الصدفة جعلته عالمياً: قصة محمود رضا أشهر مصمم رقصات في الوطن العربي

  • تاريخ النشر: الجمعة، 10 يوليو 2020
الصدفة جعلته عالمياً: قصة محمود رضا أشهر مصمم رقصات في الوطن العربي
مقالات ذات صلة
فنان ورياضي ومقاتل: سمير الإسكندراني صاحب المواهب المتعددة
مشاهير عرب دفعوا حياتهم ثمناً لأخطاء طبية فادحة
سعد التمامي: ما لا تعرفه عن أشهر منولوجست سعودي

ودع الوطن العربي في الـ 10 يوليو 2020، أشهر مصمم رقصات استعراضية في مصر والوطن العربي، أنه الفنان محمود رضا، الذي توفي عن عمر يناهز الـ 90 عاماً، ليسدل الستار عن حياته فقط تاركاً فنه وإبداعاته لأبناءه وأحفاده ومحبي الفن الاستعراضي.

لقرابة 60 عاماً من الإبداع والفن، أمتع فيها الفنان الراحل محمود رضا بتصميماته الفنية الجمهور، من خلال فرقته الشهيرة فرقة رضا للفنون الشعبية والاستعراضية، فمن بحري لصعيد مصر كان يمزج الحياة المصرية بالفن، فعمل على إحياء تراث مصر بشكل إبداعي وفني.

ولد الفنان الراحل في 11 نوفمبر لعام 1930، بدأ حياته العملية كهاوي للرقص الإيقاعي ثم احترف الرقص وتصميم الرقصات الشعبية، درس في كلية التجارة جامعة القاهرة وتخرج فيها عام 1955، حيث كانت هذه الكلية سبباً في تكوينه لفرقة رقص شعبي في مصر، فأثناء دراسته في مرحلة البكالريوس شاهد عرض رقص فولكلوري لفرقة أرجنتينية. وبعد انتهاء العرض ذهب لأعضاء الفرقة لتقديم إعجابه بهم ومن هنا كانت فرصته للانضمام للفرقة وبدء مشواره في عالم فن الرقص.

لذا يمكن القول بأن الصدفة وحدها عنوان حياته، فهي من جعلت موهبته تتحول من هاوٍ إلى محترف، من عضو فريق إلى مؤسس فرقة، إلى تاريخ يذكره الأحفاد في كل فيلم استعراضي أو حينما يشاهد أحدهم فيلم غرام في الكرنك الذي يعد أشهر الأفلام الاستعراضية في مصر، حيث لا يوجد أحد شاهد هذا الفيلم وإلا خلد في ذاكرته صورة طيبة عن البلاد وحب غريب نحو هذا الفلكلور المتوارث عبر الأجيال.

في الألبوم أعلاه، شاهد أبرز محطات الفنان الراحل محمود رضا، خاصة محطة فرقة رضا للفنون الشعبية والاستعراضية.