ناسا ترسل مركبة بريسيرفانس إلى المريخ للبحث عن الحياة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 29 يوليو 2020
ناسا ترسل مركبة بريسيرفانس إلى المريخ للبحث عن الحياة
مقالات ذات صلة
4 رواد فضاء إماراتيين يتلقون تدريبًا في وكالة ناسا
ناسا تخطط لإرسال أول بعثة فضائية إلى القمر منذ نصف قرن
مسبار الأمل الإماراتي يقترب من المريخ

تسعد وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" لإرسال مركبة بريسيرفانس إلى كوكب المريخ، قي جولة استكشافية؛ للبحث عن آثار للحياة على الكوكب الأحمر.

وأوضح وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا"، عبر حسابها الرسمي على موقع التغريدات القصيرة "تويتر"، يوم الأربعاء، أنه من المقرر أن تنطلق مركبة بريسيرفانس، يوم الخميس الموافق 31 يوليو 2020، في جولة طويلة إلى كوكب المريخ، على متن صاروخ ألاينس أتلاس الخامس.

وأشارت وكالة الفضاء الأمريكية إلى أن إطلاق مركبة بريسيرفانس سيتم من خلال مجمع الإطلاق 41 في محطة كيب كرنفال في فلوريدا، حيث سيتم بث عملية الإطلاق على موقعها.

وأفادت ناسا بأن مهمة المركبة الجوالة تكمن في البحث عن آثار للحياة على سطح الكوكب الأحمر "المريخ"، من خلال استخدام تقنيات تشمل كاميرات وأدوات تحليل الطقس، كذلك رادار يخترق سطح كوكب المريخ.

وحول المدة الزمنية التي ستستغرقها المركبة للوصول إلى الكوكب الأحمر "المريخ"، أشارت ناسا إلى أنه من المقرر أن تصل مركبة بريسيرفانس إلى كوكب المريخ في فبراير لعام 2021.

وتسعى وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" لاستخدام هذه المركبة؛ من أجل تمهيد الطريق لاكتشاف كوكب المريخ بشكل أوسع والبحث عن آثار للحياة، من خلال استخدام هذه المركبة من تقنيات متطورة، كما تمتلك هذه المركبة الاستكشافية طائرة عمودية مسيرة "درونز"، لا يتجاوز وزنها نحو 2 كغم، حيث ستكون مهمة هذه الطائرة العمودية استكشاف المسارات الأفضل للمركبة الجوالة للعمل على سطح المريخ.