ما هو Maskne الناتج عن ارتداء الكمامة؟ وكيف تتغلب عليه؟

ريجيم خسارة الوزن وزيادة المناعة

السهر واللحوم الزائدة: عادات يومية خاطئة ترسلك إلى الشيخوخة مبكراً

لا أحد يريد أن يبدو أكبر بعشر سنوات مما هو عليه بالفعل

  • بواسطة: مي شاهين الثلاثاء، 30 يونيو 2020 الثلاثاء، 30 يونيو 2020
السهر واللحوم الزائدة: عادات يومية خاطئة ترسلك إلى الشيخوخة مبكراً

على الرغم من أن الشيخوخة هي عملية طبيعية، إلا أن هناك بعض العادات التي قد تشارك فيها والتي تعمل على تسريع عملية الأنشطة الشائعة المرتبطة بالعمر مثل تجاعيد الجلد والأوجاع والآلام والتدهور العقلي والاستعداد للأمراض. 

في كثير من الأحيان، لا ندرك حتى هذه العادات التي تبدو روتينية تقصر حياتنا بشكل كبير. لذلك، إذا كنت تتطلع إلى الظهور بشكل أفضل، العيش لفترة أطول، البقاء حاداً والشعور بالحيوية، إليك هذه الأخطاء التي قد ترتكبها والتي تشير إلى أنك ستكبر في العمر بشكل أسرع مما يجب أن يحدث. نقلاً عن موقع Eat This Not That:

1. تناول اللحوم بشكل زائد:

إذا كان سلوكك هو تناول اللحوم بشكل زائد حتى أنه يصعب إيجاد الخضار في صحنك، فهذا مؤشراً سلبياً على حياتك. فقد لوحظت العلاقة بين زيادة استهلاك اللحوم والوفاة المبكرة في العديد من الدراسات، بما في ذلك تحليل حديث لـ 1.5 مليون شخص في مجلة الجمعية الأمريكية لتقويم العظام. من ناحية أخرى، فإن أولئك الذين يتناولون أكبر قدر من الفاكهة والخضروات لديهم خطر وفاة أقل بنسبة 15% من أولئك الذين يتناولون أقل كمية، وفقاً لباحثين في جامعة فاندربيلت الأمريكية. 

ويتكهن الخبراء بأن الخطر الأعلى للوفيات لجميع الأسباب بين أكلة اللحوم هو أن الأشخاص الذين يتناولون الكثير من اللحوم الحمراء يميلون أيضاً إلى تناول عدد أقل من الأطعمة النباتية، لذلك يستهلكون عدداً أقل من مضادات الأكسدة والمغذيات الواقية من السرطان، لذا عليك التوازن في طعامك.

2. أنت تجلس كثيراً:

الخبراء وجدوا أن العمل في وظيفة مكتبية قد يضع صحتك في قدر مماثل من الخطر. وفقاً لتحليل أعلنت نتائجه في عام 2016 لمليون رجل وامرأة من قبل باحثي جامعة كامبريدج، فإن الجلوس لمدة ثماني ساعات على الأقل في اليوم بشكل متواصل يمكن أن يزيد من خطر الوفاة المبكرة بنسبة تصل إلى 60٪. 

وكانت أمراض القلب والسرطان أهم أسباب الوفاة المرتبطة بنمط حياة غير نشط، لكن فترات الجلوس الطويلة ارتبطت أيضاً بكل من تباطؤ الدورة الدموية، ضعف تنظيم سكر الدم، ارتفاع مستويات الكوليسترول؛ مما مهد الطريق للأمراض المرتبطة بالعمر. 

كما وجد الباحثون أيضاً- أنه من بين أولئك الذين جلسوا لمدة ثماني ساعات أو أكثر يومياً- قلل المشاركون الذين شاركوا أيضاً في تمرين لمدة ساعة على الأقل مثل المشي المعتدل من خطر الوفاة بحوالي 40٪ مقارنة بأولئك الذين لم يتحركوا على الإطلاق.

3. تناول الحلوى بكثرة:

سواء كنت دائماً تحتسي المشروبات الغازية، أو لا يمكنك فصل نفسك عن الحبوب السكرية، أو تتوق باستمرار إلى كل ما هو حلو وسكري، فأنت تتقدم في العمر بأكثر من طريقة. بالنسبة للمبتدئين، عندما نتناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر، فإننا نغرق أجسامنا بجزيئات السكر. ونتيجة لذلك، يمكن أن تؤثر هذه الجزيئات الزائدة في بروتينات مهمة، مثل الكولاجين والإيلاستين- البروتينات التي تحافظ على مظهر البشرة متماسكاً وصغيراً- أما عن النتائج فهي زيادة مستويات علامات الالتهاب - التي تسبب في عدد لا يحصى من الأمراض المرتبطة بالعمر - وانهيار البروتينات التي تمنع جلدنا من الترهل.

4. لا تهتم بالتمرين:

حتى أنك لا تحتاج إلى صالة رياضية لممارسة الرياضة. يجد الخبراء أن 30 دقيقة فقط من المشي المعتدل يمكن أن يحسن الصحة ويخفض الكولسترول الضار، يحمي قلبك، يحسن حساسية الأنسولين ويقوي العظام. لذلك بالإضافة إلى التأكد من أنك تستهلك ما يكفي من فيتامين د والكالسيوم، تأكد من أنك تحصل على ما لا يقل عن ثلاثة أيام من المشي السريع لمدة 30 دقيقة.

5. نادراً ما تحصل على راحة جيدة في الليل:

النوم هو عنصر حاسم في تنظيم الهرمونات، استعادة العضلات، تطور الذاكرة والحفاظ على عملية التمثيل الغذائي التي تعمل بشكل صحيح، مع مرور الوقت، يمكن أن يؤدي الحرمان من النوم إلى زيادة الوزن والقلق والاكتئاب ومقاومة الأنسولين، التي يمكن أن يؤدي إلى مرض السكري من النوع 2 وارتفاع الدم الضغط وأمراض القلب. لذا عليك الحصول على القسط الكافي من النوم في الليل.