هل تستمتع بالمجازفة؟ إليك 3 مخاطر يجب الفوز عليها

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 09 يونيو 2020
هل تستمتع بالمجازفة؟ إليك 3 مخاطر يجب الفوز عليها
مقالات ذات صلة
لإنتاجية أكثر: السر في العمل من 5 صباحاَ وحتى 12 ظهراَ
5 أشياء يفعلها الباحثين عن الترقية في العمل
7 علامات تدل على أنك تفسد حياتك المهنية

هل تستمتع بالمجازفة؟ نحن نميل إلى أن نكون ضمن ثقافة الأمان، هذا ليس سيئاً بالطبع. نحن ملتزمون بوزن خياراتنا وتحديد هذه الخيارات التي من المرجح أن تضمن بقائنا على قيد الحياة، ربما يجب عليك الاستمرار في القيام بذلك. في الوقت نفسه، هناك شيء فينا يتوق للمغامرة، لهذا السبب ننجذب إلى مشاهدة أفلام البطولات والسفر إلى أماكن غريبة وحضور الأحداث الرياضية.

نريد مواجهة التحديات ونخرج منتصرين على الجانب الآخر. نحن نعلم أيضاً أن التعلم يحدث بشكل أفضل عندما نمد أنفسنا ونجرب أشياء جديدة ونفشل. بهذه الطريقة، فإن المخاطرة جزء لا يتجزأ من التعلم والنمو. وهناك 3 مخاطر يجب على كل رجل تحملها في مرحلة ما من حياته. هل جازفت بها حتى الآن؟

1. التحدث علناً:

الخطابة هي الخوف الأكبر لمعظم الناس. ومع ذلك، لهذا السبب بالضبط يجب عليك القيام بذل، حيث الشعور بالرضا الناجم عن التغلب على التحدي الهائل هذا. كما أن التحدث علناً "الخطابة" يضمن لك الفعالية بشكل أكثر وكذكل تحول علاقاتك إلى الإيجابية، بالإضافة إلى فتح أبواب المهن بشكل هائل.

2. الابتكار والإبداع:

ما هي الحوافز الإبداعية الموجودة فيك؟ هل تستمتع بالنجارة؟ الشعر؟ صنع الموسيقى؟ التصوير؟ هناك مجموعة واسعة من الفرص الإبداعية للاستكشاف ونحن بحاجة إلى الاستفادة من إبداعك لجعل العالم مكاناً أفضل.

3. توجيه شخص ما:

الموجهون يغيرون الحياة. صحيح، في أي وقت تقرر فيه عمداً الاستثمار في الناس، فأنت تخاطر. قد لا يكونون مهتمين، لكن نحن بحاجة إلى الرجال الذين سيصعدون ويستثمرون في الشباب. سواء كان ذلك توفير الحكمة لمراهق في منطقتك، أو دعم الرجل الجديد في العمل، أو تدريب فريق كرة القدم المحلي، فإن التوجيه لديه القدرة على تغيير الحياة.