صالح الجسمي يتحدث لأول مرة بعد إجرائه عملية جراحية في المخ

  • تاريخ النشر: الإثنين، 29 مارس 2021
صالح الجسمي يتحدث لأول مرة بعد إجرائه عملية جراحية في المخ
مقالات ذات صلة
مشاهير عرب لقوا حتفهم في ظروف غامضة
صور لأغرب مقتنيات المشاهير التي بيعت على موقع eBay
صور النجوم برفقة توائمهم.. سيذهلك بعضها!

ظهر الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي لأول مرة بعدما خضع لعملية جراحية في المخ خلال الأيام الماضية، ليدخل بعدها العناية المركزة لمواصلة رحلة العلاج.

أول ظهور لصالح الجسمي بعد العملية الجراحية التي أجراها

حيث قام الفنان الإماراتي حبيب غلوم بنشر مقطع فيديو عبر حسابه الرسمي على موقع إنستغرام، خلال زيارته إلى الجسمي في المستشفى التي يتلقى فيها الأخير الرعاية الطبية.

وفي الفيديو الذي نشره غلوم، حرص الفنان الإماراتي من خلاله على طمأنه الجمهور على صحة صالح الجسمي، بعدما تعرض في وقت سابق إلى نزيف في المخ أجرى على إثره عملية جراحية عاجلة.

وكتب غلوم عبر صفحته تعليقاً على الفيديو الذي نشره: "نبشركم الصديق الإعلامي صالح الجسمي بخير وعافية ويطمنكم بنفسه ويشكر كل من سأل عنه."

صالح الجسمي يطمأن الجمهور بعد إجرائه عملية جراحة في المخ

فيما قال الجسمي في الفيديو أنه من الممكن أن يغادر المستشفى خلال يومين بعد خروجه من العناية المركزة، وبدء تعافيه وتحسن حالته الصحية.

وقد لقى مقطع الفيديو تفاعلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أعرب الكثيرون عن أمنياتهم لصالح الجسمي بالشفاء العاجل، وأن يغادر المستشفى قريباً وهو في صحة جيدة.

تطورات خطيرة في حالة صالح الجسمي الصحية

وكان المنتج السعودي أحمد جابر الغامدي قد كشف قبل عدة أيام عن حدوث تطورات خطيرة في حالة الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي الصحية، وذلك بعدما دخل إلى المستشفى في وقت سابق لإجراء عملية قسطرة.

وقال الغامدي أن الجسمي تعرض لمضاعفات صحية أثناء عملية القسطرة أجراها، مضيفاً أن الإعلامي الإماراتي أصيب بنزيف في المخ، كما طلب من الجمهور الدعاء له بالشفاء.

ونشر المنتج السعودي تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر، جاء فيها: "دعواتكم للأخ العزيز الاعلامي الإماراتي صالح الجسمي تعرض لنزيف في المخ"، وأضاف :"الإعلامي صالح الجسمي الآن في العناية المركزة بمستشفى راشد بدبي، اللهم اشفيه وعافيه."

صالح الجسمي يكشف تعرضه لأزمة صحية ودخوله المستشفى

وأشارت تقارير محلية إلى أن إعلان الغامدي عن تعرض الجسمي إلى نزيف في المخ، جاء بعد يوم واحد تقريباً من كشف الإعلامي الإماراتيعن تعرضه إلى أزمة صحية، دخل على إثرها إلى المستشفى.

حيث نشر صالح الجسمي تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر، قال فيها: "أعزائي، أعتذر عن الظهور لفترة في السوشيال ميديا، حيث أمر بظرف صحي استدعى دخولي للمستشفى منذ ليل أمس، وبانتظار عمل قسطرة للدماغ غدًا، دعواتكم، جميعكم نحب."

ولم يكشف الجسمي وقتها المزيد من التفاصيل عن حالته الصحية أو الأعراض التي يمر بها.

فيما قام ابنه محمد بطمأنة الجمهور على حالة والده الصحية، حيث نشر عبر موقع إنستغرام عدة صور لصالح الجسمي من داخل غرفته في المستشفى، وعلق عليها قائلاً: "لمن يسأل، الوالد ما زال في العناية المركزة، وأنا ابنه محمد من يقوم بالنشر."

وأضاف ابن صالح الجسمي: "الحمدلله أبشركم صحته في تحسن، شكراً للسؤال."