لماذا ينتقد المتسوق السعودي الأكياس الصديقة للبيئة؟

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 24 نوفمبر 2020
لماذا ينتقد المتسوق السعودي الأكياس الصديقة للبيئة؟
مقالات ذات صلة
إعلان أول لقاح سعودي ضد فيروس كورونا
تطبيق زواجكم يتصدر التريند ويثير الجدل مجدداً بين السعوديين
مستور العصيمي: رحيل «شاعر المحاورة» الذي صور حياة الناس في شعره

استنكر عدد من المواطنين في مناطق مختلفة بالمملكة العربية السعودية، استبدال متاجر كبيرة لأكياس حمل الأغراض البلاستيكية من جميع فروعها واستبدالها بأكياس قماشية بداعِ أن الأخيرة صديقة للبيئة.

أكياس صديقة للبيئة بمتاجر السعودية

استبدال الأكياس من بلاستيكية لأخرى قماشية صديقة للبيئة لم يكن هو الأمر المُزعج لبعض رواد المتاجر في المملكة بل كونها تُباع برسوم بحسب عددها وحجمها هو ما أثار حفيظة المتسوقين.

وأشارت صحيفة "الوطن" السعودية، في تقرير ميداني لها عن استبدال الأكياس البلاستيكية بأخرى قماشية، إلى أن المتاجر أصبحت تضع لافتة مكتوب عليها "لايوجد أكياس مجانية" وتعرض بجوارها أكياساً قماشية صديقة للبيئة، واضعة بجوارها لافتة كُتب عليها:"يكلف هذا الكيس ريالاً واحداً للحجم الكبير ونصف ريال للصغير، وهو سعر ضئيل تدفعه لحماية البيئة".

ولذلك يجد المتسوق وهو يدفع ثمن مشترياته مُلزماً بشراء أكياس قماشية صديقة للبيئة أو يخرج من المتجر وهو يحمل مشترياته بيده وهو ما يستنكره بعض المتسوقين، فيما يراه آخرون خطوة مهمة في سبيل الحفاظ على البيئة.

الأكياس الصديقة للبيئة تدل على وعي المواطن

الناشط البيئي ومؤسس رابطة أصدقاء البيئة، سعيد الناجي، أشار خلال تصريحات لصحيفة "الوطن"، إلى أن الأكياس الصديقة للبيئة أصبحت دلالة على وعي الشعوب، فالوعي البيئي ثقافة عالمية حميدة يتمنى لها الانتشار.

وأضاف الناجي :"عندما تستبدل بالكيس البلاستيكي كيساً صديقاً للبيئة فأنت تميِّز نفسك لتقول للمجتمع إنني شخص إيجابي ولديَّ وعي بجودة الحياة، وبالوعي البيئي، ومن هنا فأنا كناشط بيئي أبارك هذه الخطوة، ودائماً ما أسعى للتوعية بها ودعمها عبر وسائل التواصل".

يأتي هذا في الوقت الذي يشير خلاله بعض المتسوقين إلى أن المتاجر ترفع أسعارها بالأساس عن أسعار السوق المحلي لذا فكرة توفير أكياس صديقة للبيئة ـ من وجهة نظرهم ـ ربما تكون حيلة لكسب المال وتوفير ميزانية الأكياس البلاستيكية المجانية التي توفرها.

فوائد الأكياس الصديقة البيئة:

وللأكياس الصديقة للبيئة، العديد من الفوائد؛ حيث تصلح للاستخدامات المنزلية والتجارية والصناعية بخلاف كونها صحية تماماً وغير ضارة بعد استهلاكها وخالية من الشوائب مقارنة بالأكياس التقليدية.

وكذلك الأكياس الصديقة للبيئة غير سامة، وبالتالي يمكن استخدامها في تغليف الأطعمة وعبوات الحليب وكذلك أصبحت دلالة على وعي الشعوب بالحفاظ على البيئة، كما يتم شراؤها مرة واحدة وتستخدم عدة مرات عند زيارة المتاجر.