طريقنا للعودة للحياة: عبدالله بن زايد يطلق "تم التطعيم"

  • تاريخ النشر: السبت، 17 أكتوبر 2020
طريقنا للعودة للحياة: عبدالله بن زايد يطلق "تم التطعيم"
مقالات ذات صلة
محمد بن زايد يهنئ أمير الكويت الجديد نواف الأحمد
من الكتاتيب إلى الدراسة عن بٌعد: رحلة التعليم في الإمارات
في سلام واطمئنان: يمام فزاع يستعد للطيران

تلقى الشيخ عبدالله بن زايد، وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي، لقاحاً ضد فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، مؤكداً أن "التطعيم ضد كورونا طريقنا للعودة للحياة الطبيعية".

تم التطعيم:

ونشر وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي صورة لحظية له أثناء تلقيه اللقاح، عبر حسابه الرسمي على موقع التغريدات القصيرة "تويتر"، مرفقاً تعليقاً على الصورة قائلاً: "إن التطعيم ضد كورونا طريقنا للعودة للحياة الطبيعية"، مطلقاً هاشتاغ "تم التطعيم".


تجارب اللقاح ضد كورونا في الإمارات:

وأفادت وسائل الإعلام المحلية في الإمارات، بأن التجارب التي أجريت في الدولة أثبت أن اللقاح آمن وفعال ونتج عن اللقاح استجابة قوية لمكافحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، حيث شارك في هذه التجارب أكثر من 31 ألف متطوع من 125 جنسية.

التجارب السريرية في الإمارات:

وكانت أطلقت الإمارات العربية المتحدة، مطلع الأسبوع، المرحلة الثالثة من التجارب السريرية على اللقاح الروسي "سبوتنيك V"، الذي يعتمد على الفيروسات الغدية، حيث تم تطويره من قبل معهد غاماليا الفيدرالي لأبحاث الأوبئة والأحياء الدقيقة التابع لوزارة الصحة الروسية.
ووفق ما أعلنته الدولة، من المقرر أن يتم دمج نتائج التجارب في الإمارات مع نتائج التجارب في روسيا ودول أخرى، على أن يتم نشر النتائج قبل نهاية الشهر المقبل.

وتتولى دائرة الصحة في إمارة أبوظبي، إجراء التجارب السريري تحت إشراف وزارة الصحة في الإمارات، على أن تتولى شركة أبوظبي للخدمات الصحية تطبيق البروتوكولات الطبية اللازمة. ويخضع المتطوعون للحصول على اللقاح للإشراف الطبي على مدار 90 يومًا.

إصابات كورونا في الإمارات:

ووصلت حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" في الإمارات العربية المتحدة  حتى اليوم إلى 111437، حيث تم تسجيل 452 حالة وفاة مرتبطة بالجائحة.

تجارب سريرية أخرى ضد كورونا:

وتعد دولة الإمارات من أبرز الدول التي دخلت حيز الشراكة مع أبرز مطوري اللقاحات في العالم، فلم يكن اللقاح الروسي سبوتنيك V، الذي أجريت عليه التجارب السريرية في الإمارات، بل تجرى حالياً في أبوظبي التجارب السريرية الأخرى على لقاح سينوفارم الصيني أيضاً، وسط ترقب عالمي للنتائج النهائية.

يأتي اختيار دولة الإمارات ضمن أبز المحطات التي يجرى فيها التجارب النهائية للقاحين، من منطلق الثقة في مكانتها ومنظومتها الصحية، كذلك رؤية قيادتها بأهمية التضامن والتعاون الدولي لمواجهة الجائحة.