يوفنتوس يعود للانتصارات في الدوري الإيطالي ورونالدو يكسر رقم بيليه

  • تاريخ النشر: الإثنين، 04 يناير 2021
يوفنتوس يعود للانتصارات في الدوري الإيطالي ورونالدو يكسر رقم بيليه
مقالات ذات صلة
تحولات في حياة المشاهير: نجوم كرة القدم يحترفون الملاكمة والرقص
نادي النصر يُعلن عن إصابة 5 من لاعبيه بفيروس كورونا المُستجد
تمارين الباي والتراي للحصول على ذراع قوي للمبتدئين

تألق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو وقاد فريقه يوفنتوس إلى تحقيق فوز كبير على ضيفه أودينيزي برباعية مقابل هدفاً واحداً، وذلك في المباراة التي جمعت بينهما يوم الأحد ضمن مباريات الجولة الـ 15 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

يوفنتوس ضد أودينيزي

فبعد الهزيمة المفاجئة أمام فيورنتينا بثلاثية نظيفة في آخر مباراة قبل العطلة الشتوية، عاد يوفنتوس إلى طريق الانتصارات مجدداً في مباراته التالية أمام أودينيزي، والتي شهدت أداء عالياً من البرتغالي كريسيتانو رونالدو، الذي سجل هدفان وصنع ثالثاً لفريقه الإيطالي.

وافتتح رونالدو التسجيل لفريقه في الدقيقة 31 من الشوط الأول، بعد تمريرة من زميله آرون رامسي، قبل أن يرسل النجم البرتغالي بدوره تمريرة أخرى إلى زميله فيدريكو كييزا، ليحرز منها الأخير الهدف الثاني للسيدة العجوز بعد 4 دقائق من بداية الشوط الثاني

واستطاع رونالدو تعزيز تقدم فريقه بإحرازه الهدف الثالث والثاني له في الدقيقة 70 من المباراة، قبل أن ينجح مارفين زيجلار في تقليص الفارق، ويسجل هدفاً لأودينيزي في آخر دقائق المباراة، إلا أن باولو ديبالا سجل الهدف الرابع ليوفنتوس في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.

وشهدت المباراة اللجوء إلى حكم الفيديو أكثر من مرة، إحداها عندما طُلب من الحكم مراجعة صحة هدف سجله رودريغو دي بول لأودينيزي، إلا أنه تم إلغائه بسبب وقوع لمسة يد على اللاعب، كما تم إلغاء هدف سجله رامسي لنفس السبب، وهو ما كان سيكون أولى أهدافه في الدوري الإيطالي هذا الموسم.

ترتيب الدوري الإيطالي

وبهذا الفوز المهم، رفع يوفنتوس رصيده إلى 27 نقطة، تقدم بها إلى المركز الخامس في ترتيب دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم، مع وجود مباراة مؤجلة له، فيما تراجع أودينيزي إلى المركز 13 برصيد 15 نقطة، وبدون فوز في آخر 4 مباريات له في الكالتشيو.

ويحتل فريق ميلان صدارة الدوري الإيطالي هذا الموسم برصيد 37 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن الوصيف إنتر ميلان الذي جاء في المركز الثاني برصيد 36 نقطة، يليهما روما في المركز الثالث برصيد 30 نقطة، ثم نابولي في المركز الرابع برصيد 28 نقطة وله مباراة مؤجلة.

ترتيب هدافي الدوري الإيطالي

ونجح كريستيانو رونالدو في الانفراد بصدارته لترتيب هدافي الكالتشيو هذا الموسم برصيد 14 هدفاً، بفارق هدفين عن أقرب منافسيه، روميلو لوكاكو لاعب إنتر ميلان، الذي جاء في المركز الثاني برصيد 12 هدفاً.

ويأتي في المركز الثالث في ترتيب هدافي الدوري الإيطالي هذا الموسم كلا من تشيرو إيموبيلي (لاعب نابولي) وزلاتان إبراهيموفيتش (لاعب ميلان) برصيد 10 أهداف لكلا منهما.

رونالدو يكسر رقم بيليه

وبثنائيته في أودينيزي، استطاع رونالدو أن يحقق رقماً تاريخياً جديداً يُضاف إلى مسيرته الكروية الفريدة، حيث وصل إلى الهدف رقم 758 في مسيرته، ويتجاوز رقم الأسطورة البرازيلي بيليه في قائمة أكثر من سجل في التاريخ خلال المباريات الرسمية.

وبحسب ما ذكرته تقارير رياضية، فقد وصل رونالدو إلى هدفه الـ 758 خلال مسيرة كروية طويلة ممتدة لنحو 20 عاماً، لعب خلالها في صفوف كل من: سبورتينغ لشبونة، مانشستر يونايتد، ريال مدريد، يوفنتوس، والمنتخب البرتغالي.

وأشارت التقارير إلى أن النجم البرتغالي تجاوز الرقم المُسجل باسم بيليه (757 هدفاً)، ويفصله عدد قليل جداً من الأهداف عن الرقم التاريخي المُسجل باسم اللاعب النمساوي-التشيكي جوزيف بيكان، الذي تقول بعض المصادر أنه سجل 759 هدفاً، فيما تقول مصادر آخر أن رصيده يبلغ 766 هدفاً، وفي كلا الحالتين؛ فإن كريستيانو رونالدو على أعتاب تجاوز الرقم التاريخي، لينفرد وحده بصدارة الأكثر تسجيلاً في المباريات الرسمية في التاريخ.

رونالدو يختتم 2020 بإنجازات جديدة

وكان النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو قد اختتم عام 2020 الماضي بإضافة عدداً من الإنجازات الجديدة إليه، ومن ضمنها اختياره من قبل شبكة سكاي سبورت كأفضل صفقة في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز، وذلك بعد انتقاله إلى نادي مانشستر يونايتد في عام 2003، قادماً من نادي سبورتنغ لشبونة البرتغالي.

وإلى جانب هذا، فقد استطاع رونالدو مع يوفنتوس أن يتصدر ترتيب هدافي الدوريات الأوربية الخمسة الكبرى في عام 2020 برصيد 33 هدفاً، متفوقاً على العديد من نجوم الكرة العالمية.

ميسي يحطم رقم بيليه التاريخي

ولم يكن رونالدو هو اللاعب الوحيد الذي نجح في تحطيم رقماً مُسجلاً باسم الأسطورة البرازيلي بيليه في الفترة الأخيرة، فقبل أسابيع قليلة، استطاع ليونيل ميسي كسر الرقم القياسي المُسجل باسم بيليه، ليصبح اللاعب الأكثر تسجيلاً للأهداف مع فريق واحد لكرة القدم.

حيث وصل النجم الأرجنتيني إلى هدفه رقم 644 مع برشلونة الإسباني، ليحطم رقم بيليه الذي سجل 643 هدفاً بقميص سانتوس البرازيلي.