راشد الماجد: أنا كوروني وزاد وزني بسبب الحجر الصحي

بكاء وقُبلات عن بعد ـ كورونا يعيد ذكريات "الستار الحديدي"

كيف تساعد أبنائك المراهقين للتغلب على مخاوفهم خلال فترة العزل المنزلي؟

  • الإثنين، 18 مايو 2020 الإثنين، 18 مايو 2020
كيف تساعد أبنائك المراهقين للتغلب على مخاوفهم خلال فترة العزل المنزلي؟

مع طول فترة العزل المنزلي المفروضة حالياً حول العالم للحد من انتشار جائحة كورونا، يشعر الكثير من المراهقين بالقلق حول مستقبلهم وكيف سيبدو، خاصة مع توقعات استئناف الدراسة في الخريف المقبل، فتدور في أذهانهم عدة تساؤلات مثل: هل ستكون الدراسة عن بعد؟ وهل ستكون هناك وظائف صيفية تنتظرهم في ظل الأزمة الحالية؟

مخاوف المراهقين خلال فترة العزل المنزلي

وبحسب ما ذكره خبراء، فإن قلق المراهقين خلال هذه الفترة الحرجة أمر مفهوم وله أسبابه، إلا أنهم أشاروا إلى أن هناك عدة طرق وتقنيات ذهنية التي يمكنها تقليل التوتر.

ووفقاً لهؤلاء الخبراء، فإنه يمكن لهذه التقنيات الذهنية مع التركز على اللحظة الحالية، وعدم الانشغال بالتفكير في الماضي أو المستقبل، سيؤدي إلى السيطرة على الاكتئاب والقلق، حيث أن هناك العديد من الأشياء الخارجة عن سيطرتهم.

هكذا تساعد أبنائك المراهقين في التغلب على مخاوفهم

فيمكن مثلاً تأسيس عادات وطقوس يومية، حيث يساعد هذا المراهقين على التأقلم مع مشاعرهم السلبية، فعلى سبيل المثال، يمكنهم مشاهدة بعض مقاطع الفيديو على اليوتيوب أو تناول أطعمة مفضلة في يوم محدد، وكذلك متابعة الأخبار الجيدة ومشاركتها مع العائلة، كما أن ممارسة الرياضة والحركة من الممكن أن يخفف من التوتر.

وبالإضافة إلى هذا، فإنه من الممكن أيضاً إقامة احتفالات بمناسبات خاصة في المنزل، مثل أعياد الميلاد، كما يمكن كذلك تنظيم حفلات رقمية على تطبيقات السوشيال ميديا المختلفة ومشاركة أفراد الأسرة والأصدقاء المقربين فيها، حيث أن هذه تعتبر فرصة جيدة لإعادة التواصل معهم ومشاركتهم اللحظات السعيدة.

ولفت الخبراء إلى أنه من الضروري تقليل الوقت الذي يتعرض فيه المراهقون للأخبار المتعلقة بفيروس كورونا المستجد، كما نصحوا الوالدين بأهمية التواصل مع المدرسين لحل أي مشاكل دراسية، وحثوا الأبناء على طلب مساعدة الوالدين عند مواجهة أي صعوبة في دراستهم.


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول