لضمان وظيفة.. هذه أفضل طريقة لكتابة السيرة الذاتية

  • تاريخ النشر: الجمعة، 14 أبريل 2017
لضمان وظيفة.. هذه أفضل طريقة لكتابة السيرة الذاتية
مقالات ذات صلة
تعلّم مهارات القيادة
الفرق بين البلاء والابتلاء.. وكيفية التعامل مع المصائب
4 طرق لمساعدتك في التعامل مع الأشخاص الصعبين

يواجه العديد من الشباب مشكلة كبيرة عندما يقرر التقدم لوظيفة ما، هذه المشكلة مصدرها طريقة إعداد السيرة الذاتية.

اقرأ أيضاً: كيف تصل إلى أقصى درجات التحفيز في العمل

فالسيرة الذاتية هي عنوانك الذي سيجذب إليك المسئولين عن التوظيف، إما أن يمنحوك الوظيفة أو يحرموك منها؛ لذا فالسيرة الذاتية محك أساسي في حصولك على عمل أو لا، والتقرير التالي يوضح لك أفضل طريقة لكتابة السيرة الذاتية لضمان وظيفة.

  • تصميم السيرة الذاتية وتنسيقها

يعد تنسيق السيرة وتصميمها من أكثر الأمور أهمية على الإطلاق، لذا فإن السرد السلس لمعلوماتك داخل السيرة عليه عامل كبير جداً للفت انتباه مسئولي التوظيف. فقد تكون سيرتك فوضاوية أو منسقة المعلومات تريح عين المطلع عليها، وكلاهما له رد فعل من القارئ، أنت الذي تستطيع أن تحدد هذا الرد.

  • ترتيب المعلومات حسب الأهمية

عليك أن تعلم أن المعلومات الأولى في سيرتك الذاتية هي التي ستجبر القارئ على قراءتها، فهي تعطي الانطباع الأول لمسئولي التوظيف، فإذا كانت غير مهمة فهذا يعني أن القارئ سيهمل سيرتك ولن يكمل قراءتها، خصوصاً أن مسئولي التوظيف يحددون 3 ثوانٍ فقط للاطلاع على السيرة الواحدة إذا كان لديهم العديد من السير الذاتية.

  • التخلص من الياهو والهوت ميل

لعل من أبرز نقاط القوة والضعف التي قد يستشعرها مسؤولو التوظيف في سيرتك هي استخدامك لبريد إلكتروني على موقعي الياهو أو الهوت ميل، هذان الموقعان يدلان على أنك لم تلحق بركب التقدم والمعاصرة عد، لذا عليك استبدالهما بـGimail.

كتابة سيرة ذاتية

  • ملخص المؤهلات والإنجازات

إن المؤهلات والإنجازات تعد أهم جزء في السيرة الذاتية، لذا عليك أن تظهرها بالشكل الأفضل والذي يعطيها الأهمية اللامة لشد القارئ وبصورة مريحة له.

  • قصص العمل السابق

من عناصر السيرة الذاتية أن تذكر أماكن عملك السابقة، لكن عليك أن توظفها بصورة أكثر فائدة للقارئ، لذا احرص أن تقوم بسرد تاريخك الوظيفي وخصص بعض الأسطر لسرد تجربتك في هذا العمل أو ذاك.

هذا أيضاً سيعجبك: خطة مميزة لصقل وتطوير مهاراتك العملية

  • الأعمال السابقة عديمة الفائدة

هناك أعمال قد تكون التحقت بها لن تكون ذا قيمة في سيرتك الذاتية، احرص على التخلص منها؛ حتى لا تأخذ مساحة من سيرتك دون فائدة.

  • لا تذكر تاريخ تخرجك

الجميع يذكر تاريخ تخرجه في سيرته الذاتية، لا تحرص على ذلك وركز أكثر على أن تتحدث سيرتك عنك وعن إنجازاتك، فلك أن تترك مساحة كافية للقارئ لكي ينبهر بتاريخك الوظيفي عن طريق سيرتك المهنية.