3 تحديات أمام منتخب فرنسا في كأس العالم 2022

يخوض منتخب فرنسا مونديال قطر بمعنويات كبيرة لتكرار إنجازه

  • تاريخ النشر: الخميس، 15 سبتمبر 2022 آخر تحديث: السبت، 17 سبتمبر 2022
3 تحديات أمام منتخب فرنسا في كأس العالم 2022
مقالات ذات صلة
ديمبلي يعلن عن أحلامه مع فرنسا في كأس العالم 2022
فرنسا مهددة بفقدان أحد نجومها في كأس العالم 2022
المنتخب السعودي يتأهل رسمياً إلى كأس العالم 2022

يستعد منتخب فرنسا للدفاع عن لقبه كأس العالم وذلك عندما يخوض منافسات مونديال قطر 2022 والمقرر له بعد أقل من 3 أشهر.

ويأمل عشاق الديوك في تحقيق إنجاز تاريخي والظفر باللقب للمرة الثانية على التوالي خاصة في ظل تراجع مستوى عدد من المنتخبات الكبرى في العالم وغياب بطل كأس الأمم الأوروبية منتخب إيطاليا عن الحدث التاريخي.

وكان منتخب فرنسا قد حقق لقب كأس العالم في نسخته الماضية 2018 والتي أقيمت في الأراضي الروسية بعدما قدم مستويات مميزة خلال دور المجموعات والأدوار الإقصائية وفاز في المباراة النهائية على كرواتيا برباعية مقابل هدفين.

ونجحا منتخبان من قبل في تحقيق لقب المونديال مرتين على التوالي كان أولهم منتخب إيطاليا في نسختي 1934 و1938 ثم منتخب البرازيل في 1958 و1962.

وستكون رحلة المنتخب الفرنسي خلال المونديال الحالي محفوفة بالمخاطر لعدة أسباب نطرحها في السطور التالية.

عقدة التوديع القاري الأخير                                     

فقد منتخب فرنسا الكثير من هيبته الكروية بعدما ودع كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020" من الدور ثمن النهائي على يد منتخب سويسرا بركلات الترجيح 5-4 بعد تعادلهما في الوقت الأصلي والإضافي 3-3.

الإقصاء جاء على يد منتخب غير مصنف من الكبار كما أنه حدث في دور مبكر وهو ثمن النهائي.

غياب لاعب الوسط بول بوجبا

اعتمد المدير الفني ديدييه ديشامب على بول بوجبا لاعب يوفنتوس الحالي ومانشستر يونايتد السابق، في التشكيل الأساسي للمنتخب الفرنسي.

واستحوذ بوجبا على الدور الأهم في تحريك المنتخب هجومياً إلى جانب التأثير في نتائج المباريات من خلال الأهداف الحاسمة عن طريق التصويبات القوية أو التمريرات المؤثرة التي غالباً ما تتحول إلى أهداف بأقدام المهاجمين.

وسيكون إيجاد بديل لبول بوجبا هو التحدي الأكبر للمنتخب الفرنسي وتشامب خلال كأس العالم 2022 في قطر.

لعنة اللقب

شهدت النسخ الأخيرة من بطولة كأس العالم أحداث غير سعيدة لحامل اللقب، ففي نسخة 2006 ودع بطل 2002 منتخب البرازيل البطولة من الأدوار الأولى على يد فرنسا.

وفي بطولة عام 2010 تلقى حامل اللقب منتخب إيطاليا صدمة كبيرة بتوديع الحدث العالمي من دور المجموعات، وهو ما حدث للبطل التالي منتخب إسبانيا في 2014، ثم ألمانيا في مونديال روسيا 2018.