشكل لاعبوه خطورة على مرماه إلا في مرات قليلة، ومع اعتقاد الجميع أن المباراة في سبيلها للانتهاء لصالح ريال مدريد، جاءت المفاجأة من قبل ديبورتيفو ألكويانو في الدقيقة 80، حينما أدرك التعادل عن طريق لاعبه البديل خوسيه سولبيس، ليلجأ الفريقان بعدها إلى الوقت الإضافي.

ديبورتيفو ألكويانو يطيح بريال مدريد من كأس ملك إسبانيا

وقام زيدان بإجراء عدد من التبديلات في الأشواط الإضافية، والاعتماد على بعض لاعبيه الأساسيين مثل إدين هازارد وكريم بنزيما، بهدف خطف الفوز، وتعرض رامون لوبيز لاعب ديبورتيفو ألكويانو للطرد في الدقيقة 110 بعد حصوله على الإنذار الثاني، لتبدو نظرياً فرص ريال مدريد لخطف الفوز كبيرة.

إلا أن ديبورتيفو ألكويانو فجر المفاجأة غير المتوقعة في الدقيقة 115 من المباراة، عندما نجح لاعبه خوان أنطونيو كازانوفا فيدال في تسجيل هدفاً قاتلاً في شباك الفريق الملكي، والذي كان كافياً لحسم المباراة، والإطاحة بريال مدريد من دور الـ 32 من كأس ملك إسبانيا، لتكون هذه المباراة الأولى والأخيرة التي يخوضها الفريق في المسابقة هذا الموسم.

نتائج سيئة لريال مدريد في بطولة كأس ملك إسبانيا

وبحسب ما ذكرته تقارير رياضية، فلم تكن هذه هي المرة الأولى التي يودع فيها ريال مدريد بطولة كأس ملك إسبانيا على يد فريق مغمور، حيث تعرض لهذا عدة مرات في مشاركاته السابقة في البطولة.

ففي موسم 2000- 2001، خرج ريال مدريد من الدور الأول بعد تعرضه للخسارة أمام فريق توليدو بنتيجة 1-2، وفي موسم 2008- 2009، ودع الفريق الملكي البطولة من الجولة الرابعة على يد ريال يونيون، وذلك بعد خسارته خارج أرضه بنتيجة 2-3، وفوزه على أرضه بنتيجة 4-3، ليغادر البطولة بفارق الأهداف بعد احتساب قاعدة الهدف خارج الأرض.

وفي الموسم التالي، تعرض ريال مدريد لصدمة جديدة أمام فريق الكوركون، والذي أذاقه هزيمة ثقيلة في مباراة الذهاب بنتيجة 4-0، والتي فشل الفريق الملكي في تعويضها في مباراة الإياب على أرضه، والتي انتهت بفوزه بهدف وحيد.

ريال مدريد خارج بطولتين في شهر واحد

وجاء خروج ريال مدريد من دور الـ 32 من بطولة كأس ملك إسبانيا ليكون صدمة جديدة لمشجعي ومحبي الفريق الملكي، الذي لم يتعاف بعد من الهزيمة التي تعرض لها الفريق قبل عدة أيام من أتلتيك بلباو بنتيجة 1-2 في نصف نهائي السوبر الإسباني، والتي جعلت ريال مدريد يغادر البطولة.

وقد تُوج بهذه البطولة لاحقاً فريق أتلتيك بلباو بعد تغلبه على نادي برشلونة في المباراة النهائية بنتيجة 3-2.

ريال مدريد في الدوري الإسباني

وعلى جانب آخر، فيحتل فريق ريال مدريد حالياً المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم برصيد 37 نقطة من 18 مباراة خاضها هذا الموسم.

ومن المقرر أن يواجه ريال ريال مدريد في مباراته القادمة في الليغا فريق آلافيس يوم السبت الموافق 23 يناير.