الزجاج الأمامي الذكي للدراجات النارية.. فكرة رائعة أم خطر محدق

  • تاريخ النشر: الإثنين، 28 مارس 2016
الزجاج الأمامي الذكي للدراجات النارية.. فكرة رائعة أم خطر محدق
مقالات ذات صلة
ميزات تجعل من هاتف رينو4 برو 5G مساعدك الأول لإنجاز عملك
Galaxy A32 5G: مواصفات ومزايا أرخص هاتف جيل خامس من سامسونغ
تغيير جوهري في هاتف آيفون القادم للهروب من مأزق سببته كورونا

نجح فريق مشترك بين سامسونج وياماها إيطاليا في ابتكار وسيلة لعرض إشعارات الهاتف المحمول المختلفة على الزجاج الأمامي للدراجات النارية والكهربائية، وقد أعلنت سامسونج عن هذا الابتكار من خلال إعلان فيديو يمكنكم مشاهدته بالأسفل يوضح كيفية الاستخدام وإن كان لا يشرح الكيفية التي يمكن عرض الإشعارات بها على الزجاج.

ولا تعد تلك هي المحاولة الأولى من سامسونج وغيرها من الشركات لاستغلال الزجاج الأمامي للمركبات في عرض إشعارات الهواتف المحمولة، وإن كانت تلك هي المرة الأولى التي تهتم فيها شركة بتنفيذ تلك التقنية على الزجاج الأمامي للدراجات، فكل التجارب والابتكارات السابقة إهتمت بشكل أساسي على السيارات، وهناك العديد من الابتكارات التي تدعم ذلك. ولكن يبقى السؤال فيما يتعلق بتلك التقنية بالنسبة للدراجات: هل هي فكرة رائعة ومتميزة أم أنها قد تمثل خطر يحدق بسائقي تلك الدراجات؟

من الصعب الوصول إلى جواب حاسم لتلك المسألة، فقد يتبنى البعض وجهة النظر المعارضة لتلك التقنية، والتي تقول أن سائقي الدراجات يكفيهم ما يعانون من مسببات التشتت وأنهم ليسوا في حاجه بالتأكيد لزيادتها، خاصة أن تلك المسببات ترفع نسبة خطر موت السائقين بنسبة 35% عند القيادة على الطرق السريعة طبقاً لهيئة سلامة الطرق السريعة الوطنية الأمريكية، وعلى الجانب الآخر قد يتبنى البعض وجهة النظر القائلة بأن اختلاس النظر سريعاً لجزء من الزجاج الأمامي لرؤية من يتصل بك أفضل بالتأكيد من محاولة إخراج الهاتف من جيب البنطال لذات الغرض.

وتلك الرؤية تحديداً هي ما صرحت بها ياماها إيطاليا في بيانها الصحفي الذي أعلنت من خلاله عن التقنية الجديدة، حيث أكدت أن الغرض من تلك التقنية هو تقليل درجة التشتت وبالتالي الحد من حوادث الطرق التي يتعرض لها سائقي الدراجات النارية والكهربائية، ودعمت ياماها تصريحها بإحصاء قام به المعهد الوطني الإيطالي للإحصاء ذُكر فيه أن نسبة من يستخدمون هواتفهم المحمولة أثناء قيادة المركبات ثنائية العجلات تبلغ 24% بين الشريحة العمرية من 18 إلى 24 عاماً، وهي نسبة كبيرة يمكن لتلك التقنية الجديدة حمايتها.

كما أعلنت سامسونج من خلال الفيديو كما سترون أن تلك التقنية لا تعد كونها مبدأ أولي ولم تتحول حتى الآن إلى منتج يمكن شراءه، ورغم إكتمال تلك التقنية ووجود النماذج الخاصة بها لدي الشركتين إلا أنه لم يتم تحديد موعد أو أي تفاصيل أخرى تتعلق بطرح منتجات قائمة على تلك التقنية بالأسواق.

شاهدوا فيديو سامسونج للإعلان عن تلك التقنية الجديدة بالأسفل.