7 تقنيات اتصال عليك إتقانها في مكان عملك

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 17 ديسمبر 2019
7 تقنيات اتصال عليك إتقانها في مكان عملك
مقالات ذات صلة
نصائح تمنحك التميز في مكان عملك
5 تقنيات ذكية لإدارة الوقت لإنتاجية أفضل في عملك
9 فوائد تُحققها من استخدام التكنولوجيا في مكان عملك

التواصل في مكان العمل أمر بالغ الأهمية لتحقيق النجاح، النجاح لك كفرد ونجاح للشركة. تعمل الفرق بشكل أفضل مع التواصل الواضح والمتناسق. تؤثر قدرتك على التواصل بشكل جيد على نجاحك ونجاح فرقك وبالتالي نجاح الشركات.
إذا أردت النجاح لشخصك ولشركتك، إليك أهم 7 تقنيات اتصال في مكان العمل تحتاج إلى معرفتها. ستكون قادراً على رؤية سبب وجود مهارات اتصال قوية أمراً لا غنى عنه للحصول على نجاحك في العمل.

1. أن تكون متاح: 

واحدة من أسهل الطرق للحصول على اتصال جيد في العمل هو أن تكون متاحاً ببساطة، بمجرد توفر هذه التقنية، فإنك تساعد على خلق جو مريح من التواصل في مكان العمل.

2. كن ودوداً:

كونك صديقاً للأشخاص الذين تعمل معهم طريقة أخرى سهلة إلى حد ما للحصول على مهارات اتصال جيدة في العمل. وجود موقف إيجابي والاهتمام بالناس الذين تعمل معهم يقطع شوطاً طويلاً.
عندما يكون لديك موقف ودود وجذاب، فإن الأشخاص الذين تعمل معهم سوف يتدفقون نحوك بشكل طبيعي. سوف يرونك ودوداً وسيكون أمامهم وقت سهل الانفتاح عليك.هذا النوع من التواصل يؤدي إلى مجموعات تعمل بشكل جيد معاً وتتمتع بالتواجد حولك. إنها تساعد على تطوير شعور جيد بالفريق في مكان العمل.

3. كن مستمع جيد:

التواصل الجيد لا يتعلق فقط بنقل المعلومات. يتعلق الأمر أيضاً بأن تكون مستمعاً جيداً لفهم ما يقوله شخص ما تماماً.عندما تكون لديك مهارات استماع متطورة، تكون قادراً على معالجة ما يقوله شخص ما بشكل كامل. هذه مهمة حاسمة للعمل عن كثب مع شخص ما. يجب أن تكون قادراً على الحصول على ما يقولونه وما يتصلون به، عندما تفهم تماماً شخصاً ما، تكون قادراً على إجراء حوار تواصل جيد ذهاباً وإياباً. وإنشاء شعور رائع بالفريق والتوازن!

4. كن واضحاً:

تعد مشاركة المعلومات بوضوح واحدة من أهم تقنيات الاتصال في مكان العمل، أن تكون واضحاً هو واحد من أهم تقنيات الاتصال. على الرغم من أنه من الجيد أن يكون هناك حديث صغير عند مشاركة معلومات مهمة، لكن عليك أن تكون واضحاً جداً في ذلك. حدد النقاط المطلوبة ولا تبني الكثير من الزغب حولها، قًل ما هو مطلوب بطريقة واضحة، إضافة المزيد من المعلومات إذا لزم الأمر. الوضوح هو المفتاح.

5. كن على التواصل غير اللفظي:

تذكر أن التواصل غير اللفظي لا يقل أهمية عن التواصل اللفظي، شاهد لغة جسد الآخرين عندما تتفاعل معهم. يجب أن تكون أشياء مثل الأسلحة المتقاطعة والعبوس إشارات كبيرة على أن شخصاً ما لا يوافقك أو لا يفهمه. من المهم بنفس الدرجة أن تكون على دراية باتصالك غير اللفظي.

6. مستعد لجميع ردود الفعل:

فكر في هذا الأمر كشخص قادر على التدريب، إنها مهمة بشكل لا يصدق نحو بداية حياتك المهنية ولكن أيضاً طوال حياتك المهنية. كن منفتحاً على تعليقات رئيسك وزملائك وعملائك، كثير من الناس لديهم مشكلة مع النقد البناء. إذا لم تكن على استعداد للاستماع إلى الملاحظات، فلن تغيير أبداً وهذا يعني أنك لن تحسن نتائجك أبداً.

7. كن منفتح الذهن: 

إذا لم تكن منفتح الذهن أثناء إجراء محادثة مع شخص ما، فالاحتمالات أنك لن تستمع جيداً، ستكون مشغولاً جداً في صياغة رد للتفكير بموضوعية حول ما يقال. سيسمح لك وجود عقل متفتح بإجراء حوار قوي مع الآخرين يؤدي إلى العمل معاً لحل المشكلات.